الشعور بالحكة في منطقة المهبل.. الأسباب والعلاج

صحة

محتويات

     

    الشعور بالحكة في منطقة المهبل يمثل عرضًا غير مريح للمرأة، وأحيانًا يصبح عرضًا مؤلمًا في بعض الحالات، وفي حالات نادرة فإن الشعور بالحكة يكون أحد أعراض الإصابة بسرطان الفرج، لذا عليكِ استشارة الطبيب إذا شعرتِ بالألم في هذه المنطقة.

    هناك أسباب أكثر شيوعًا تتسبب في الشعور بالحكة في منطقة المهبل، منها:

    1. استخدام المواد الكيميائية:

    المواد الكيميائية هي مواد مهيجة تتسبب في الشعور بالحكة في منطقة المهبل ويمكن أن تتسبب أيضا في حدوث التهابات، وهذه المواد موجودة في العطور وفقاعات الاستحمام والصابون والمطهرات المهبلية، كما أنها توجد في بعض وسائل منع الحمل الموضعية مثل الواقي الذكري والواقي الأنثوي.

    اقرئي أيضا: لماذا تعتبر المطهرات المهبلية ضارة؟

    1. نقص بكتيريا التخمر:

    بكتيريا التخمر موجودة بشكل طبيعي في المهبل، وهي بكتيريا نافعة ومهمة لصحة المهبل، عند نقص هذه البكتيريا أو فقدانها تشعر المراة بالحكة وأحيانًا بالألم، ويكون هذا نتيجة تناول بعض المضادات الحيوية التي تقضي على البكتيريا الموجود في الجسم، سواء كانت ضارة أو نافعة، فاحذري تناول المضادات الحيوية دون استشارة الطبيب.

    1. التهاب المهبل البكتيري:

    من الطبيعي وجود مزيج صحي من البكتيريا في المهبل، ولكن هناك أنواع من البكتيريا الضارة تنمو بشكل خاطئ وتتسبب في حدوث التهابات تؤدي للشعور بالحكة، كما تتسبب في وجود رائحة كريهة للمهبل.

    1. انقطاع الطمث:

    النساء اللواتي ينقطع لديهن الطمث هن الأكثر عرضة للشعور بالحكة في منطقلة المهبل، نتيجة لانخفاض مستوى هرمون الأستروجين في الجسم، وبالتالي جفاف المهبل بشكل دائم وعدم وجود الإفرازات الكافية للحفاظ على رطوبة جدار المهبل.

    1. الأمراض الجنسية:

    هناك بعض الأمراض تنتقل عبر الاتصال الجنسي، مثل: "الكلاميديا، والسيلان، وغيرها"، هذه الأمراض تسبب شعورًا بالحكة وأحيانًا التهابات ويجب معها استشارة الطبيب.

    متى يجب الإسراع في استشارة الطبيب؟

    أغلب الأسباب الشائعة لحدوث الحكة يمكن معالجتها منزليا بالنظافة الشخصية وبعض الخطوات البسيطة، ولكن إذا شعرتي بأن الحكة تزداد وتسبب التهابا وقرحا في المهبل يجب عليكِ الذهاب فورا للطبيب.

    كما أنه في بعض الحالات تتسبب في حدوث فقدان مفاجئ للوزن، والتبول بكثرة وبشكل متكرر، وزيادة العطش وهنا يمكن أن يكون هذا عرض من أعراض الإصابة بمرض السكري، عندها يجب مراجعة الطبيب على الفور.

    كيف نتجنب حدوث الحكة المهبلية؟

    1. تجنب استخدام المطهرات المهبلية والمنظفات المحتوية على مواد كيميائية.

    2. عدم استخدام فقاعات الاستحمام.

    3. ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن حتى تسمح بالتهوية الكافية في هذه المنطقة، مع تغيير الملابس الداخلية يوميًا.

    4. عدم الإفراط في غسل المهبل وتنظيفه، والوعي بأن المهبل ينظف نفسه بنفسه.

    5. عند ممارسة السباحة يجب تغيير الملابس المبتلة على الفور وعدم تركها فترة طويلة على الجسم.

    6. استخدام أنواع جيدة من الواقي الذكري أو الأنثوي لتجنب انتقال عدوى الأمراض الجنسية في حالة وجودها.

    7. إذا كنتِ تعانين من جفاف المهبل عليكِ باستخدام المرطبات المهبلية بشكل دائم تجنبا لحدوث التهابات.

    8. إذا كانت حالة المهبل سيئة فتجنبي العلاقة الحميمة لبعض الوقت حتى تتحسن صحة المهبل.

    9. الشعور بالحكة يجعلك مائلة لهرش هذه المنطقة، ولكن احذري فهذا سيزيد من الشعور بالحكة أكثر لذا عليك ترطيب منطقة المهبل بالماء فقط كلما شعرتِ بالحكة وتجنب الهرش تمامًا.

    اقرئي أيضا: الالتهابات المهبلية ما بين الوقاية والعلاج

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon