ماذا يحدث خلال أول 24 ساعة بعد الولادة

الولادة

محتويات

    فى العادة تبحث الأمهات فى أمور الحمل والولادة بشكل مفصل، ثم يذهبن للبحث عن كيفية العناية بالطفل بعد الولادة، ما يجهلونه أن عملية النقاهة بعد الولادة قد تستمر لأسبوعين تقريباً بعد الولادة، وهذه بعض الأعراض الأولى التى ستلاحظينها مباشرة.
     

    استمرار انتفاخ البطن

    يتمدد الرحم كثيراً أثناء وجود الطفل به لمدة تسعة أشهر، لذلك فهو من المتوقع أن يمر عدة أسابيع قبل أن ينكمش البطن إلى مكانه ووضعه الطبيعى، فى الولادة القيصرية قد تلاحظين ضعف وانتفاخ أكبر بسبب الجرح فيها.
     

    الوزن الزائد من الماء

    أول خبر جيد هو فقدان ما بين 5 إلى 7 كيلوجرامات من وزنك - وزن الطفل، المشيمة، والسائل المحيط بالجنين، لكنك ستلاحظين أنكِ ما زلت تحتفظين ببعض الوزن الزائد الذى يكون أغلبه من الماء - بعد الولادة القيصرية ستشعرين بالقليل من التورم بسبب السوائل التى حقنت فى جسمك، ستفقدين كل هذا الوزن من الماء خلال الأسبوع الأول من الولادة، من خلال التبول والتعرق الزائد.
     
    (اقرأي أيضاً: تعرفي على العلامات الأولى للولادة الطبيعية)
     

    نزيف النفاس

    بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية توقعى بعض النزيف بسبب إفرازات المهبل التى تسمى النفاس، والمكونة من بقايا الدم، المخاط، وأنسجة بطانة الرحم المنفصلة، فى العموم يكون النزيف فى أوجه فى أول ثلاث إلى عشرة أيام بعد الولادة، ثم يخف تدريجياً، ويكون أكثر تدفقاً بقليل من الدورة الشهرية، لا تقلقى من تدفق مفاجىء للدم أو تزول كتل من الدم المتجلط فهذا طبيعى، إذا شعرتِ بأن النزيف غير طبيعى فعليكِ باستشارة طبيبك على الفور.
     
    (اقرأي أيضاً: كيف تعتني بنفسك في فترة النفاس)
     

    تقلصات فى الحوض

    التقلصات تظل لتصحبك لبعض الوقت بعد الولادة، هذا بسبب بدء الرحم فى الانكماش مرة أخرى ليعود إلى وضعه الطبيعى، تظهر التقلصات فى العادة وقت الرضاعة الطبيعية، لأنها تفرز هرمون «الأوكسيتوسين» المسئول عن حدوث التقلصات، لا تقلقى.. فهذه التقلصات عادة ما تختفى بعد أسبوع من الولادة.
     

    الألم

    من الطبيعى أن تشعرى بالألم بعد الولادة الطبيعية فى العجان - المنطقة الواقعة بين الشرج والمهبل، خففى من الألم بنقع هذه المنطقة فى حمامات مائية دافئة، أو وضع كمادات ثلج عليها، أما بالنسبة للولادة القيصرية، فستكونين فى فترة نقاهة من جرح البطن، وهو يتعافى مثل أى جرح بعد تدخل جراحى آخر.
     
    (اقرأي أيضاً: عيوب ومميزات استخدام حزام البطن بعد الولادة)
     

    صعوبة قضاء الحاجة

    بعد الولادة الطبيعية قد تشعرين بألم أثناء التبول أو التبرز بسبب الرضوض فى المثانة وألم العجان الناتج عن الولادة، أما البنج فى الولادة القيصرية فقد يسبب الإمساك، وهذه العوارض قد تعرضك للإصابة بالبواسير، مما قد يزيد الأمور تعقيداً، الحل المثالى لهذه الحالة هو شرب الكثير من الماء بعد الولادة، لتسهيل قضاء الحاجة.
     

    تغيرات فى الثديين

    فى العادة لا يخرج اللبن إلا بعد ثلاث إلى أربعة أيام بعد الولادة، ولكن فى المقابل ستجدى أن اللبن قد بدأ فى الخروج من ثديك، ففى أول ساعة أو ساعتين من الولادة يكون طفلك مستيقظ، فقد تريدين التمرن معه على الرضاعة، ولأن إحكام وضعية الفم فى الرضاعة عملية ليست بالسهلة، فقد تشعرين بقليل من الألم والتحسس حول الحلمة، ولذلك حاولى التعرف مسبقاً على إحكام وضعية الرضاعة، حتى لا تمرى بهذه المرحلة المؤلمة.
     
    (اقرأي أيضاً: دليل الأم الجديدة..كيفية الرضاعة)
     

    التقلبات المزاجية

    التغيرات الهرمونية والفسيولوجية ومتطلبات الأمومة بعد الولادة، قد تستمر لأيام أو حتى لأسابيع، حتى تعود إلى توازنها الطبيعى، وفى خلال هذا الوقت سوف تمرين بالعديد من التقلبات المزاجية المتطرفة، اطلبى مساعدة الأقرباء والأصدقاء لمساعدتك فى التأقلم مع حياتك الجديدة، ولكن إذا استمرت هذه التقلبات لوقت أطول فعليكِ باستشارة طبيب فى أسرع وقت ممكن.
    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر
    موضوعات أخرى
    supermama