أفضل طريقة لزيادة طبقات ملابس طفلكِ الرضيع

رعاية الرضع

بدأ فصل الخريف بالفعل وبدأت معه حيرة الأمهات في عدد الطبقات التي يرتديها الطفل الرضيع، فالطقس لم يعد حارًّا كما كان من قبل ولا يُعد باردًا لاستخدام ملابس الشتاء.

كيف أزيد عدد قطع ملابس طفلي في فصل الخريف؟

الطريقة المثلى التي نصحني بها الطبيب عندما كانت طفلتي رضيعة وما زلت أستخدمها حتى الآن بأمان، هي ارتداء الملابس وفقًا للطقس الذي نتواجد به، بمعنى أنه في بداية فصل الخريف فالجو ما زال يميل للحرارة صباحًا بينما يميل للبرودة ليلًا، لذلك فملابس النهار لا تصلح لليل والعكس صحيح، واطمئني طفلك لن يكون معرضًا للإصابة بنزلات البرد أو الإنفلونزا، بل على العكس فإن تخفيف الملابس أو زيادتها أكثر من اللازم هو ما يعرض طفلك للإصابة بالبرد.

لذلك عزيزتي الأم، في بداية فصل الخريف صباحًا يمكن لطفلك أن يرتدي ملابس قطنية بنصف كم، مع غيار داخلي (حمالات) وغطاء خفيف.

مساءً، يمكنه ارتداء سالوبيت قطن بكم وغيار داخلي (حمالات) أيضًا مع غطاء أثقل قليلًا، أو الغطاء نفسه مع مراعاة تقليل منافذ البرودة في الغرفة.

عندما تبدأ درجات الحرارة في الانخفاض تدريجيًّا، قومي بتدريج ارتداء الملابس لطفلك أيضًا، ألبسيه صباحًا ملابس قطنية بكم ومساء ملابس أثقل قليلًا وهكذا. ودائمًا في فصل الخريف جهزي حقيبة طفلك الرضيع عند الخروج بما يناسب الطقس.

واعلمي في النهاية أن طفلك الرضيع يشعر بالحرارة والبرودة مثلك تمامًا، إذا كنتِ تعيشين في مكان يتسم بالبرودة أكثر من الطبيعي، زيدي طبقة ملابس لطفلك بجانب ما سبق، مع جوارب وغطاء للرأس في نهاية موسم الخريف واقتراب الشتاء، مع مراعاة قواعد الخروج بالطفل الرضيع في الجو المتقلب.

ربما ترغبين أيضًا في التعرف على كيفية تحميم طفلك الرضيع في فصل الشتاء والملابس التي يجب أن يرتديها.

عودة إلى رضع

باسنت إبراهيم

بقلم/

باسنت إبراهيم

أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

موضوعات أخرى
رحلة الأمومة السعيدة تبدأ بهذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon