6 أنواع للرجيم الصحي لتختاري منها ما يناسبك

أنواع الرجيم الصحي

هناك العديد من أنواع الرجيم الصحي التي ظهرت في الآونة الأخيرة، وكلها تشجع على الصحة الجيدة وبالتالي فقدان الوزن وتحقيق هدف الوصول لشكل الجسم الأمثل، ولكن مع كثرة أنواع الرجيم الصحي تجدين أن الحيرة أصابتك ولا تعرفين أيهم تختارين.

كيفية اختيار أفضل رجيم صحي

قبل اختيار الرجيم الصحي لفقدان الوزن عليكِ أن تسألي نفسك هل يمكنني أن أتعايش معه على المدى الطويل؟ إذ إن عليكِ اختيار نظام صحي لا يكون شاقًا فيسبب لك التوتر والضيق، بل يجب أن يجعلك الرجيم الصحي تشعرين بالسعادة والطاقة والرغبة في التغيير، أما إن كنتِ لا تستطيعين متابعته على مدى طويل وكان مجرد حل سريع لا يشجع على تغييرات دائمة في نمط الحياة، فهو ليس مناسبًا لكِ.

ما هو الرجيم الأفضل لصحتي بشكل عام؟

تهدف بعض أنواع الرجيم الصحي إلى التركيز على مجالات معينة من الصحة، وقد يكون فقدان الوزن مجرد شيء إضافي، كما أن لنا مستويات مختلفة من الصحة وأنماط الحياة المختلفة، لذا عليك أن تعرفي ما تحتاجينه ويناسبك بشكل فردي.

أنواع الرجيم الصحي

هناك العديد والعديد من أنواع الرجيم الصحي حول العالم، إليكِ أشهر أنواع الرجيم الصحي المُجربة على نطاق واسع:

رجيم داش

يركز رجيم داش على ضبط ضغط الدم، ويركز على الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبروتين الخالي من الدهون ومنتجات الألبان قليلة الدسم، أي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من المواد الغذائية التي تضبط ضغط الدم، مثل البوتاسيوم والكالسيوم والبروتين والألياف.

لا يشجع رجيم داش على الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، مثل اللحوم الدهنية، والأطعمة التي تحتوي على الحليب كامل الدسم والزيوت، وكذلك المشروبات المحلاة بالسكر والحلويات.

ويضع هذا الرجيم حدًا أقصى للصوديوم عند 2300 ملليجرام يوميًا في البداية، الذي سينخفض في النهاية إلى نحو 1500 ملليجرام. رجيم داش متوازن ويمكن اتباعه على المدى الطويل، وهو سبب رئيسي يجعل خبراء التغذية يصنفونه على أنه أفضل نظام غذائي شامل.

رجيم البحر المتوسط

يعرف عمومًا أن الأشخاص الذين يعيشون في البلدان المطلة على البحر الأبيض المتوسط، يعيشون ​​لفترة أطول ويعانون أقل من أمراض السرطان والأوعية الدموية، والسر هو أسلوب حياة نشط، والتحكم في الوزن، واتباع نظام غذائي قليل اللحوم الحمراء والسكر والدهون المشبعة، ومرتفع في المكسرات وغيرها من الأطعمة الصحية.

ويقدم رجيم البحر المتوسط ​​مجموعة من الفوائد الصحية، بما في ذلك فقدان الوزن وصحة القلب والدماغ والوقاية من السرطان والوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه، باتباع النظام الغذائي للبحر الأبيض المتوسط​​، يمكنك أيضًا الحفاظ على هذا الوزن مع تجنب الأمراض المزمنة.

رجيم مراقبة الوزن أو رجيم WW

يركز رجيم مراقبة الوزن على إلهام الحياة الصحية وتحسين الرفاهية بشكل عام أكثر من نقصان الوزن، يتضمن ذلك اتباع نهج تناول الطعام بشكل صحي والتحرك أكثر، وأشهر من يتبع هذا الرجيم هي المذيعة الشهيرة أوبرا وينفري.

يعتمد هذا الرجيم على النقاط ويمنح نقطة قيمة لكل طعام وشراب بناءً على ما يحتويه من المغذيات، ويركز على تفضيلات الطعام ونمط الحياة لكل فرد، والهدف هو أكل صحي وشعور بالسعادة.

الرجيم النباتي المرن

يعد هذا الرجيم هو الطريقة النباتية لإنقاص الوزن والمحافظة على الصحة ومنع الأمراض، وهو بالطبع الرجيم المفضل لدى النباتيين، وإذا كنتِ تفكرين في اختيار هذا النوع من الرجيم، فيجب عليك التخلص من اللحوم تمامًا لجني الفوائد الصحية المرتبطة بالرجيم النباتي المرن.

يمكنك أن تكوني نباتيةً معظم الوقت، ولكن لا يزال يمكنك تناول برجر أو شريحة لحم عندما تشعرين برغبة شديدة، ومن خلال تناول المزيد من النباتات وقليل من اللحوم فإن متبعي هذا الرجيم الصحي لن يفقدوا الوزن فحسب، بل يمكنهم أيضًا تحسين صحتهم العامة، وخفض معدل الإصابة بأمراض القلب والسكري والسرطان.

رجيم أتكينز

يتضمن هذا الرجيم أربع مراحل، بدءًا من الكربوهيدرات القليلة جدًا وتناول الطعام بشكل تدريجي أكثر حتى تصل إلى وزنك المطلوب، ونظريته هي أنه من خلال الحد من الكربوهيدرات، يتحول جسمك إلى الدهون البديلة المخزنة فيه.

في المرحلة الأولى يُسمح لكِ بجرامات قليلة جدا من الكربوهيدرات والتركيز على البروتينات، وفي المرحلة الثانية تزيد نسبة السكريات والكربوهيدرات تدريجيًا وببطء، وفي المرحلة الثالثة ترتفع نسبة الكربوهيدرات أكثر، وفي المرحلة الرابعة تصلين إلى نسب ثابتة وأسلوب حياة لا يتغير.

رجيم الكيتو

 هذا الرجيم عالي الدهون من أشهر الأنظمة الغذائية حاليًا، وهو يحتوي على نسبة كافية من البروتين والكربوهيدرات، ويستخدم الجسم الدهون المخزنة للحصول على الطاقة.

تشير الأبحاث المنشورة عن أمراض القلب الإكلينيكية إلى أن النظام الغذائي "كيتو" يمكن أن يكون وسيلة فعالة لإنقاص الوزن، ولكن لكي تحققي النتيجة المرغوبة عليكِ اتباع الخطة باستمرار دون الإخلال بالنظام.

تجنبي هذا الرجيم إذا كنتِ تعانين من مرض السكري من النوع الأول أو غيره من اضطرابات التمثيل الغذائي، وبغض النظر عن حالتك الصحية الحالية، يجب عليك التحدث مع طبيبك قبل البدء في اتباع رجيم الكيتو.

وستحتاجين أيضًا إلى الاستعداد لبعض الآثار الجانبية البارزة عند البداية في اتباع هذا الرجيم، مثل الإسهال والإصابة بالإمساك، والإرهاق، وتقلب المزاج، والصداع، ورائحة الفم الكريهة. يقول الخبراء إن هذه الأعراض هي جزء شائع مما يسمى بأنفلونزا كيتو، والتي تحدث عندما يتكيف جسمك مع حرق الدهون بدلًا من الكربوهيدرات للحصول على الطاقة.

العديد من أنواع الرجيم تزيل مجموعات غذائية بأكملها، لذا عليكِ الحرص على اختيار رجيم صحي لا يسبب لكِ مشاكل صحية، وبشكل عام فإن اتباع رجيم عند الإصابة بالسكر أو الحمل أو الرضاعة ليست فكرة جيدة أيضًا. ننصحكِ بالرجوع إلى طبيبك قبل إجراء أي تغييرات على نظامك الغذائي حرصًا على سلامتك.

المصادر:
best healthy eating diets
best worst diet plans
lose weight fast

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon