كيف تتعلم مهارة جديدة؟

تعلم أشياء جديدة

تعلُّم مهارة جديدة لم يعد من الرفاهيات في عصرنا هذا، والمهارات المميزة والغريبة هي التي تظهر وتُطلب أكثر، إلى جانب المهارات الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها لاستكمال التقدم والحياة على سطح الأرض، ولكي تكوني مميزة أمام نفسك يجب أن تتعملي أنواع المهارات الشخصية المختلفة التي من الممكن جدًا أن تمتلكي الكثير منها وإن لم تولدي بها.

المهارات تُكتسب، واكتساب المهارات الجديدة يحتاج لمعرفة ورغبة وإصرار، فهل أنتِ مستعدة لتعلم مهارة جديدة؟

أنواع المهارات الشخصية

عرف علماء الاجتماع المهارات بأنها القدرة على تغيير وترجمة المعرفة إلى نشاط وعمل يُشعرَك بالإنجاز، وهذا هو الحافر لاستكمال الحياة.

ومن أهم أنواع المهارات:

  1. المهارات الذهنية: مهارات القراءة، والرياضيات والحساب، والتفكير والمنطق.
  2. المهارات الحركية: مهارة المشي والرسم والحرف اليدوية والرياضات البدنية.
  3. المهارات الذاتية: مهارات الكلام وتعبيرات الوجه والكتابة.

تعرفي على: 7 مواقع تساعدك على تعلم حرفة أو مهارة أو لغة

مراحل تعلم مهارة جديدة

  1. البحث عن المعلومات:

    تعرفي على المهارة التي ترغبين في تعلُّمها جيدًا قبل البدء في تعلمها، الخطوة الأولى هي جمع المعلومات الأساسية التي تخص هذه المهارة، على سبيل المثال: تريدين تعلُّم السباحة، ابحثي عن معلومات تخص التمرينات والتنفس وعلاقة السباحة بالعمر، وأهم الأماكن والزي المناسب إلخ من المعلومات المهم معرفتها قبل البدء في التمرين.

     
  2. أهمية التحفيز وتأثيره على نفسيتك:

    العامل الأساسي الذي يُمكنك من الاستمرار هو وجود حافز مع تعلُّم هذه المهارة، تخيلي الإيجابيات واكتبيها وانظري إليها في كل مرة تتمرنين فيها على المهارة الجديدة، التحفيز يسهل الكثير ويمهد العقبات والصعوبات التي ستواجهينها في رحلة التعلُّم.

    في مثال السباحة الذي ذكرناه يمكن أن يكون الحافز لكِ هو قدرتك على الاستمتاع بالبحر دون خوف، أو قدرتك على إنقاذ نفسك أو أحد أفراد أسرتك في حالة تعرضه لحادثة في البحر أو حمام السباحة.

     
  3. الشعور بالتغيير الإيجابي:

    يُطلق عليه "الإدراك الحسي" وهو الشعور بما يحدث من تغييرات إيجابية بعد البدء في تعلّم المهارة الجديدة، هذا الشعور يأتي بعد إدراك المزايا والمحفزات، في حالة السباحة يجب أن تشعري بروحك في أثناء القيام بالتمرين وتعلّم الحركات الجديدة، هل انتعشت روحك بعد التمرين ولاحظتِ تغييرًا في مشاعرك وقتها وبعدها؟

     
  4. الشعور بحركة الجسم:

    أي مهارة جديدة مهما كان نوعها لن تتم دون استخدام الجسم في تعلّمها، وهو ما يُطلق عليه "الإدراك الحركي"، استخدام جسمك في تعلُّم السباحة لا غنى عنه، خفة الحركة وحركات اليدين والقدمين، يمكن تسمية هذا الأمر بتسخير الجسم لفعل ما يرغب به العقل.

     
  5. معلومات الإنترنت والبحث المستمر:

    احصلي على أهم المواقع الإلكترونية التي تمكنك من تعلُّم أشياء جديدة حول المهارة التي ترغبين في تعلُّمها، الإنترنت لا يخلو من المعلومات حول كل شيء، يمكنك الحصول على أي معلومة بسهولة كبيرة بوقت وجهد قليلين، ومن الجيد معرفة تاريخ هذه المهارة وأهم من يمارسونها ومتابعة إنجازاتهم، هذا يدخل ضمن إطار التحفيز الذاتي.

     
  6. ممارسة الهوايات في أوقات محددة:

    تخصيص وقت ثابت لممارسة الهواية الجديدة من أهم الخطوات التي تمكنك من تعلُّمها بسرعة وسهولة، لا تتهاوني في هذا الوقت وإن كان قليلًا، إذا لم تثبتي موعدًا محددًا لممارسة هواياتك فستشعرين دائمًا أنه لا يوجد وقت خلال اليوم، وهذا يجعلك تتوقفين عن التعلّّم بعد فترة قصيرة.

    تعرفي على: 8 طرق تساعدك على تحويل هوايتك إلى عالم تجاري

     
  7. الممارسة في التعلُّم:

    اكتساب المهارة وحده لا يفيد، التطبيق والممارسة العملية أهم لاكتساب المهارة، القراءة عن السباحة وقواعدها مهمة، لكن ما الفائدة إن لم تقومي بالتمرين والممارسة والتعب إلى أن تستطيعي تطبيق كل ما تعلمتِه من خلال القراءة؟

     
  8. الثقة بالنفس:

    لن تمر مرحلة التعلُّم بسلاسة، كأي شيء آخر في الحياة يجب أن تمر بصعوبات ومشكلات، ولكي تتمكني من حلها ثقي بنفسك وبقدرتك على اجتياز الأمر وتعلّمه بالكامل، تعاملي مع نفسك نكِ مميزة، ولا تحمليها فوق ما تستطيع، تقبلي الفشل وتغلبي عليه وقاوميه إلى أن تصلي للنجاح.

    تعرفي على: كيف تصبحي واثقة بنفسك ؟

كيف أكتشف هوايتي؟

القراءة من أهم طرق التعرّف على الهوايات المفضّلة القريبة من شخصيتك، يليها معرفتك بنفسك وبجوانب شخصيتك واهتماماتك، فقد تتحول هذه الاهتمامات إلى هواية حقيقية، فهناك من تحب الطبخ وتتفنن فيه، فماذا إن تحول الأمر إلى هواية؟

من المهم أيضًا ألا تجعلي الهواية وسيلة لكسب المال وخصوصًا في البداية، اكتشاف الهواية يساعدك نفسيًا ووجود العامل المادي يصعّب المهمة ويصيبك بالتوتر وهو آخر ما تريدينه عند ممارسة هواياتك وتعلّم الجديد منها.

التعرف على المهارات الشخصية، وتعلّم مهارة جديدة يكسبك خبرة كبيرة في الحياة ويساعدك على تخطي الصعوبات اليومية في المنزل والعمل، فالهوايات علاج للنفس والروح من انتشار المادية حولنا في كل مكان.

عودة إلى منوعات

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon