دراسة: مخاطر الأسبرين قد تفوق فوائده

محتويات

    البالغين الأصحاء الذين يتناولون الأسبرين يومياً لدرء أمراض القلب، قد يكون ضرر هذه العادة أكبر من فوائدها، وفقاً لبحث جديد يستعرض نتائج الدراسات السابقة، الكثير من الناس يعتقدون أن الأسبرين صحى ويمنع النوبات القلبية والسرطان، ولكن إذا كنتِ فى صحة جيدة، مع عدم وجود أعراض مرض القلب والأوعية الدموية، فإنه من غير الحكمة أن تتناولى الأسبرين بانتظام، فهو لن يحسن صحتك.
     

    كيف يصبح اﻷسبرين خطرًا؟

    الأشخاص المصابون بالنوبات القلبية لديهم تصلب الشرايين، مما يؤدى إلى تشكيل جلطات الدم، تسهم الأمراض القلبية والأوعية الدموية المختلفة إلى تشكيل هذه الجلطات، وكما هو معروف على نطاق واسع، فتناول الأسبرين يومياً يفتت تلك الجلطات، ويمنع المزيد من المشاكل، البحوث السابقة أظهرت بوجه عام أن الشخص الذى يعانى من جلطة بسيطة، لديه فرصة من 0٪ إلى 15٪ ليختبر نوبة قلبية أخرى فى العام التالى، الأسبرين يمكن أن يقلل من خطر النوبات القلبية لهؤلاء المرضى بنسبة الربع، وهذه فائدة كبيرة تفوق مخاطر النزيف الصغيرة.

    (اقرأي أيضاً: 5 أسباب تؤدي إلي اﻹرهاق)

    ربط الباحثون تناول الأسبرين بانتظام إلى تجنب 33 إلى 46 من الوفيات الناجمة عن أى سبب فى 10000 شخص على مدى 10 أعوام، ومع ذلك وقعت أيضاً بين 46 إلى 49 حالة نزيف كبيرة، وبين 68 إلى 117 حالة نزيف معوى فى 10000 شخص فى فترة 10 سنوات نتيجة لتناول الأسبرين، هذا يترجم إلى زيادة 37٪ فى التعرض لخطر حدوث نزيف فى المعدة، و38٪ زيادة فى التعرض لخطر بنوبات نزيف داخلى، بحسب تقرير الباحثين.

    (اقرأي أيضاً: ضغط الدم محظورات و مسموحات)

    لذا إذا كنتِ فى صحة جيدة، فمضار الأسبرين يومياً يلغى فوائده.
     
    (اقرأي أيضاً: كميات السكر و الصوديوم المناسبة لكل حصة طعام)

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    شامبو للاطفال شايني دروبس
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon