ما شكل الجنين الأسبوع السابع من الحمل بالسونار؟

شكل الجنين الأسبوع السابع من الحمل بالسونار

رؤية صغيرك على شاشة السونار وهو ينمو في كل مرة تزورين فيها طبيبك من اللحظات الممتعة التي تهون عليكِ متاعب الحمل، وعلى الرغم من أن الجنين في الأسبوع السابع من الحمل قد يبدو صغيرًا للغاية في فحص الموجات فوق الصوتية، فإنه يمر بطفرة نمو هائلة وكثير من التغيرات في هذه المرحلة، لذا اكتشفي ماذا يحدث لجنينك وكيف يتطور في الأسبوع السابع من الحمل في السطور التالية.

شكل الجنين الأسبوع السابع من الحمل بالسونار

مصدر الصورة

قد تظنين أن حملك في مرحلة مبكرة للغاية، وأن الجنين في الأسبوع السابع لا يزال صغيرًا ولا يمر بأي تطورات، والحقيقة أن الجنين قد ازداد حجمه الآن ويبلغ طوله ما بين تسعة إلى عشرة ملليمترات، وهو أكبر بـ 10000 مرة مما كان عليه عند أول الحمل، تتشكل أصابع يدي وقدمي طفلك الآن، على الرغم من عدم انفصالهما تمامًا عن الجسم.

تمثل هذه المرحلة أيضًا بداية طفرة هائلة في النمو، إذ تنمو خلال هذه الفترة (ما بين الأسبوع السابع إلى الأسبوع العشرين) أجزاء جسم طفلك بسرعة وتتطور أعضاء مثل القلب والدماغ ويزداد تعقيدها، تتشكل الهياكل الأساسية لجميع أجزاء الجسم الرئيسية وأعضائه خلال هذا الوقت أيضًا، مع تركيز جزء كبير من النمو على الدماغ، فتتكون خلايا دماغ طفلك بمعدل 100 خلية في الدقيقة، تظهر الأوعية الدموية الأولى في الدورة الدموية، ويصبح الزائدة الدودية والبنكرياس واضحين الآن، وداخل الفم، تتطور براعم الأسنان واللسان والحنك، الأذنان مستمران في التكون والعيون مغطاة بطبقة، التي ستصبح جفونًا فيما بعد.

مع ذلك، فإن معظم هذه التفاصيل لن تتمكني من رؤيتها على شاشة السونار، إذ يكون الجنين صغيرًا جدًا فلا يمكنكِ رؤية التفاصيل، ولكن سيمكنكِ سماع صوت دقات قلبه، وسوف ترين الشكل العام وبالطبع لن يشبه شكل الجنين المميز، أما التطورات التي يمكن رؤيتها تشمل:

  • كيس الحمل: هذه واحدة من أولى العلامات المرئية للحمل، وهي تشير إلى المساحة المليئة بالسوائل المحيطة بالجنين، عادةً ما يتكون في غضون خمسة أسابيع من الحمل، ويبدو شكله دائريًا داكنًا أو مستطيلًا.
  • كيس الصفار أو المح: حتى قبل أن تتمكني من رؤية الجنين داخل كيس الحمل يمكن رؤية كيس المح، وهو أول شيء ينمو داخل كيس الحمل ليمد طفلك بالعناصر الغذائية والأكسجين حتى تتطور المشيمة، سيبدو مثل حلقة بيضاء صغيرة أو فقاعة داخل الكيس.
  •  القطب الجنيني: هذا أول مؤشر على أن طفلك يتشكل داخل كيس الحمل، سيبدو شكلًا سميكًا مائلًا إلى البياض مرتبطًا بكيس الصفار، قد يكون منحنيًا أو مستطيلًا، يمكن عادةً اكتشافه خلال الأسبوع السادس من الحمل باستخدام الموجات فوق الصوتية عبر المهبل.

اعراض الحمل في الاسبوع السابع

لا تقتصر التغيرات التي تحدث في الأسبوع السابع من الحمل على طفلك فقط، ولكنكِ تمرين أيضًا عزيزتي بكثير من التغيرات، على الرغم من أنه لا يمكن رؤية كثير منها على مظهرك الخارجي، لكنك الآن تشعرين ببعض الأعراض بسبب التغيرات الهرمونية التي تعد جسمك لنمو الجنين، وتشمل أعراض الحمل في الأسبوع السابع من الحمل ما يلي:

  1. النفور من الطعام والغثيان الصباحي: في هذه المرحلة قد تشعرين أن الأطعمة المفضلة لديكِ مثيرة للاشمئزاز وستنفرين منها، وقد تشتهين المخللات والأطعمة التي لم تشتهيها من قبل، بعض الروائح قد تجعلكِ تشعرين بالغثيان الشديد سواء رائحة أطعمة أو عطور أو غيرها، قد يستمر الغثيان الصباحي والنفور من الطعام طوال فترة الحمل، ولكن يبدأ معظم النساء الشعور بالتحسن بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، حاولي تجنب أي أطعمة وروائح تسبب ظهور الأعراض، وتناولي الأطعمة التي تشتهينها طالما أنها صحية وآمنة على حملك، لكن في العموم حاول أن تحافظي على نظامك الغذائي مغذيًا قدر الإمكان، يمكن أن تساعد فيتامينات الحمل على تغطية العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك وجنينك في هذه الفترة، إذا كانت أعراضك شديدة ولا يمكنك الاحتفاظ بأي طعام أو سوائل لأكثر من 24 ساعة، فاتصلي بطبيبك لأن هذا قد يكون علامة على التقيؤ الحملي، وهو من الأشكال الشديدة لغثيان الصباح.
  2. اللعاب الزائد: الإفراط في إفراز اللعاب والحاجة إلى البصق من الأعراض المزعجة التي قد تواجهينها في الأسبوع السابع من الحمل، ولا يُوجد سبب معروف لهذا، على الرغم من أن بعض الدراسات تشير إلى أن تغير الهرمونات وحرقة المعدة قد يكونا السبب وراء ذلك، حاولي عزيزتي تجنب المهيجات، مثل الدخان، التي قد تزيد المشكلة سوءًا، جربي مضغ العلكة الخالية من السكر أو مص الحلوى الصلبة، هذا قد يجعل من السهل ابتلاع اللعاب الزائد، من المهم أيضًا شرب الماء بوفرة، قد يقلل الماء إفراز اللعاب.
  3. الشعور بالإعياء: الإعياء هو العرض الأكثر شيوعًا في هذه الفترة، وسيستمر طوال الثلث الأول من الحمل بسبب الهرمونات، ثم يتحسن في الثلث الثاني ولكنه يعاود مرة أخرى في الثلث الأخير من الحمل، حاولي الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة، وقد تساعد قيلولة في وسط النهار على استعادة نشاطك، حاولي ممارسة الرياضة، إذ قد تساعد على زيادة شعورك بالنشاط، المهم أن تستشيري طبيبك للتأكد من أن وضعك الصحي ووضع حملك يسمح بممارستها.
  4. كثرة التبول: لأن الدم حجمه يتضاعف مع الحمل، تنشط الكُلى لفلترة مزيد من الدماء، الأمر الذي قد يشعركِ بحاجة ملحة للتبول، وهو من الأعراض التي تستمر طوال الثلث الأول من الحمل، وتزداد مع نمو الجنين وضغطه على المثانة في الثلث الأخير من الحمل.

بالإضافة إلى الأعراض السابقة، فقد تواجهين ما يلي في الأسبوع السابع من الحمل:

  • الهالات السوداء.
  • تورم وانتفاخ الثديين.
  • تقلصات خفيفة في الحوض.
  • بقع دم خفيفة.

ختامًا، فإن الأسبوع السابع من الحمل يحمل لكِ ولجننيك كثيرًا من التغيرات، حاولي أن تتابعي حملك مع الطبيب للتأكد أن الجنين ينمو بمعدل طبيعي وأن أمور حملك تسير على ما يرام، وتذكري الاحتفاظ بصورة السونار الأولى في ألبوم صور طفلك، فهي من الذكريات السعيدة في الحمل التي لا تنساها أي أم.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمِّليه الآن من google play.
  • لأجهزة أبل - IOS، حمِّليه الآن من App Store.

عودة إلى الحمل

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon