هل هناك أضرار لخزعة الغدة الدرقية؟

هل هناك أضرار لخزعة الغدة الدرقية؟

الغدة الدرقية غدة على شكل فراشة تقع في العنق، وتفرز عدة هرمونات مهمة للجسم، هناك عدة حالات قد ينتج عنها تضخم الغدة الدرقية، أشهرها نمو بعض الكتل أو العقيدات، التي يمكن أن تسبب مشكلات مختلفة، في بعض هذه الحالات، يلجأ الطبيب إلى الحصول على خزعة (عينة) من الغدة الدرقية أو الكتل التي تنمو عليها لاختبارها في المختبر. نجيبك في هذا المقال عن: هل هناك أضرار لخزعة الغدة الدرقية؟

هل هناك أضرار لخزعة الغدة الدرقية؟

إجراء خزعة الغدة الدرقية بالإبرة الدقيقة إجراء آمن للغاية، ولكنه قد ينطوي على بعض المخاطر الطفيفة التي تشمل:

  • حدوث نزيف في موقع الخزعة.
  • حدوث عدوى.
  • حدوث أضرار للأنسجة القريبة من الغدة الدرقية.

لكن لأن معظم الأطباء يستخدمون الموجات فوق الصوتية لتوجيه وإدارة هذا الإجراء، فإن حدوث هذه المضاعفات يكون نادرًا.

هناك أيضًا احتمالية ضئيلة لعدم إظهار خزعة الإبرة الدقيقة ما إذا كانت العقدة سرطانية أم لا على وجه اليقين، وفي هذه الحالة، قد يكون هناك حاجة لتكرار إجراء الخزعة.

ما أسباب أخذ الخزعة من الغدة الدرقية؟

عادة ما تُجرى خزعة الغدة الدرقية في حالات وجود تضخم في الغدة، إذ تساعد الخزعة طبيبك على معرفة سبب وجود عقيدات أو تضخم في الغدة الدرقية. 

لكن لا تحتاج جميع حالات مشكلات الغدة الدرقية إجراء الخزعة، فمثلًا عند الإصابة بمرض جريفز ستكون الأعراض وفحوصات الدم والتصوير كافية لمعرفة التشخيص السليم من دون اللجوء إلى إجراء الخزعة.

من المحتمل أن يرغب طبيبك في فحص أي عقدة يزيد حجمها عن سنتيمتر واحد (نحو نصف بوصة)، خاصة إذا أظهر التصوير أن العقدة صلبة، وتحتوي على الكالسيوم، وليس لها حدود واضحة حولها.

وقد يقرر الطبيب أيضًا إجراء الخزعة في حالات لا يظهر فيها وجود عقيدات، مثل إذا كان المريض يعاني ألمًا شديدًا ونموًا سريعًا في الغدة الدرقية.

كيفية أخذ خزعة من الغدة الدرقية

هناك عدة طرق يمكن بها أخذ عينة من الغدة الدرقية، غالبا تُجرى الخزعة بالإبرة الدقيقة، ولكن قد تكون هناك أسباب للحصول على خزعة أخرى إضافية، فيما يلي نوضح الطرق المختلفة لهذا الإجراء:

  • خزعة بالإبرة الدقيقة FNA: يستخدم الطبيب في هذا الإجراء إبرة صغيرة لأخذ العينة، ويكون المريض مستيقظًا، وأكثر ما سيشعر به قرصة صغيرة، لذلك ربما لا يحتاج هذا الإجراء إلى تخدير، بمساعدة التصوير بالموجات فوق الصوتية، سيضع الطبيب الإبرة في رقبة المريض لسحب عينة للاختبار، قد يشعر المريض بحركة الإبرة قليلًا، وقد يكررها الطبيب عدة مرات للوصول إلى أجزاء مختلفة من العقدة أو تضخم الغدة الدرقية، قد يأخذ الطبيب أيضًا عينات من العقد الليمفاوية القريبة من الغدة الدرقية، تستغرق العملية نحو نصف ساعة، بعدها توضع ضمادة صغيرة حيث دخلت الإبرة، ثم يتمكن المريض من استئناف نشاطه اليومي الطبيعي. 
  • خزعة الإبرة الأساسية: يشبه إجراء خزعة الإبرة الدقيقة، لكنه يتم بإبرة أكبر، إذا لم يحصل الطبيب على إجابات واضحة من خزعة الإبرة الدقيقة، فقد تكون هذه خطة احتياطية جيدة. 
  • خزعة جراحية: نادرًا ما يستخدم الأطباء هذه الطريقة على الغدة الدرقية، وتتطلب عمل فتحة في الرقبة لإزالة العقدة، قد يعني ذلك إزالة حتى نصف الغدة الدرقية، بالطبع يتم هذا الإجراء تحت التخدير، ويحتاج المريض بعده فترة نقاهة أطول.

ختامًا، سيعتمد ما سيحدث بعد إجراء خزعة الغدة الدرقية على ما أظهرته الخزعة، إذا لم يكن سرطانًا ولم تكن هناك أعراض أخرى، فقد يقوم الطبيب بالانتظار اليقظ، يعني ذلك زيارات متابعة وفقًا لجدول زمني للتحقق من الأشياء، مثل تغيير عقيدة أو ظهور جديدة، بينما في حالة الإصابة بالسرطان سيحتاج المريض على الأرجح إلى عملية جراحية، ويمكن علاج معظم سرطانات الغدة الدرقية.

تعرفي إلى مزيد من أسباب الحالات المرضية والمشكلات الصحية المختلفة، وأعراضها وطرق علاجها والوقاية منها في قسم الصحة.

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon