5 طرق لحل الخلافات الزوجية بهدوء

حل الخلافات الزوجية

الحفاظ على صحة العلاقات واستمرارها يتطلب مزيدًا من الجهد والتعب من طرفي العلاقة، والعلاقة الزوجية من أكثر العلاقات المتشابكة التي تنتج فيها خلافات نتيجة لمشاركة الطرفين في كل تفاصيل الحياة يوميًّا، ما يجعل الخلاف والمشكلات أمر أساسي وضروري، بل إن عدم وجود خلافات زوجية دليل على عدم صحة العلاقة، وليس كما يعتقد البعض أنها علاقة مثالية.

 فالعلاقة المثالية هي التي يستطيع فيها الطرفان حل الخلافات الزوجية بهدوء والتفاهم دون الوصول لقمة المشكلة، أما العلاقات التي لا تتسم بالهدوء أو لا يوجد بها مشكلات على الإطلاق فكلها غير صحية.

حل الخلافات الزوجية

عندما يحدث خلافات زوجية كثيرة بينك وبين زوجك يدخل التوتر والشك في قلبك تجاه نجاح هذه العلاقة، وهذا هو الخطأ الأول الذي تقعين فيه. فالتوتر يمنعك من حل المشكلات الزوجية بهدوء والتفكير بمنطق وعقل، ولو توقفتِ لحظة وتذكرتِ كل الأوقات الجيدة لكما معًا في هذه العلاقة، ستتأكدي أن أي خلاف بينكما هو خلاف عابر يمكن حله ببذل الجهد والتفكير والحب.

وهناك بعض الاستراتيجيات والطرق العلمية والعملية التي تساعدك في حل الخلافات الزوجية بهدوء دون خسائر كبيرة في العلاقة، تعرفي عليها في السطور التالية.

نصائح عند حل المشاكل الزوجية المختلفة

  1. لا تتحدثي مع زوجك بصوتٍ مرتفع، فالصوت العالي يجعل المشكلة تتفاقم ولن تتمكني مع زوجك من إيجاد حل لها، وسيتحدث زوجك في المقابل بصوتٍ عالٍ، وعندها سيتحول النقاش إلى شجار، وربما يكون الخلاف صغيرًا في البداية ولا يتطلب الوصول لهذه المرحلة من الحدة.
  2. اختاري الوقت المناسب للتحدث مع زوجك في المشكلة، وإن لم يكن هناك توقيت مناسب يمكنكِ خلق اﻷجواء للمناقشة. فبعض الزوجات يتخيلن أن التحفز والتجهم وتجنب الزوج على مدار اليوم، هو تمهيد مناسب للخلاف، لكن على العكس هذا اﻷمر يُزيد الطين بلّة. تعاملي مع زوجك خلال اليوم بطريقة طبيعية، كي يتقبل زوجك حديثك عن المشكلة ويتعامل معك بطريقة إيجابية في وقت حل المشكلة.
  3. تجنبي تمامًا بدء الشجار مع زوجك أمام اﻷبناء أو اﻷهل أو اﻷصدقاء، إن كنتِ ترغبين في حل المشكلة، وعدم ترك ذيول متشعبة لها في كل مكان. ولا تسمحا لأحد بالتدخل بينكما، ولا تروي أنتِ أو زوجك مشكلاتكما لأحد، إلا لو كان شخصًا متخصصًا تلجئين له للاستشارة.
  4. في وقت حل المشكلة، لا تذكري كل الخلافات القديمة أمام زوجك، طالما أغلقتِ هذه الصفحة واﻷمر مرّ بسلام، فلماذا ترغبين في التحدث فيه مرة أخرى؟ المشكلات تتكاثر من العدم، فلا تتسببي في استحضار كم كبير منها لا يمكنكِ السيطرة عليه، وركزي على ما ترغبين في التحدث فيه فقط.
  5. لا تتركي أنتِ وزوجك الجلسة قبل حل المشكلة، فإن حدثت مشكلة ما، اطلبي منه تحديد موعد لنقاشها وحلها ولا تطيلا الأمر، وإن كانت هناك ضرورة للتفكير في الأمر، فاسمحي له ولنفسك بذلك، وليكن لها جلسة أخرى مثلًا.

استراتيجيات مختلفة لتجنب الخلافات الزوجية

  1. اجعلي دائرة علاقاتك عبارة عن علاقات صحية، فوجود أشخاص من حولك يقدرون الزواج ويدعمون أزواجهم بطريقة صحيحة، يجعل نسبة نجاحك في علاقتك أكبر.
  2. احرصي على إشعال الحب بينك وبين زوجك من فترة لأخرى، فالحب اختيار يزيد بزيادة الأفعال التي تدل عليه.
  3. ركزي على سعادة زوجك واعتبريها دائمًا جزءًا من سعادتك الخاصة، هذا الأمر يزيد من الثقة والامتنان والكرم في العلاقة.
  4. تذكري أن زوجك هو الأهم في حياتك، وليس من المنطقي وضعه في آخر قائمة الأولويات لمجرد وجود أطفال. فلا تهملي العلاقة الزوجية، لأن صلاحها وقوتها مصدر لصلاح وقوة كل الأشياء الأخرى في حياتك.
  5. لا تتعاملي مع زواجك أنه أمر مسلم به وموجود، الوصول لحالة الاطمئنان في العلاقة يميتها ويحولها إلى علاقة مملة وفاشلة، فلا يوجد ما هو مضمون، ولا تدوم علاقة دون بذل جهد للمحافظة عليها من الطرفين.
  6. استعينا بأحد المختصين  إذا وصلتِ مع زوجك لنقطة من الخلاف لا تستطيعين فيها حله، وتذكري دائمًا أن تكلفة اللجوء إلى مختص بالتأكيد أقل من تكلفة الانفصال.

حل الخلافات الزوجية ليس من الرفاهيات فهو أساسي لاستكمال المسيرة مع بعضكما البعض، لا تهملي الخلافات ولا تجعليها تتراكم عليكِ، فالتراكمات تؤدي إلى الانفجار في النهاية. وتأكدي من حل أي مشكلة عند ولادتها، فالتفاهم وتقبل الآخر هما أساس حل كل الخلافات الزوجية.

المصادر:
Strategies to Solve Marriage Problems
Marriage Problems
Solutions That Can Save a Relationship

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon