المخاطر الصحية لتذخين الشيشة

صحة

محتويات

    هناك من يقول أن الشيشة أثارها أقل من تدخين السجائر، لكن المؤكد أن تأثيرها على الصحة أشد خطراً من السجائر.

    • تدخين الشيشة والسرطان:
    1. الفحم المستخدم لتسخين التبغ فى الشيشة يزيد من المخاطر الصحية من خلال إنتاج مستويات عالية من أول أكسيد الكربون، والمعادن، والمواد الكيميائية المسببة للسرطان.
    2. حتى بعد مروره من خلال الماء، الدخان الناتج عن الشيشة يحتوي على مستويات عالية من المركبات السامة، بما فى ذلك أول أكسيد الكربون، والمعادن الثقيلة، والمواد الكيميائية المسببة للسرطان.
    3. تبغ الشيشة والدخان يحتويان على العديد من المواد السامة المعروفة بالتسبب بسرطان الرئة والمثانة، وسرطان الفم.
    4. التهيج الجلدى الناتج عن التعرض لعصير التبغ يزيد من خطر الإصابة بسرطانات الفم. التهيج الناتج عن منتجات عصير التبغ عادةً  يكون أكبر بين مدخنين الشيشة عنه بين مندخنين الغليون (البايب) أو السيجار، لأن تدخين الشيشة يمارس عادة (مع أو بدون استنشاق) بصورة أكبر ولفترات أطول من الوقت.
    5. تدخين الشيشة يقدم نحو نفس القدرمن النيكوتين كما فى تدخين السجائر، مما قد يؤدي إلى إدمان التبغ. (اقرأي أيضا: تأثير التدخين على الصحة التناسلية للرجل والمرأة )
    • الآثار الصحية الأخرى لتدخين الشيشة
    1. تبغ الشيشة والدخان بحتويان على العديد من المواد السامة المعروفة بتسبب إنسداد الشرايين وأمراض القلب.
    2. قد تنتقل الأمراض المعدية عن طريق تبادل الشيشة.
    3. الأطفال الذين يولدون للنساء اللاتي يدخن واحدة أو أكثر من الشيشة يومياً أثناء فترة الحمل يكونوا منخفضين الوزن عند الولادة (على الأقل ½3 أونصات أقل من المتوسط)، من الأطفال الذين يولدون لغير المدخنين. أيضاً يكونوا معرضين لخطر متزايد لأمراض الجهاز التنفسى. (اقرأي أيضا: مشكلة التدخين عند المراهقين )
    • الشيشة والتدخين السلبى

    التدخين السلبى من الشيشة يشكل خطرا جدياً لغير المدخنين، وخاصة لأنه يحتوى ليس فقط على الدخان من التبغ ولكن أيضاً من مصدر الحرارة (مثل الفحم) المستخدم فى الشيشة.

    موضوعات أخرى
    التعليقات