6 خطوات لإيقاظ طفلك في الصباح بسهولة

كيف أوقظ طفلي للمدرسة

إيقاظ طفلك للذهاب إلى المدرسة من الأمور المزعجة التي عليك الالتزام بها يوميًا طوال الموسم الدراسي، خاصة أن أغلب الأطفال يكرهون الاستيقاظ مبكرًا ما يجعلك تلجئين إلى اتباع أساليب مختلفة لإيقاظ طفلك منها القبلات والأحضان، أو فتح أنوار الغرفة، وقد يصل الأمر إلى التهديدات برش المياه ورفع الغطاء، ولكن هناك سؤال يبقى دائرًا في أذهان الكثير من الأمهات وهو كيف أوقظ طفلي للمدرسة بطريقة صحيحة؟ لذا نقدم لك خلال هذا المقال مجموعة من الحيل ستساعدك على إيقاظ طفلكِ يوميًا دون عناء.

 كيف أوقظ طفلي للمدرسة؟

بداية الأمر عليك الابتعاد تمامًا عن الصراخ، وحاولي اتباع هذه النصائح الفريدة لإيقاظ طفلك صباحًا بسهولة:

  1. قدمي لطفلك منبهًا بشكل محبب مجسم للأطفال كهدية، فهذه الحيلة تشجع الأطفال على الاستيقاظ مبكرًا بسهولة، فالطفل سيتخذها لعبة يوميًا وينتظر كل صباح لكي يستيقظ ويغلقه، ويمكنك أن تضعي المنبه في مكان أبعد قليلًا عن سريره ليضطر إلى النهوض من سريره لغلقه.
  2. استخدمي ضوء الشمس الطبيعي،  فالضوء سيرسل رسالة للجسد بأنه حان وقت الاستيقاظ. ويمكنك فتح الستائر قبل الموعد الذي تريدين فيه إيقاظه بربع ساعة، فالشمس تعد منبهًا طبيعيًا للكثير من الأطفال.
  3. اتبعي طريقة المزاح والمرح لإيقاظ طفلك، فهذا يمد الطفل بالطاقة والسعادة للنهوض من سريره بنشاط أكبر دون تذمر وكسل.
  4. ارسمي مخططًا يوميًا للصباح مع طفلك مع نهاية كل يوم، فعلى سبيل المثال عليك الآن النوم حتى نستقيظ في الصباح لننظف أسناننا ونرتدي زي المدرسة المكوي وتتناول وجبتك المحببة في الفطور ونمشط شعرنا، ما يشعر الطفل أن عليه الالتزام والاستيقاظ مبكرًا لتنفيذ هذه المهام.
  5. أعدي الأطعمة التي يحبها طفلك، فالأطفال يعشقون روائح الأطعمة التي يفضلونها لذا جربي أن توقظي طفلك بعد إعداد نوع الكيك المفضل لديه وانتشار رائحته المنعشة في الصباح.
  6. دربي ابنك على تحمل عواقب أفعاله والتعامل معها، على سبيل المثال، إذا تجاهل المنبه وتأخر عن المدرسة، فستعاقبه إدارة المدرسة أو ربما تفوته الرحلة المدرسية وهكذا. وبالطبع قد يتطلب الأمر بعض التحفيز من جانبك لكن اتركي له مرة أو أكثر للتعرف على نتيجة إهماله.

تنظيم نوم الأطفال للمدرسة

يحتاج الأطفال في مرحلة نموهم الأولى حتى عمر المراهقة من ثمان إلى تسع ساعات من النوم يوميًا، وإذا كانوا غير معتادين على النوم مبكرًا، فإنهم لا يحصلون على كفايتهم من النوم. وبذلك، يستيقظون عابسين شاعرين بدوار وعدم نشاط، فحاولي تشجيعهم على النوم مبكرًا تدريجيًا بحيث يبكرون ساعة عن الموعد الذي اعتادوا عليه، وستجدين الفرق واضحًا عند الاستيقاظ صباحًا، وإليك عدد من النصائح لتنظيم نوم طفلك:

  1. كوني قدوة لأطفالك ونامي أنت مبكرًا، فسكون المنزل وتعود أفراده على النوم مبكرًا، يجعل منه طقسًا معتادًا، وحتى لو رفض طفلك النوم المبكر أحيانًا فسيعتاد في النهاية عليه.
  2. عودي أطفالك على أن الصغار ينامون قبل الكبار بقليل، لأن للكبار بعض المهام الأخرى. وعوديهم على طقوس معينة للنوم تساعد على النوم المبكر، مثل قراءة قصة قبل النوم أو الاستماع لموسيقى هادئة، مع وضع مُدة معينة لذلك للاستفادة من فوائد النوم المبكر. واجعلي طقوس النوم ملازمة للنوم، سواء كان قيلولة أو نوم الليل.
  3. لا تجعلي هز طفلك الصغير من ضمن طقوس نومه، سواء كان على يديك وكتفك أو في العربة أو الكرسي أو حتى السرير، لأنها ستكون عادة لن تستطيعي التخلص منها بسهولة.
  4. لا تتراجعي عن هذه الطقوس، حتى لو كنتِ في منزل الجدين أو في المصيف أو في سفر.
  5. امنعي طفلك من تناول أي مشروبات أو أطعمة تحتوي على الكافيين قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل، لينام مبكرًا دون تعب.
  6. لا تقدمي لطفلك الكثير من السوائل قبل النوم، لأن هذا يستدعي نهوضه من النوم أكثر من مرة للتخلص من هذه السوائل.
  7. قدمي لطفلكِ كوبًا من الحليب الدافئ قبل النوم، إذ إنه يساعد على استرخائه وراحته.
  8. احرصي على إظلام الغرفة مع تشغيل نور خافت، ليساعد هذا على السكون والنوم.
  9. لا تعودي أطفالك على النوم المبكر خلال فترة الدراسة فقط، وتهملي ذلك في فترة الإجازة.
  10. تجنبي كسر الروتين اليومي للنوم في الإجازات، ولكن يمكنكِ أن تكوني مرنة قليلًا وتؤخري النوم ساعة أو ساعتين على الأكثر، فإن كان ينام في الثامنة يمكن تركه للعاشرة.
  11.  كوني هادئة ولا تفقدي سيطرتك على أعصابك، وتجاوزي عن بعض الطقوس التي توتر الطفل عند ذهابه للنوم في هذه المرحلة الانتقالية، مثل الإظلام التام للغرفة، فيمكنك ترك مصدر نور هادئ في الغرفة أو من خارجها، مع ترك الباب مفتوحًا أو نصف مفتوح.

كم عدد ساعات النوم التي يحتاجها الطفل

 النوم من أهم الاحتياجات اليومية اللازمة للحفاظ على الصحة العامة وللوقاية من الأمراض التي تتعلق بشكل مباشر بصحة الدماغ والجهاز العصبي، ولهذا تظل نصيحة الأطباء الدائمة هي ضرورة تنظيم نوم الأطفال وجعله مبكرًا قدر الإمكان. تعرفي على عدد ساعات النوم التي يحتاجها الطفل؟ سواء كان رضيعًا أو أكبر، بالإضافة إلى أهم النصائح لتعويد طفلك على النوم مبكرًا.

وفي النهاية، شاركينا طريقتك الخاصة في إيقاظ ابنك  للمدرسة صباحًا، وأعطينا إجابات أخرى لسؤال كيف أوقظ طفلي للمدرسة؟

المصادر:
6 GENIUS WAYS TO WAKE UP KIDS FOR SCHOOL WITHOUT YELLING

عودة إلى صغار

ندى هشام

بقلم/

ندى هشام

كاتبة ومترجمة، أحب الكتابة خاصة للأم إذ اكتشفت من كتاباتي في مجال الأمومة أنه لا يوجد أفضل من تقديم معلومة موثوقة تفيد حياة أشخاص آخرين مهما بدت بسيطة.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon