7 نصائح لعلاج جفاف "قشف" خدود الرضع

جفاف بشرة الرضع

يعاني معظم الأطفال الرضع بعض المشكلات الجلدية التي تشيع بينهم في هذه المرحلة العمرية، ومنها جفاف بشرة الرضع بشكل عام والوجنتين (الخدود) بشكل خاص، وذلك نتيجة تأثر جلد الطفل بالطقس والعوامل والمؤثرات الخارجية، بالإضافى لبعض العادات الخاطئة التي تؤدي لجفاف بشرته.

وتزداد حدة هذه المشكلة مع حساسية بشرة الأطفال في هذه المرحلة من العمر، ولهذا تقع على الأم المسؤولية الكبرى في العناية ببشرة طفلها والحفاظ عليها. ومن خلال هذا المقال تقدم إليكِ "سوبرماما" بعض النصائح التي تساعدكِ في علاج جفاف بشرة الرضع، والحفاظ على نعومتها دائمًا.

أسباب جفاف بشرة الرضع

  1. جلد الأطفال الرضع يعد من أكثر أنواع الجلد حساسية، وكذلك فهو يفرز الزيوت الطبيعية بشكل أقل بالمقارنة بجلد الكبار، وبالتالي فهم أكثر عرضة لتشقق الجلد وجفافه.
  2. الاستحمام المتكرر -وخاصة بالماء الساخن- من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى جفاف بشرة الطفل.
  3. احتكاك المنشفة بجلد الطفل عند تجفيفه بعد الاستحمام، يؤذي البشرة ويعرضها للجفاف. 
  4. انخفاض درجة الحرارة وارتفاعها يؤثر بشكل كبير على نعومة بشرة الطفل وترطيبها.
  5. الإفراط في استخدام بودرة الأطفال على البشرة، ما يؤدي إلى سد مسام البشرة وتعرضها للتشقق والجفاف مع الوقت.

نصائح لعلاج جفاف خدود الرضع 

  1. احرصي على استخدام الصابون الطبي المخصص للأطفال عند غسل البشرة، فهو صابون مرطب ولطيف وخالٍ من أى عطور أو مطهرات. ويجب أن تبتعدي تمامًا عن الصابون الذي لا يحتوي على مواد مرطبة، حتى لا يتسبب في جفاف بشرة طفلكِ وحرمانها من زيوتها الطبيعية.
  2. ضعي كمية مناسبة من مرطب البشرة على وجنتي طفلكِ، ودلكيهما بعناية خاصة بعد الاستحمام، وذلك تعويضًا عن نسبة الزيوت التي يفقدها في أثناء الاستحمام بسبب أنواع سوائل الاستحمام، ما يتسبب فى جفاف وجنتيه. وفي حالة استمرار جفاف بشرة طفلك، ضعي طبقة سميكة من الزيوت المرطبة، أو حاولي تغيير المستحضر إلى كريم أو مرهم أكثر سمكًا.
  3. لا تكثري من عدد مرات تحميم طفلكِ أسبوعيًّا، لأن ذلك يؤدي إلى إزالة الترطيب الطبيعي والزيوت الطبيعية التي تفرزها بشرة طفلكِ، كي تبقي على بشرته صحية ونضرة. ولا داعي لتحميمه بالكامل كل مرة، إذ إن تكرار التعرض لمياه الصنبور يرتبط في بعض الأحيان بمشاكل جفاف البشرة.
  4. استخدمي الماء الفاتر والدافئ عند الاستحمام، فالماء الساخن بشكل زائد على المطلوب يتسبب في احمرار جلد الطفل وتهيجه نظرًا لحساسية بشرة الأطفال، وإذا تعرض طفلك للهواء بعدها يصاب بالجفاف. احرصي أيضًا على إضافة المرطب الخاص بالأطفال إلى الماء لتقليل جفاف بشرته، وبعد الاستحمام ضعي مستحضر الترطيب الخاص بطفلك بينما لا تزال بشرته رطبة بالماء، ثم جفيفه جيدًا بلطف بفوطة قطنية.
  5. استخدمي المنتجات الطبيعية بشكل أكبر، فعلى الرغم من أن مستحضرات العناية بالأطفال مصممة خصيصًا لهم، فقد تكون أحد مسببات جفاف الجلد، لذا يمكنكِ استخدام بديل طبيعي، مثل زيت الزيتون فى ترطيب بشرة طفلكِ وجسمه أيضًا.
  6. انتبهي لحالة الجو والملابس، ففي الأجواء أو الأيام التي ترتفع فيها درجة الحرارة، يجب تخفيف ملابس الطفل بالحد الذي يتناسب مع الجو، لأن ارتفاع الحرارة من العوامل التي تؤثر على جلد الطفل وتؤدي لاحمرار الجلد وجفافه، خاصة إذا تعرض بعدها لتيار هواء معاكس.
  7. اختاري المنتجات المصنوعة من القطن الخالص لطفلكِ، سواءً في وسائد النوم أو الملابس التي تحتك بجسمه.

أفضل المرطبات الطبيعية لبشرة الأطفال

  • زيت الزيتون: يمكنك استخدام زيت الزيتون في ترطيب بشرة وجسم طفلك، والتخفيف من استخدام المستحضرات الخاصة بالأطفال، ما يسمح بتهدئة جلده مع استخدام هذا المكون الطبيعي.
  • زيت البابونج: يمكنك أيضًا استبدال زيت الزيتون بزيت البابونج، والذي له التأثير نفسه في ترطيب بشرة وجلد طفلك.

وفي النهاية، إذا كنتِ تعانين من استمرار مشكلة جفاف بشرة الرضع وتعرض وجنتي طفلك للجفاف رغم تطبيقك للنصائح المذكورة في المقال، استشيري طبيب الجلدية الذي سيرشدك إلى العلاج المثالي لمقاومة جفاف البشرة، وتذكري دائمًا أن الترطيب الدائم هو كلمة السر في حماية جلد طفلك من الجفاف.

المصادر:
Baby's Skin Healthy
Dry Patches of Skin on a Baby's Face
dry skin on a baby's face
افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon