7 أسباب لظهور خيوط دم في براز الرضيع

أسباب ظهور خيوط دم في براز الرضيع

 قد تفزعين عند رؤيتكِ خيوط دم في حفاض طفلكِ الرضيع، وتهرعين للطبيب للاطمئنان على صحة صغيركِ، والحقيقة أن نزول دم في البراز من الأمور الشائعة لدى الأطفال الرضع، وفي كثير من الأحيان تكون أسبابه بسيطة تختفي من تلقاء نفسها، ولكن إذا كانت كمية الدم كبيرة، وتكرر الأمر فقد يشير إلى مشكلة صحية طارئة يجب معها استشارة الطبيب، وبصفة عامة يظهر الدم في البراز لدى عديد من الأطفال على الأقل مرة واحدة خلال فترة الرضاعة. وعادةً ما يحدث ذلك نتيجة الإجهاد عند التبرز، ما يسبب انقطاع الشعيرات الدموية الرقيقة في الشرج والمستقيم، وظهور الخطوط الدموية في براز الطفل. تعرفي معنا في هذا المقال إلى أسباب ظهور خيوط دم في براز الرضيع، وطرق علاجها.

أسباب ظهور خيوط دم في براز الرضيع

إذا ظهر لون براز الطفل باللون الأحمر، فهذا لا يعني دائمًا أن الطفل يعاني من زيف أو نزول دم من الشرج، فقد يؤدي بعض الأطعمة الحمراء، كالطماطم والأطعمة الليفية الأخرى، إلى ظهور خطوط أو قطع حمراء في براز الطفل، لذا راقبيه ما يتناوله صغيرك جيدًا، أما إذا لم يتناول أطعمة قد تسبب احمرار البراز، وكانت بالفعل دماءً، فإن الأسباب الأكثر شيوعًا تشمل:

  1. الإمساك: من أكثر الأسباب الشائعة لنزول الدم في البراز الإمساك، لأن البراز الصلب يسبب تمزقات صغيرة في فتحة الشرج، ما يُعرف بالشروخ الشرجية، التي تلتئم من تلقاء نفسها، ومع ذلك، لأنها تسبب جروحًا مفتوحة في منطقة معرضة لكثير من البكتيريا، يمكن أن تُصاب بالعدوى، لذا قد يُوصي الطبيب بمضادات حيوية موضعية للطفل بحسب عمره.
  2. دم في حليب الثدي: في بعض الأحيان، يحتوي حليب الثدي على الدم، ويحدث هذا غالبًا بسبب تشقق الحلمتين أو إصابتهما في أثناء الرضاعة الطبيعية. لذا قد يبتلع الطفل بعض الدم، ويمكن أن يتسبب ذلك في ظهور خطوط رفيعة من الدم في براز الطفل أو جعل البراز بأكمله يبدو أحمر. ليس من الخطير أن يبتلع الطفل الدم، طالما أن الأم لا تعاني من مرض معدٍ، ومع ذلك، من المهم علاج إصابة الحلمة، لأن تلف الحلمة المزمن يمكن أن يتسبب في التهابات شديدة للأم وتوقف الرضاعة الطبيعية.
  3. العدوى: قد يسبب بعض أنواع العدوى وجود دم في البراز، وقد يصاب بعض الأطفال الرضع بالإسهال عند الإصابة بعدوى، وأحد أخطر أنواع العدوى التهاب الأمعاء والقولون الناخر، الأكثر شيوعًا بين الخدج والأطفال المصابين بحالات صحية أخرى، وقد تلاحظين مع هذه الحالات أن معدة الطفل تبدو منتفخة أو أنه لا يريد الرضاعة. نظرًا لأن التهاب الأمعاء والقولون الناخر يمكن أن يكون مميتًا، يجب استشارة الطبيب إذا كان البراز دمويًّا بشكلٍ متكرر، وكانت كمية الدم كبيرة.
  4. البواسير: البواسير عبارة عن أوردة منتفخة توجد خارج فتحة الشرج أو خارحها، وعندما يتغوط الطفل قد تنزف البواسير، ما يتسبب في ظهور خطوط حمراء من الدم في البراز، والبواسير أقل شيوعًا عند الأطفال مقارنةً بالشروخ الشرجية، لذلك إذا لاحظتِ زوائد جلدية عند فتحة الشرج أو تورمها، يجب عرض طفلك على الطبيب للتشخيص، إذ تلتئم بعض البواسير بشكل طبيعي، لكن بعضها الآخر يتطلب العلاج، وعادةً ما يكون الباسور علامة على إصابة الطفل بالإمساك المزمن.
  5. الإسهال الدموي: يشير الإسهال الدموي إلى عدوى بكتيرية، كالسالمونيلا أو الإشريكية القولونية، وغالبًا ما تختفي هذه الحالات من تلقاء نفسها، ولكنها يمكن أن تسبب الجفاف الخطير عند الأطفال.
  6. الحساسية الغذائية: قد يسبب بعض أنواع الحساسية الغذائية ظهور دم في البراز مصحوبًا بمخاط أيضًا، ويمكن أن يُصاب الطفل بحساسية تجاه الحليب والقمح والشعير والشوفان، ما يسبب مشكلات للأطفال الرضع مع بدء تقديم الأطعمة الصلبة لهم، كذلك قد يتحسس الأطفال من بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على الجلوتين، كبعض أنواع الفيتامينات، لذا قد تلاحظين نزول دم في البراز بعد تناول بعض الفيتامينات، ويتوقف النزيف بمجرد التوقف عن تناولها. قد تؤدي الحساسية الغذائية إلى حالات كالتهاب القولون التحسسي ومتلازمة التهاب الأمعاء، وكليهما ناتج عن تفاعلات تحسسية تجاه البروتين الموجود في الطعام، ويمكن أن تؤدي هاتان الحالتان إلى القيء والإسهال المحمّل بالدم عند الأطفال.
  7. نزيف الجهاز الهضمي العلوي: قد يشير الدم الداكن في البراز أو البراز الأسود إلى نزيف في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي للطفل، كالمريء أو الحلق، ويحدث نزيف الجهاز الهضمي العلوي بسبب عدوى أو مرض شديد، وهو حالة طبية طارئة تحتاج لاستشارة الطبيب فورًا.

هناك عدة طرق لعلاجر خيوط الدم في براز الرضيع، تعرفي إليها من خلال السطور التالية.

علاج ظهور خيوط دم في براز الرضيع

لا تحتاج حالات البراز الدموي كلها إلى العلاج، وغالبًا ما تختفي البواسير الصغيرة والشقوق الشرجية من تلقاء نفسها، ومع ذلك نظرًا لأن الأطفال أكثر عرضة للإصابة بعدوى، فيجب عرض الطفل على الطبيب ليصف العلاج المناسب الذي قد يشمل:

  • الكريمات والحمامات الدافئة: لعلاج البواسير والشقوق الشرجية، قد يُوصي الطبيب بحمامات ماء دافئة للطفل، أو استخدام كريمات البواسير أو الهيدروكورتيزون الموضعية لتخفيف الالتهاب.
  •  الجراحة: بعض الشقوق أو البواسير لا تلتئم من تلقاء نفسها، وقد تتطلب جراحة، وكذلك انسداد الأمعاء الذي يسبب النزيف.
  •  المضادات الحيوية: قد يصف الطبيب المضادات الحيوية لعدوى معينة أو لمنع إصابة الشروخ الشرجية.
  •  محاليل الجفاف: قد يوصي الطبيب بالسوائل الوريدية (IV) أو المشروبات الإلكتروليتية (محاليل الجفاف) للطفل الذي يعاني من الإسهال.
  • تغييرات في النظام الغذائي: قد يساعد تناول مزيد من الألياف على علاج الإمساك عند الأطفال الأكبر سنًّا، وقد يحتاج الأطفال الأصغر عمرًا إلى تبديل نوع الحليب الصناعي أو شرب مزيد من حليب الأم، وفي بعض أنواع الحساسية الغذائية قد يطلب الطبيب منكِ -إذا كنتِ ترضعين طبيعيًّا- تغيير نظامك الغذائي، وتجنب الأطعمة التي تسبب للطفل تفاعلات تحسسية.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى أسباب ظهور خيوط دم في براز الرضيع، انتبهي إلى أنه إذا كان البراز المدم مصحوبًا بحمى أو إسهال أو انتفاخ شديد في المعدة أو رفض الطفل الرضاعة، فيجب استشارة الطبيب فورًا، فقد تشير هذه الأعراض لمشكلات صحية خطيرة.

لقراءة مزيد من المقالات المتعلقة  بالرضع والمشكلات الصحية التي تواجههم وكيفية التعامل معها، زوري قسم تغذية وصحة الرضع على موقع "سوبرماما".

المصادر:
Is Blood In Baby Stool Normal?
Causes of blood in baby stool

عودة إلى رضع

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon