متى يصبح الإمساك خطرًا عند الكبار؟

    متى يصبح الإمساك خطر

    يعد الإمساك من أكثر المشكلات الصحية شيوعًا حول العالم، ويمكنك معرفة أنكِ تعانين من الإمساك أو يعاني منه طفلك عندما يكون التبرز لثلاث مرات في الأسبوع أو أقل، أو عندما يصعب التبرز أو يأخذ وقتًا أطول. وتختلف طول الفترة الزمنية العادية بين حركات الأمعاء من شخص لآخر، فبعض الناس يستخدمون الحمام ثلاث مرات في اليوم، وبعضهم الآخر عدة مرات في الأسبوع، تابعي القراءة لتعرفي إجاية هذه الأسئلة: ما أسباب الإمساك؟ ومتى يصبح الإمساك خطرا؟ وما هي الطرق الأمثل للعلاج؟.

    ما أسباب بالإمساك؟

     يحدث الإمساك غالبًا لعدة أسباب، منها ما هو متعلق بالجهاز الهضمي، ومنهاما هو متعلق بالطعام، ومنها حوامل نفسية وهرمونية، وأهمها:

    • التغييرات في النظام الغذائي. 
    • عدم تناول ما يكفي من الألياف.
    • جفاف الجسم وعدم شرب قدر كاف من السوائل.
    • بعض الحالات الطبية، مثل مرض السكري والذئبة وقصور الغدة الدرقية.
    • عدم ممارسة الرياضة.
    •  المعاناة من القولون العصبي.
    • ضغط عصبي.
    • الأدوية المضادة للحموضة التي تحتوي على الكالسيوم أو الألومنيوم.
    •  الحمل.

    متى يصبح الإمساك خطرا؟

    عادة يكون الإمساك مشكلة قصيرة الأجل وبسيطة يمكن حلها بطرق بسيطة وبالاهتمام بنفسك، ومع ذلك في بعض الأحيان يصبح الإمساك خطرًا ويتطلب التدخل الطبي والذهاب للطوارئ، إذا وجدتِ الأعراض التالية عندكِ أو عند طفلكِ مع الإصابة بالإمساك فيجب عليكِ الذهاب فورًا للطبيب:

    الإمساك عند الحامل

    يؤثر الإمساك على ما يقرب من نصف النساء الحوامل في مرحلة ما من حملهن، ويُعتقد أن الإمساك عند النساء الحوامل يحدث بسبب الهرمونات التي  تسبب استرخاء العضلات المعوية بالإضافة إلى ضغط الرحم المتوسع على الأمعاء، الذي يؤدي إلى تحرك الطعام بشكل أبطأ داخل الأمعا، بالإضافة بالطبع للقلق والضغط النفسي الذي يزيد في فترة الحمل، وفي بعض الأحيان قد تسهم أقراص الحديد التي تتناولها الحامل في الإمساك.

    فيما يلي بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها للمساعدة في منع حدوث الإمساك أثناء الحمل، أو علاجه إذا كنتِ تعانين منه بالفعل:

    1. تناولي الألياف: حاولي استهلاك من 25 إلى 30 جرامًا من الألياف الغذائية يوميًا، من الفواكه والخضروات والخبز الكامل الحبوب والفواكه المجففة والنخالة.
    2. اشربي الكثير من السوائل: إن شرب الكثير من السوائل أمر مهم، وننصحك بشرب عشرة أكواب إلى 12 كوبًا من السوائل يوميًا، فالمزيج من نظام غذائي عالي الألياف والكثير من السوائل تساعدك على التخلص من بقايا الطعام المهضوم، وقد يؤدي التعرق والجو الحار إلى زيادة حاجتك إلى سوائل إضافية.
    3. قللي مكملات الحديد: يمكن للتغذية الجيدة أن تلبي احتياجاتك من الحديد خلال فترة الحمل، إن تناول جرعات صغيرة من الحديد على مدار اليوم بدلًا من تناولها دفعة واحدة يمكن أن يقلل الإمساك، تحدثي إلى طبيبك وابحثي عن طرق طبيعية للحصول على الحديد، مثل اللحم والدجاج والجمبري والبيض، وأيضا البروكلي والسبانخ والبسلة والبطاطا الحلوة والزبيب والخوخ.

    طرق طبيعية لعلاج الإمساك

     يعد العلاج الرئيسي للإمساك بالتحكم فيما تتناولينه، فمثلًا عليكِ شرب كوبين أو أربعة أكواب إضافية من الماء يوميًا، وجربي السوائل الدافئة خاصة في الصباح، وأضيفي الفواكه والخضراوات إلى نظامك الغذائي، كما يمكنك تجريب تدليك القولون، وممارسة الرياضة لأن حركة جسمك تنشط من حركة أمعائك.

    أما عن بعض الوصفات الأخرى التي تساعد على علاج الإمساك، فمنها:

    • العسل الأسود: يعد العسل الأسود من الأطعمة المفيدة ذات الآثار الصحية العالية، ليس فقط لأنه يحتوي على أقل نسبة تركيز من السكر، بل يحتوي أيضًا على جرعة عالية من الفيتامينات والمعادن مثل المغنيسيوم، التي تساعد تحقيق التوازن في الجسم، ما يساعد في التخلص من اضطراب المعدة.
    • زيت الزيتون وزيت الخروع: تعد الزيوت ضرورية لنظام غذائي متوازن، وزيت الزيتون وزيت الخروع مفيدان لجسمك، وكذلك المكسرات الغنية بالزيت، وتعمل هذه الزيوت كمليّن، وتساعد على تحقيق التوازن بين الأمعاء وتنظيم حركات الأمعاء.
    • السمسم: بذور السمسم هي عنصر غذائي مهم، فهي مليئة بالعناصر الغذائية، وتحتوي بذور السمسم على زيوت أساسية مفيدة لجسمك. تساعد الزيوت الموجودة في البذور في تخفيف مشاكلك بالإمساك.
    • الفواكه المجففة: تعد الفواكه المجففة مثل الخوخ والتين والبرقوق والمشمش أهم علاجات الإمساك الطبيعية، لأنها تحتوي على كمية جيدة من كحول السكر، وهو بمثابة ملين فعال ويخفف من اضطرابات المعدة.
    • النعناع والشاي بالزنجبيل: إن العلاجات الأكثر شيوعًا للإمساك تأتي من الأعشاب الموجودة عندكِ في المطبخ، يحتوي النعناع والزنجبيل على إنزيمات قوية جيدة جدًا للجهاز الهضمي، ويعد الزنجبيل خصوصًا مهدئًا للمعدة، لذا ننصحك بشرب عدة أكواب من الشاي بالنعناع أو شاي الزنجبيل قبل الوجبات أو بعدها، لإزالة السموم من الجسم وتخفيف مشاكل الهضم.

    الإمساك هو حالة شائعة ليست خطيرة عمومًا ولا تستمر لفترة طويلة عند أغلب الناس، وعليكٍ مراقبة الأعراض لتعرفي متى يصبح الإمساك خطرا؟ ومتى يكون طبيعيًا وشائعًا؟ واعلمي دائمًا أن علاجكِ في متناول يديكِ، وذلك بتحسين أسلوب حياتك ونظامك الغذائي.

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon