5 أوضاع حميمية يجب أن تجربها كل امرأة

    العلاقة الزوجية

    الكثير من الأزواج والزوجات لا يستخدمن سوى الوضع التقليدي ووضع أو اثنين آخرين على الأكثر في علاقتهما الحميمة، ما يفقد هذه العلاقة جو الإثارة مع الوقت، ولكن الاستكشاف والمغامرة هي السبيل للحصول على أقصى متعة في العلاقة بين الزوجين، فإذا كنتِ تحبين التغيير سنخبرك هنا على 5 أوضاع حميمية يجب أن تجربها كل امرأة تعشق التجديد.

    أوضاع حميمية مناسبة لرغباتكِ المختلفة

    1. وضع البريتزل:

    في هذا الوضع تنام الزوجة على جانبها الأيمن، مع وضع ساقها اليمنى بين ساقي الزوج الجالس على ركبتيه، بينما ترفع الساق اليسرى لأعلى عند ردف الزوج، الذي يقوم بالإيلاج من هذه الزاوية.

    من مزايا هذا الوضع أنه يتيح الإيلاج العميق مثل وضع الدوجي، إلا إن الزوجين يريان بعضهما البعض، وأيضًا يتيح للزوج المداعبة.

    2. وضع القطة:

    يشبه الوضع التقليدي، ولكن بدلًا من أن يجلس الزوج على ركبتيه ينام بالكامل أعلى الزوجة، ومن مزايا هذا الوضع المداعبة المستمرة للبظر خلال الإيلاج، ولزيادة الإيلاج قوة يمكن وضع وسادة صغيرة أسفل حوض الزوجة.

    أوضاع غير تقليدية للتجديد في العلاقة الحميمية

    3. وضع الدوجي المسترخي:

    شبيه بعض الشيء بوضع الدوجي لكنه يتميز بأن الإيلاج هنا أعمق والزوجة تكون أكثر استرخاء ما يعطيها مزيدًا من الاستمتاع، وفيه تنام الزوجة على وجهها ولكنها ترفع عظام الحوض قليلًا للأعلى، بينما يقوم الزوج بالإيلاج من الخلف، وأيضًا يمكن وضع وسادة أسفل الحوض لزيادة الإيلاج قوة وعمقًا.

    4. وضع الشلال:

    يتميز هذا الوضع بغرابته بعض الشيء  إلا أنه مثالي لوصول الزوجة للنشوة، وفيه يميل جذع الزوج على الأرض بينما تكون عظام حوضه على طرف السرير، وتجلس الزوجة في الأعلى مثل وضع الفارسة، ويتميز هذا الوضع عن وضع الفارسة العادي في أنه يتيح للزوج العديد من الزوايا التي تساعده على استثارة البظر والوصول بزوجته إلى النشوة.

    5 أوضاع مناسبة لعلاقة حميمة سريعة

    5. وضع الضفدعة:

    قريب من وضع الدوجي مع بعض التعديل، فبدلًا من أن تجلس الزوجة على يديها وركبتيها، تقوم بإراحة رأسها وذراعيها على وسادة، مع الإبقاء على الحوض والأرداف مرفوعة، ويفيد هذا الوضع في إتاحته الإيلاج بشكل أعمق واسترخاء أكبر.

    وأخيرًا عزيزتي، اعلمي أنه كلما كانت علاقتكِ الحميمة أكثر تجديدًا واختلافًا في كل مرة، كلما أبعدتِ شبح الملل عن حياتكِ الزوجية وحظيتِ بلحظات أكثر رومانسية مع زوجكِ. 

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon