كيف تساعدين طفلك على المشي والوقوف بمفرده؟

رعاية الصغار

مع بلوغ طفلك مرحلة الزحف من سن 6 : 8 أشهر، ومحاولة الوقوف مستندًا على الأثاث أو الحائط، عليكِ الاستعداد لمحاولات طفلك المشي والوقوف بمفرده قريبًا مع بلوغه 10 أشهر وحتى تمام العام الأول من عمره.

في هذه الأثناء يصبح عليكِ تدريب طفلك على اتخاذ خطواته الأولى بثقة وثبات، عن طريق بعض التمارين والمساعدات اليومية لصغيرك.. استعدي بمعرفة النصائح التالية التي ستجعل الأمر أكثر سهولة عليكِ وعلى طفلك.

بدايةً، عليكِ أن تعرفي أن كل طفل يتعلم المشي في فترة زمنية خاصة به تختلف عن الأطفال الآخرين، ليس معنى أن ابن صديقتك مشى في سن معينة أن ابنك عليه أن يمشي في نفس السن، وبشكل عام يخطو معظم الأطفال خطواتهم الأولى مع قرب عيد ميلادهم الأول وحتى 18 شهرًا. 

مراحل مساعدة طفلك على المشي والوقوف بمفرده:

  • المرحلة الأولى.. بمجرد أن يتعلم طفلك الجلوس بمفرده

في هذه المرحلة درّبي طفلك على التوازن، والتحرك يمينًا ويسارًا بمفرده، ضعي أمامه ألعابه المفضلة وحفزيه على الوصول إليها بالحبو أو مد يديه والتحرك لالتقاط اللعبة، وكرري هذا التمرين يوميًا واحرصي على وضع طفلك على الأرض أو مكان مقترب من الأرض حتى لا يقع.

بمجرد أن يتشجع  طفلك ويبدأ في الزحف، ستقوى عضلات الرقبة والظهر والذراعين والرجلين، ما يعطيه قدرة أكبر في التحكم في عضلات الفخذين، وكذلك يقدر على النهوض والجلوس بمفرده من وضعية النوم أو الاستلقاء.
اقرئي أيضًا: متى يستطيع الطفل الجلوس بمفرده

  • المرحلة الثانية.. الحبو ومحاولة الوقوف

بمجرد أن يكتسب طفلك ثقته بنفسه في الزحف للأمام والخلف والتحرك بسرعات متنوعة، يبدأ خطوته التالية في محاولة الوقوف مستندًا والتعلق بالأشياء مثل الأثاث والحائط، في هذه المرحلة يخبرك طفلك بأن قدرته الحركية وقوته العضلية مستعدة لمحاولات المشي قريبًا، حيث يطور من نفسه يوميًا في هذا الاتجاه، اكسبيه ثقته بنفسه عن طريق تحفيزه على الوقوف ممسكًا بيديًا ومستندًا إلي الأشياء الثابتة الغير متحركة، ابدئي بإمساك يديه الأثنين ثم يد واحدة واحسبي في كل مرة فترة الوقوف وهل تزيد يومًا عن الأخر أم لا، لا تتركيه يقع فجأة حتي لا يخاف الوقوف مرة أخري. كوني بجانبه وشجعيه دائمًا في كل مرة يستطيع الوقوف منفردًا مستندًا على شئ.

  • المرحلة الثالثة.. المشي والوقوف مستندًا

 بعد تمكن طفلك من الوقوف يبدأ في التجول مستندًا على أثاث الغرفة تاركًا علامات يده علي كل مكان في الغرفة الحائط، والكنبة، والطاولة، ينقصه فقط اكتساب الثقة والتوازن للتحرك بمفرده.

دورك هنا، أن تعيدي ترتيب أثاث الغرفة لتمكنيه من التجول بحرية في كل مكان بالغرفة، وأن تكوني قريبة لأنه قد يحتاج مساعدتك في تدريبه علي الجلوس مرة أخرى بعد وضع الوقوف والمشي، أمسكي يديه وعلميه كيف يثني ركبتيه للعودة لوضع الجلوس مرة أخري دون أن يقع، ولا يُفضل استخدام المشاية في هذه المرحلة، معظم الأطباء يوصون بعدم استخدامها واستبدالها بلعب وحركة الطفل على الأرض الصلبة في مراقبة الأم والأب.

درّبيه يوميًا على المشي بضع خطوات بثبات وأنتِ ممسكة بيديه، دون أن يرتدي حذاء أو جوارب، هذا الأمر سيساعده على الاتزان أكثر والتحكم بعضلاته، ومرة تلو الأخرى، سيكتسب الثقة بنفسه ويمشي خطواته الأولى بمفرده، توقعي أن يطلب مساعدتك بعد خطوة أو اثنتان، فكوني بجانبه لتشجيعه ودعمه وتحفيزه على الوقوف والمشي مرة أخرى، وسرعان ما سيملأ صغيرك المنزل ركضًا قريبًا.. فاستعدي!
شاهدي بالفيديو: أفكار لتشجيع الطفل على المشي

عودة إلى صغار

باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

بقلم/

باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon