كم مرة يحتاج حديثي الولادة لتغيير الحفاضات يوميًا؟

تغيير الحفاضات

بعد الولادة قد تفاجئكِ أمور عديدة تتعلق بتغذية الطفل ورعايته والاهتمام به، وعدد مرات تبوله وتبرزه من هذه الأمور، وإذا كنتِ تظنين أن الرضع يتبولون ويتبرزون كالبالغين، فأنتِ مخطئة تمامًا، فخلال الأشهر الأولى من عمر طفلك ستشعرين بأنكِ تناضلين لتقسيم وقتك بين إرضاعه وتغيير حفاضاته، لسنا هنا لنشعرك بالقلق، ولكن نريدكِ أن تؤهلي نفسك نفسيًّا وذهنيًّا لهذا الأمر حتى لا تنزعجي، تعرفي معنا في هذا المقال إلى عدد مرات تغيير الحفاضات لدى الأطفال حديثي الولادة يوميًّا. 

كم مرة يحتاج حديثي الولادة لتغيير الحفاضات يوميًا؟

كل طفل رضيع يختلف عن الآخر في عدد المرات التي يتبول أو يتبرز فيها، ما يجعل عدد الحفاضات التي يستخدمها الأطفال الرضع غير ثابتة، لكن في كل الأحوال ينصح الأطباء بتغيير الحفاضات لحديثي الولادة كل ساعتين أو ثلاث ساعات على الأكثر، وبالطبع كلما يكون محتاجًا، كأن يكون الحفاض ممتلئًا بالبول، أو عندما يتبرز طفلك فيه، حتى لو لم تمر ساعتين على المرة السابقة، وكلما يكبر الطفل سيكون عدد مرات تغيير حفاضه أقل بالطبع، وإذا كنتِ تتساءلين عن عدد محدد، فقد يفيدك ما يلي:

  • الأطفال حديثو الولادة: من يوم إلى شهر قد يحتاجون من 10 إلى 12 حفاضًا يوميًّا، أي ما يقارب 300 حفاض شهريًّا.
  • الأطفال من شهر إلى خمسة أشهر: قد يحتاجون من 8 إلى 10 حفاضات يوميًّا، أي ما يقارب 240 حفاضًا شهريًّا.
  • الأطفال أكبر من ذلك: قد يحتاجون من ست إلى ثماني حفاضات يوميًّا، أي ما يقارب 200 حفاض شهريًّا.

في كل الأحوال، ضعي في اعتبارك أن الأطفال يختلفون اختلافًا كبيرًا في هذه الأمور، طبقًا لعوامل عديدة، منها طبيعة جهازهم الهضمي، ونوع الرضاعة طبيعية أو صناعية، وإدخال الطعام الصلب من عدمه، لكن ضعي في اعتبارك أن تبرز طفلك يستوجب إزالة الحفاض فورًا، لحمايته من التسلخات والالتهابات وعدوى الجهاز البولي، وكذلك امتلاء الحفاض بالبول إذ إنه قد يهيج بشرته.

إذا كنتِ لا تستطيعين أن تفحصي حفاض طفلك كل ساعتين، فيمكنكِ الالتزام بما يلي:

  1. افحصي الحفاض قبل كل مرة ترضعين فيها طفلك وبعدها.
  2. افحصيه كذلك عندما يبكي الطفل ويبدو غير مرتاح.
  3. افحصيه قبل نوم الطفل سواء ليلًا أو خلال القيلولة.
  4. افحصيه فور الاستيقاظ من النوم.
  5. افحصيه بعد تناول الوجبات الصلبة فور إدخالها إلى نظام رضيعك الغذائي.

تعرفي إلى كيفية التحضير لتغيير حفاض طفلكِ الرضيع من خلال السطور التالية.

كيفية التجهيز لتغيير الحفاضات

المرة الأولى لتغيير الحفاض قد تكون مرهقة لكِ وغريبة عليكِ، لكن بعد عدة مرات ستصبحين خبيرة، إليكِ بعض النصائح لتغيير الحفاضات بسهولة ودون فوضى:

  1. جهزي كل ما تحتاجين إليه: إحدى المشكلات التي تقع فيها الأم عند التغيير لطفلها، خلع ملابسه ثم البحث عن الحفاض والكريم وغيرهما، لذا قبل الشروع في الأمر، جهزي الحفاض ومفرش التغيير والمناديل المبللة أو الماء الدافئ والقطن وكريم منطقة الحفاض.
  2. اغسلي يديكِ جيدًا: حتى لا تنقلي أي جراثيم لمنطقة طفلك التناسلية.
  3. ضعي طفلكِ على المفرش: ضعيه على ظهره بهدوء حتى لا يتأذى.
  4. فكي الحفاض: ارفعي مؤخرة طفلك من الحفاض عن طريق رفع كاحليه لأعلى برفق، وإذا كان هناك كثير من البراز، فيمكنكِ تنظيفه بالجزء العلوي من الحفاض.
  5. تخلصي من الحفاض: ضعيه في كيس بلاستيكي، وألقي به بعيدًا عن متناول طفلك.
  6. نظفي طفلك: استخدمي الماء والقطن أو مناديل مخصصة للأطفال، واحرصي على أن يكون التنظيف من الأمام إلى الخلف، وألقي بالقطن أو المنديل بعد الاستخدام، ثم جففي طفلك بمنديل ورقي أو منشفة.
  7. ضعي حفاض تحت طفلك: كثير من الأطفال يتبولون بعد خلع الحفاض، لذا كوني سريعة.
  8. ضعي الكريم المرطب: لترطيب منطقة الحفاض والوقاية من الالتهابات والتسلخات.
  9. أغلقي الحفاض بالطريقة المعتادة: بعد هذه الخطوة ضعي طفلك في ملابسه، واغسلي يديكِ ويديه جيدًا.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى عدد مرات تغيير الحفاضات التي يحتاج إليها طفلك حديث الولادة، وطريقة التحضير لتغييرها، إذا لاحظتِ شيئًا غير طبيعي في تبول طفلكِ أو تبرزه، سواء بالزيادة أو النقصان، فاستشيري طبيبه في الأمر خلال الزيارات الدورية.

يحتاج الرضع إلى رعاية خاصة، تعرفي إلى كل ما يخص طفلك الرضيع وكيفية التعامل معه وتلبية احتياجاته المختلفة، بزيارة قسم رعاية الرضع في "سوبرماما".

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon