كيف أطور من نفسي وشخصيتي كأم؟

كيف أطور من نفسي

تطوير الذات مصطلح شائع هذه الأيام، نحن كأمهات وزوجات نسعى لتطوير شخصياتنا ومهاراتنا باستمرار للتماشي مع التطور السريع في الحياة، ولامتلاك القدرة على تأهيل أطفالنا ليكونوا أشخاصًا أسوياء يستطيعون التعامل مع هذا العالم المتطور، إذا كنتِ امرأة عاملة فسوف تحتاجين أيضًا إلى تطوير مهاراتك وأدائك في عملك كي تستمري وتنجحي وتصلي إلى مراتب أعلى، في هذا المقال اعرفي إجابة سؤالك كيف أطور من نفسي وشخصيتي وأدائي في العمل.

كيف أطور من نفسي؟

إذا كنتِ تتساءلين عن كيفية تطوير نفسك، فإليكِ بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك:

  • اقرئي بانتظام: القراءة إحدى أهم العادات التي تطور من شخصيتك، وتكسبك عديدًا من المهارات، وكثيرًا من المعلومات، وتفتح ذهنك لآفاق جديدة، اقرئي عن الصحة، التربية، التاريخ، تطوير الذات، اقرئي كل ما يحلو لكِ.
  • أنصتي باهتمام: اجعلي من عاداتك الاستماع للآخرين بعناية واهتمام، والنظر في أعينهم خلال الحديث، أنصتي لزوجك وأطفالك، وزملائك في العمل، وصديقاتك.
  • قابلي أشخاصًا جدد: التعرف إلى أشخاص جدد، بعادات مختلفة، يُكسبك مهارات جديدة، ومعلومات جديدة عن الطرق المختلفة للحياة.
  • مارسي الرياضة بانتظام: ممارسة الرياضة بانتظام تحسن من صحتك الجسدية والنفسية، وتؤثر كثيرًا في قدرتك البدنية والنفسية على أداء مهامك اليومية.
  • اقتدي بإحدى الناجحات: تطوير الذات ليس مهمة فردية تمامًا، فأنت تحتاجين إلى قدوة في المجالات المختلفة، ابحثي عنها وتعلمي منها.
  • التزمي بروتين يومي ثابت للتطوير: خصصي وقتًا يوميًا لتطوير ذاتك في المجال الذي تختارينه، ليس مهمًا أن تبذلي جهدًا كبيرًا، ووقتًا طويلًا كل يوم، فقليل دائم خير من كثير منقطع.

كيف أطور من نفسي وشخصيتي كأم؟

إذا كنتِ أمًا فالتعلم والتطور أمر حتمي، إليكِ بعض النصائح التي تساعدك على تطوير نفسك كأم:

  • اقضي وقتًا خاصًا مع أطفالك: اجعلي لكل طفل من أطفالك 15 دقيقة يوميًا للجلوس معه وحده دون أي مشتات، أغلقي هاتفك، واجلسي مع طفلك ومارسا سويًا أي نشاط ممتع لكليكما.
  • التزمي بعادات ثابتة: الوقت يمر سريعًا، ولكن اللحظات الممتعة لا تُنسى، اجعلي لأسرتك عادة يومية ثابتة كتناول الغداء معًا، أو ممارسة الرياضة، أو روتين نوم ثابت، واجعلي لكم عادة أسبوعية ثابتة كنزهة في حديقة أو زيارة عائلية، وعادات سنوية في الأعياد والمناسبات.
  • استشيري الخبراء: قد يكون الخبير بالنسبة لكِ طبيب أطفالك، أو مُدرّسة طفلك، أو إحدى الأمهات الخبيرات المتدربات، استشيريهم وتعلمي منهم ما يخفى عليكِ.
  • توقفي عن تعدد المهام: القدرة على القيام بمهام متعددة أحد الأمور التي نفخر بها كأمهات، لكن القيام ببعض أمور العمل، في نفس الوقت الذي تهتمين فيه بطفلك، وتتحدثين فيه على الهاتف، يستنفد طاقتك ويجعلكِ تشعرين أنكِ لم تتقني أيًا منهم.

كيف أطور من نفسي في العمل؟

إذا كنتِ امرأة عاملة فالتحديات التي تقع عليكِ أكبر، إليكِ بعض الأمور التي تساعدك على التطور في عملك:

  • ضعي أهدافًا واضحة: يجب أن يكون لديك أهداف محددة في عملك، يجب أن يكون الهدف منطقيًا وقابلًا للقياس ومحددًا بوقت ومكتوبًا، كتابة الهدف تكسبه قوة.
  • رتبي أولوياتك: تنقسم المهام إلى طارئة ومهمة وغير مهمة، ابدئي دائمًا بالمهام الطارئة، ثم المهمة، واجعلي المهام غير المهمة في النهاية.
  • ابدئي بالمهمة الأصعب: إذا تساوت المهام من ناحية الأهمية، فابدئي بالأصعب، فعند نهايتها ستتشجعين لتكملي باقي المهام.
  • لا تفقدي تركيزك: أغلقي مواقع التواصل الاجتماعي خلال العمل، ولا تفتحيها إلا بعد أن تنتهي، وتعلمي أن تقولي لا لكل شخص يحاول أن يفقدك تركيزك.
  • كافئي نفسك: بعد انتهاء كل مهمة، احصلي على راحة قصيرة، تناولي فيها شيئًا تحبينه، أو اسمعي شيئًا يسعدك.

إذا كنتِ تتساءلين كيف أطور من نفسي، فقد قدمنا لكِ بعض النصائح التي تساعدك على تطوير نفسك في مهامك المختلفة، لكن تذكري تطوير الذات يحتاج منكِ إلى بذل الجهد بشكل دائم، والالتزام بعادات ثابتة، والصدق مع النفس.

المصادر:
10 Things You Can Do in Your Daily Life to Improve Your Personal Development
8 Life Skills to Help You Improve Your Personality
10 Easy Tips to Improve Your Work Performance
20 Easy Ways to Be a (Much) Better Mother

عودة إلى منوعات

أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon