دليل تغذية الحامل لصيام رمضان في الثلث الثاني من الحمل

تغذية وصحة الحامل

مع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك تتصاعد دومًا أسئلة الأمهات الحوامل حول إمكانية صيامهن في رمضان، الواقع أنه لا يوجد علميًّا ما يؤكد ضرورة الإفطار للأم الحامل، فبخلاف بعض الدلالات البسيطة حول تأثير الصيام على تكون مشيمة أصغر أو ولادة طفل ذي وزن أقل، فإنه لا يوجد دراسات فعلية تؤكد وجود تأثيرات سلبية للصيام على الأم الحامل أو جنينها.

يحمل الصيام للأم الحامل مخاطر إصابتها بالجفاف، خصوصًا إذا واكب أشهر الصيف الحارة، والجفاف يؤثر سلبًا على عمل الكلى الخاصة بالأم، ويؤثر أيضًا على كمية السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين، لذلك من الضروري جدًّا التركيز على تغذية الأم الحامل إذا صامت خلال الحمل، لضمان حصول جسمها وجسم جنينها على العناصر الغذائية اللازمة لكلٍّ منهما، وأيضًا لضمان حمايتها من حدوث الجفاف.

يعتبر الثلث الثاني من الحمل أكثر مراحل الحمل استقرارًا من حيث حدوث أعراض الحمل مثل الغثيان والميل للقيء التي يتميز بها الثلث الأول من الحمل، أو ثقل الحركة ومشاكل التنفس التي يتميز بها الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، ولكن يبقى الصيام عبئًا زائدًا يجب على جسم الحامل مواجهته إذا اتخذت قرار الصيام وهي حامل في الثلث الثاني من الحمل.

دليل تغذية الحامل لصيام رمضان في الثلاثة أشهر الأولى

التغذية المثالية للأم الحامل الصائمة في الثلث الثاني من الحمل:

هناك قواعد أساسية للتغذية يجب على الأم الحامل اتباعها خلال الصيام، وبعض النصائح الأخرى التي تدعم استفادة الأم من الغذاء واجتياز شهر الصيام بأمان، ومنها:

1. تناولي كميات كبيرة من السوائل:

يجب ألا تقل كمية المياه التي تشربينها في فترة الإفطار عن 8 أكواب من الماء، فالماء هو الضمان الوحيد لتنقية الجسم من السموم، ومساعدة الكلى على العمل بكفاءة، وبالطبع الوقاية من حدوث الجفاف.

تعتبر مختلف السوائل التي يتم تناولها خلال فترة الإفطار أيضًا مهمة جدًّا مثل العصائر والشوربة.

أهم المشروبات للحامل في الصيف

2. حافظي على مخزون جسمك من الماء خلال فترة الصيام:

قللي من المجهود البدني الذي يؤدي لفقد الماء نتيجة للتعرق، واحرصي أيضًا على البقاء في أجواء مبردة جيدة التهوية سواءً بواسطة المروحة أو المكيف.

3. لا تكثري من تناول الطعام خلال فترة الإفطار:

يقوم الجسم تلقائيًّا بتقليل معدل الحرق واستغلال مخازن الطاقة في أوقات الجوع، لذلك فإن زيادة تناول الطعام في فترة الإفطار يؤدي إلى اكتساب المزيد من الوزن فقط.

احرصي على تناول غذاء صحي غني بالبروتينات والفيتامينات والمعادن، وقليل الدهون.

وجباتك خلال فترة الإفطار يجب أن تكون متوازنة أيضًا، فاحرصي على تناول الكربوهيدرات المركبة والحبوب الكاملة والبقول بالإضافة إلى الخضر والفاكهة واللحوم. وتجنبي تناول الأغذية المقلية فهي تتسبب في الإصابة بصعوبة الهضم وزيادة الحموضة.

هل يرتفع معدل الحرق أم يقل في رمضان؟

4. تجنبي تناول كميات زائدة من الحلويات والسكريات:

حيث يتم هضمها بسرعة، وتعمل كذلك على زيادة الوزن بطريقة سريعة غير مرغوب فيها.

5. احصلي على قدرٍ كافٍ من الراحة:

بالإضافة إلى ضرورة حصولك على عدد ساعات كافية من النوم ليلًا، حاولي أيضًا الحصول على قسط من النوم في أثناء النهار، خصوصًا في أوقات ارتفاع درجة الحرارة.

النوم أثناء الحمل: مشاكل وحلول

6. واظبي على ممارسة بعض التمرينات الرياضية الخفيفة:

يعتبر العامل الأهم هنا هو اختيار الوقت المناسب لممارسة هذه التمرينات خلال اليوم في أثناء الصيام، حيث يفضل القيام بالرياضة اليومية إما في أول اليوم أو في المساء بعد الإفطار بساعتين على الأقل.

ممارسة التمرينات الرياضية خلال فترة الصيام يعني فقد كميات من الماء التي يحتاج جسمك الاحتفاظ بها حتى موعد الإفطار، ويؤدي كذلك إلى تكسير أنسجة العضلات في حالة الشعور بالجوع.

عزيزتي الأم الحامل، إذا اتخذت قرار الصيام في رمضان خلال الثلث الثاني من حملك، فتأكدي من اتباعك للنظام الغذائي المناسب بعد استشارة طبيبك المعالج، وذلك حتى تمر فترة الصيام بسلام وأمان لك ولطفلك.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
British Nutrition Foundation
cedars-jaih

عودة إلى الحمل

د. نوران صادق

بقلم/

د. نوران صادق

طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon