كيف تحافظين على الحب والتفاهم بينكِ وبين زوجك؟

2018 أغسطس 17

الحفاظ على الحب بين الزوجين يتطلب منهما بعض الذكاء، لإنجاح علاقتهما واستمرارها وقتًا طويلًا، مع ما يصيب الحياة الزوجية تدريجيًّا من ملل ورتابة. والخلافات يمكن تقبلها في بداية الزواج، نظرًا لأن كل منهما يبدأ في التعود على الآخر، ولكن من المفترض أن تقل حدتها بعد ذلك، عندما يعرف كل منهما طبيعة الآخر، وهو ما يمكن أن نطلق عليه الذكاء العاطفي. شاهدي هذه المحاضرة للدكتورة منى واصف من فعالية "أنا أم" التي نظمتها "سوبرماما"، لتتعرفي على المزيد من المعلومات التي ستفيدك في تحسين علاقتكِ بزوجك والعكس.

كيفية الحفاظ على الحب بين الزوجين

يواجه الزوجان في بداية الزواج اختلافات كثيرة بسبب تغيير الروتين اليومي الذي اعتاد عليه كل منهما، واختلاف شكل الحياة كليًّا مع وجود شريك يقاسم الآخر في جميع التفاصيل، بعد أن كانت قرارت كل منهما فردية. لذا يجب أن ينتبه الزوجان لهذا الأمر جيدًا، ويعلما أن الحياة بعد الزواج تعتمد في الأساس على التواصل الجيد بينهما، وتبادل الأفكار والمشاعر، ومعرفة مواطن رضا أو غضب لدى كل طرف، وهذا يتطلب ذكاء عاطفيًّا. 

الذكاء العاطفي بين الزوجين 

الذكاء العاطفي هو مصطلح مستخدم في علم النفس، ويعني قدرة الفرد على فهم نفسه جيدًا، ومعرفة ماذا يحب أو يكره، ويساعده أيضًا على فهم طبيعة الآخرين. وهنا يمكنك التفريق بسهولة بين الشخص الانطوائي والاجتماعي، ما يفيدك في تحديد شخصيتك، ومعرفة طبيعة زوجك أيضًا، وأهم سمات الشخصيتين:

  • الشخص الانطوائي: لا يحب الاختلاط كثيرًا، ويفضل الجلوس في المنزل، وعادة ما تكون الأسرة هي محور اهتمامه. وعيوبه أنه شخص لا يستطيع التعبير عن نفسه جيدًا، ولا يستقبل مشاعر الآخر بطريقة جيدة. ويعاني من تمحور تفكيره حول نفسه، ولا يمكن وصفه بالشخص الأناني، ولكن مشاكله وهمومه تشغل حيزًا كبيرًا من تركيزه دون النظر لمسؤولياته تجاه الآخرين، وهو ما قد يثير استياء أحد الزوجين، واتهامه للطرف الآخر بالأنانية.
  • الشخص الاجتماعي: يتميز بأنه كتاب مفتوح يستطيع التعبير عن نفسه جيدًا، ويستقبل مشاعر الآخرين ويتفهمها جيدًا. أما عن عيوبه، فهو شخص متعدد العلاقات، وله أصدقاء كثيرون ما قد يثير غضب الطرف الآخر.

نصائح مهمة قبل الزواج

المصارحة من أهم الأمور التي يجب أن يحرص عليها الزوجان في بداية حياتهما، بل يفضل في فترة الخطوبة أيضًا، وهو ما يوفر عليهما الدخول في كثير من المشكلات نتيجة لأن كل طرف يخفي الكثير من التفاصيل عن نفسه وحياته عن الآخر. ومن المهم أيضًا أن يوضح كل منهما للآخر توقعاته عن الزواج، والهدف من العلاقة، والنظام الذي سيسير عليه حياتهما، وما يريح كل طرف أو يغضبه. ولا تظني أنكما يجب أن تتشابهان في الطباع والهوايات، فعلى العكس يمكن أن تضيفا لبعضكما البعض الكثير من المعلومات والتجارب، ولكن احرصا على أن تكون هناك بعض الاهتمامات المشتركة بينكما، مثل: القراءة أو سماع الموسيقى، أو ممارسة الرياضة. 

نصائح للأزواج بعد فترة طويلة من الزواج

  • اعلمي أن جميع الأزواج يمرون بالعديد من المشكلات، ولا تظني أنك الوحيدة التي تعاني من الهموم والضغوط اليومية.
  • لا تتحدثي مع زوجكِ في عدة موضوعات أو مشكلات مرة واحدة، حتى لا تشتتي تركيزه، وتعطيه فرصة لإيجاد حل لأي مشكلة. ويحدث هذا عادة نظرًا لاختلاف طبيعة المرأة عن الرجل، فالمرأة تستطيع القيام بمهام كثيرة في وقت واحد، بينما الرجل لا يمكنه التركيز سوى في أمر واحد فقط.
  • انتظري حتى تهدأ مشاعرك قبل اتخاذ أي قرار في لحظة غضب، حتى لا تندمي عليه فيما بعد.
  • تقبلا عيوب بعضكما البعض، ولا تحاولا تغييرها. ولا يجب أن يقيد أحد منكما حركة الآخر، اسمحا ببعض الحرية فيما بينكما، وهو ما سيفيد علاقتكما ويجددها بكل تأكيد. 
  • اكسرا الروتين من وقت لآخر، يمكنكما السفر لمكان مفضل لكما، أو الخروج من حين لآخر بمفردكما دون الأطفال، لتقضيا معًا بعض اللحظات الرومانسية اللازمة لتجديد حياتكما الزوجية.

كيف أحافظ على شريك حياتي؟

تمر العلاقات الزوجية بالكثير من المشكلات خاصة مع طول فترة الزواج، ولكي تقضي على الملل، وتعيدي الأجواء الرومانسية إلى حياتكِ مرة أخرى، اقرئي هذه النصائح المهمة لإشعال الحب بينك وبين زوجك من جديد

وفي النهاية، نرجو أن تكون النصائح التي قدمناها لكِ للحفاظ على الحب بين الزوجين نالت إعاجبكِ، لا تترددي في تجربتها، وتابعينا على "سوبرماما" لتتعرفي على المزيد من النصائح لحياة زوجية سعيدة.

عودة إلى علاقات

نصائح لعلاقة زوجية ناجحة
نصائح لعلاقة زوجية ناجحة

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon