أسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة

أسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة

تعتقد سيدات كثيرات ممن يأملن في الحمل أن الحصول على دورات حيض منتظمة وطولها طبيعي، يعني بالضرورة كفاءة التبويض وصحته في جسدها، للأسف تشير الأبحاث إلى عدم دقة هذا الطرح، إذ إن ثلث دورات الحيض التي تبدو طبيعية قد تحدث دون حصول تبويض.

وتؤكد الدراسات الحديثة أن هذه الحالة، ويطلق عليها "الإباضة الصامتة"، التي تمتلك فيها المرأة ما يبدو أنه دورة منتظمة، لكن المبيضين لا يطلقان بيضة، أكثر انتشارًا مما كان يُعتقد سابقًا، في هذا المقال، نتناول أسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة، ونتساءل هل هناك درجات لضعف التبويض؟ وما أعراض درجات ضعف التبويض المختلفة؟

أسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة

حدوث الدورة الشهرية دون تبويض أكثر شيوعًا في فئتين عمريتين متميزتين:

  • الفتيات اللاتي بدأن الحيض حديثًا، من المرجّح أن تشهد السنة التالية للدورة الشهرية الأولى للفتيات، دورات حيض دون حدوث تبويض.
  • النساء اللاتي يقتربن من سن اليأس: تتعرض النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 40 و50 عامًا لتغييرات في هرموناتها، وقد يؤدي ذلك إلى دورات حيض دون تبويض.

في كلتا الفئتين العمريتين تتعرض السيدات لتغيرات مفاجئة في مستويات الهرمونات مما يؤدي إلى حدوث دورات حيض دون تبويض.

وإلى جانب تلك الفئتين، هناك أسباب أخرى لدورات الحيض دون تبويض، تشمل:

  • الوزن الزائد جدًا أو المنخفض جدًا.
  • ممارسة التمارين الشديدة.
  • عادات الأكل غير الصحية.
  • التعرض لمستويات عالية من الإجهاد والتوتر.

إذا كانت لديك دورة شهرية منتظمة كل 24 إلى 35 يومًا، فمن المحتمل أن عملية التبويض لديك تتم بشكل طبيعي، لكن تتعرض بعض السيدات لضعف تبويض مفاجىء، فما أسبابه؟

أسباب ضعف التبويض المفاجئ

يمكن أن يكون ضعف التبويض المفاجىء ناتجًا عن:

خلل الغدة النخامية

يتسبب خلل الغدة النخامية في عديد من حالات ضعف التبويض، ومنها:

  • متلازمة شيهان، عادة ما تحدث بعد نزيف حاد، مثل بعض حالات الولادة أو بعد الصدمة.
  • متلازمة كالمان، يسمى اضطراب ما تحت المهاد الخلقي، غالبًا ما يكون مرتبطًا بفقر الدم، أو عدم وجود حاسة الشم.
  • التعرض للإشعاع الدماغي، قد يصاب الأطفال الذين تعرضوا للإشعاع، لعلاج ورم الجمجمة أو سرطان الدم في بعض الأحيان، بتلف في منطقة ما تحت المهاد أو الغدة النخامية، مما يتسبب في فشل إفراز هرمونات الغدد التناسلية.
  • فرط برولاكتين الدم، الذي يثبط إفراز هرمونات موجهة الغدد التناسلية، عادة ما ينتج فرط البرولاكتين عن أورام الغدة النخامية.
  • خلل مجهول السبب، في كثير من الحالات، لا يمكن تحديد أي سبب عضوي أو فسيولوجي لخلل الغدة النخامية.

خلل المبيض

  •  تكيسات المبايض، تمثل نحو 70% من جميع حالات العقم بسبب ضعف التبويض. تلعب مقاومة الإنسولين دورًا رئيسيًا في التسبب في تكيس المبايض وضعف التبويض.
  • تدمير المبيض نتيجة:
  1. الاستئصال الجراحي للمبيض.
  2. أمراض ضعف المناعة الذاتية للمبيضين.
  3. تدمير المبيض عن طريق العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي في منطقة البطن والحوض.
  4. فشل المبيض مجهول السبب، لا يوجد سبب محدد لتدهور المبيضين، لكنهما يتوقفان عن التبويض.

وكما ذكرنا، يمكن أن يؤدي الإجهاد والتوتر، ونقص التغذية الكافية أو اضطرابات الأكل، والتمارين عالية الشدة، إلى ضعف التبويض الوظيفي وانقطاع الحيض، تُقترح هذه الأسباب في حالات التوقف المفاجئ للدورة للمرأة التي يقل عمرها عن 30 عامًا، دون أي مرض معروف أو يمكن تحديده في الغدة النخامية أو أي غدة صماء أخرى، مثل الغدة الدرقية أو الغدة الكظرية.

اقرئي أيضًا: قصور الغدة الدرقية وفرط نشاطها.. الأسباب والأعراض

أعراض ضعف التبويض البسيط

هو اضطراب لا يحدث فيه التبويض بشكل منتظم وقد يكون الفاصل بين الدورة الشهرية والتي تليها أطول من الطبيعي، يتراوح الفاصل الطبيعي من 21 إلى 35 يومًا، عادة ما تحصل مريضة ضعف التبويض البسيط على 8 دورات شهرية أو أقل في السنة.

يعد تكيس المبايض أشهر أسباب ضعف التبويض البسيط، وتشخص متلازمة تكيس المبايض عندما يكون لدى المرأة دورات حيض غير منتظمة أو الفاصل بين الدورات طويل جدًا (أكثر من 50 يومًا)، بالإضافة إلى علامات ارتفاع الأندروجينات (الهرمونات الذكورية)، إما من خلال أعراضها وإما من خلال فحص الدم.

تشمل أعراض ارتفاع هرمون التستوستيرون (أحد أنواع الأندروجينات) نمو الشعر في مناطق غير طبيعية مثل الذقن والرقبة، وتساقط شعر الرأس، وحب الشباب.

اقرئي أيضًا: 7 علامات تدل على اضطراب الهرمونات في جسمك

أعراض ضعف التبويض الشديد

هو اضطراب لا يحدث فيه تطور سليم للبويضة، أو لا تُطلق بويضة من المبيضين أصلًا، قد تتوقف الدورة الشهرية لدى النساء المصابات بهذا الاضطراب لعدة شهور. في بعض الحالات قد تحصل السيدات على دورات شهرية رغم توقف التبويض لديهن. وقد يؤدي ضعف التبويض الشديد إلى دورات حيض شديدة، تُفقد فيها دماء كثيرة، نتيجة نقص هرمون البروجسترون.

اقرئي أيضًا: أفضل الطرق لعلاج ضعف المبايض

ختامًا بعد معرفتك بأسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة، وأعراض ضعف التبويض البسيط والشديد، عليك الانتباه إلى دوراتك الشهرية، فإذا كان الفاصل بينها أقصر من 21 يومًا، أو أطول من 36 يومًا، فقد يكون لديك خلل في التبويض. وإذا كانت دوراتك تقع ضمن النطاق الطبيعي من 21 إلى 36 يومًا، لكن يختلف طول دوراتك اختلافًا كبيرًا من شهر إلى آخر، فقد يكون هذا أيضًا علامة على ضعف التبويض، ويكون عليك اللجوء إلى الطبيب لعمل الفحوصات اللازمة.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

المصادر:
4 Anovulation Causes
Trying to get pregnant? A regular period doesn't guarantee ovulation, according to new Canadian research
Anovulatory Cycle
What Causes Menstrual Irregularity
Anovulation and Ovulatory Dysfunction
Oligoovulation and PCOS
OVULATORY DISORDER

عودة إلى الحمل

سماء حسين

بقلم/

سماء حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon