كيف أتعامل مع الزوج الكسول؟

كيفية التعامل مع الزوج الكسول

مشهد يتكرر في عديد من البيوت، نجد الزوجة منذ اللحظة الأولى للاستيقاظ تتحرك في كل اتجاه في المنزل لتعد الفطور ووجبات المدرسة، ثم توقظ الأطفال، وتستعد لعملها إذا كانت تعمل، ثم تعود من العمل لتبدأ الجزء الثاني من اليوم، فتبدأ إعداد الغداء، والذهاب مع الأطفال للتدريبات، والمذاكرة معهم، ثم تنظيف المنزل، ووسط كل هذا اليوم نجد الزوج يأتي من العمل ليتناول الغداء ولا يحرك ساكنًا، وحتى عندما تطالبه زوجته بالتعاون معها سواء في أعمال المنزل أو مذاكرة الأولاد ينظر لها في صمت تام أو يتشاجر معها، وبالطبع هذا لا ينطبق على جميع الرجال. لذا إذا كان زوجك لا يشاركك مسؤوليات المنزل، وتتساءلين عن كيفية التعامل مع الزوج الكسول، فستجدين الإجابة في هذا المقال.

كيفية التعامل مع الزوج الكسول

ربما تنظرين لزوجك المستلقي على الأريكة الآن وتتساءلين: كيف تحول من شخص نشيط دائم الحركة لهذا الرجل الكسول؟ حتى إنه لا يخجل من طلب شاحن هاتفه، وقد كشف واحد من استطلاعات الرأي أن 61% من الزوجات أكدن أن مشاركة أزواجهن في الأعمال المنزلية أهم لديهن من الكلام الرومانسي، ومع ذلك فإن نسبة كبيرة من الزوجات يشكين من كسل أزواجهن، ورفضهم المشاركة في مسؤوليات المنزل. إذا كان زوجك كسولًا، اتبعي هذه النصائح عند التعامل معه:

  1. لا تواجهيه بشكل مباشر: في معظم الأوقات لا تأتي المواجهة المباشرة بنتيجة مرضية، وإلحاحك على زوجك ليساعدك سيأتي فقط بالخلافات، فالأزواج الكسولون لا يستجيبون عادةً بالكلام المباشر، بدلًا من ذلك حاولي أن تحصلي على ما تريدين منه بطريقة غير مباشرة، سنوضحها لكِ في النقاط التالية.
  2. أشعريه بأنه بطلك: حتى لو كان زوجك كسولًا، فهو يحب أن يشعر بأنه بطل، لذا حاولي دائمًا إشعاره بأنكِ لا تستطيعين القيام بالأمور دونه، وأن الأريكة ثقيلة لا يمكنكِ رفعها للتنظيف أسفلها، وأن طريقته في إعداد البيض لا يضاهيه فيها أحد، وهكذا شجعيه بشكل غير مباشر ليقوم ببعض المهام.
  3. قسمي مهامكما: دوني المهام اليومية والأسبوعية الثابتة، واطلبي منه اختيار المهام التي يفضل القيام بها، ليشعر بأنكِ لا تجبريه على الأمر، وإذا رفض حددي له المهام التي لا تحتاجين لإعادتها خلفه، حتى تقل المسؤوليات عن كاهلك. اجعليه يحضر الأطفال من التدريب، أو يدفع الفواتير، ويكوي ملابسه، ولا تتوقعي استجابة فورية، ولكن قد تساعد سياسية الأمر الواقع قليلًا، فإذا رفض الذهاب لإحضار الأطفال، فأخبريه بأنكِ متعبة أو أن سيارتك معطلة أو أنكِ في انتظار والدتك أو ارتبطتِ بالفعل بموعد آخر في التوقيت نفسه.
  4. كوني حازمة: إذا لم يقم زوجك بمهامه، فلا تقومي بها من أجله، حتى لو تحولت الأمور لفوضى قليلًا، فإذا رفض كي ملابسه فاتركيها، وعندما يطلبها في الصباح ويجدها كذلك، فأخبريه بأنها من مهامه، وبالطبع إذا استجاب زوجك لكِ، ولكن انشغل لبعض الوقت، فلا ضرر من مساعدته طالما أنه ملتزم بمساعدتك.
  5. دعيه يقوم بالأشياء على طريقته: نعلم أن زوجك قد يملأ الحوض بالأطباق المتسخة ليعد وجبة الإفطار، ولكن انظري للأمر من الجانب المشرق، وأنه بالفعل يحاول المشاركة، لذا لا تحاولي توبيخه أو القيام بالأمور بدلًا منه، ولكن دعيه يفعل الأشياء على طريقته، حتى لا يشعر بأن مجهوده غير مقدر، ثم يمكنكِ منحه المهام التي لا تسبب فوضى بعد ذلك.

البطالة مشكلة تؤثر في كثير من البيوت سلبًا، تعرفي فيما يلي إلى كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يعمل.

كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يعمل

حتى مع عمل المرأة يظل الزوج الداعم الأساسي للأسرة، ولكن في كثير من الأحيان قد تضطر الظروف الزوج لترك عمله، وهنا تصبح المرأة العائل المادي للأسرة، الأمر الذي قد يشعر الزوج بقلة الحيلة، ورغم ذلك مع الوقت قد يعتاد الزوج الأمر، ما يشعر الزوجة بأن كل المسؤولية أصبحت على عاتقها، خاصةً إذا اكتفى بالجلوس في المنزل، ولم يبحث عن فرصة عمل جديدة، فتشعر بأنه لا خيارات أمامها، فلو قررت أن تترك وظيفتها لتحث زوجها على البحث عن عمل، ستظل الأسرة بلا دخل مادي، لذا إليكِ عزيزتي بعض النصائح للتعامل مع الزوج الذي لا يعمل:

  • ابحثي معه عن فرصة عمل: حاولي عزيزتي تشجيع زوجكِ على البحث عن فرصة عمل، ويمكنكِ البحث في المواقع المخصصة للتوظيف وإرسال سيرته الشخصية، إذا شعرتِ بأنه لا يبحث عن عمل بشكل جدي.
  • شجعيه ليحصل على دورات تدريبية: شجعيه في الفترة التي لا يعمل فيها على الحصول على دورات تدريبية أو كورسات في مجال عمله، لتعزيز فرصه في الحصول على عمل.
  • أوكلي له بعض المهام: إذا لم يجد زوجكِ فرصة عمل، فيمكنكِ الاتفاق معه بطريقة لطيفة ليقوم ببعض المهام المنزلية، لتقل المسؤولية عنكِ قليلًا حتى يجد عملًا مناسبًا.
  • لا تعايريه بعدم عمله: توقفي عن إخبار زوجك بأنه عاطل عن العمل أو أنكِ المسؤولة عن المصاريف مرارًا وتكرارًا، خاصةً إذا كان يبحث عن فرصة بالفعل ولم يُوفق، فيشعر بأنه غير جدير لأن يكون رب المنزل أو أنكِ تنفقين عليه، فهذا من شأنه أن يفقده الثقة بنفسه، وقد يسبب خلافات قد تصل للطلاق.
  • شجعيه على تغيير مجال عمله: إذا لم يجد زوجكِ فرصة في مجال عمله، فشجعيه على أن يفتح لنفسه آفاقًا جديدة ويستغل مواهبه، ويبحث عن فرص عمل حتى لو كانت في مجال آخر غير مجاله الأساسي، وكوني داعمة له فربما يشعر بالخوف من بدء مجال عمل جديد، لذا كوني بجانبه.

أما إذا كان زوجكِ لا يعمل لأنه يعتمد على حسابه البنكي أو إرث لديه، هنا اتبعي الخطوات التالية:

  • أخبريه بأهمية العمل والطموح، وأن المال وحده لا يصنع إنسانًا ناجحًا، وأن حياته بلا عمل لا معنى لها، فما الفارق الذي يصنعه إذا كان يعيش لينفق الأموال فقط.
  • تحدثي معه عن أن المال لن يدوم، وفي وقت من الأوقات سينتهي، وهنا إذا لم يكن لديه عمل أو خبرات سابقة، فقد يتعرض للاستدانة ومشكلات هو في غنى عنها.
  • شجعيه على عمل مشروع مستقل، فربما رفضه للعمل نتيجة عدم رغبته في أن يكون له مدير، ولا يستطيع أن ينفذ المهام الموكلة إليه، لذا قد يساعده أن يكون لديه مشروع خاص به.
  • أوضحي له ضرورة أن يكون قدوة لاطفاله، وأنهم إذا رأوه لا يعمل، سينشؤون بفكر أن العمل لا فائدة منه، طالما أن لديهم إرث يعتمدون عليه.

استعرضنا معكِ عزيزتي كيفية التعامل مع الزوج الكسول، تحلي بالصبر فالأمر قد يحتاج لبعض الوقت، فلن يتغير زوجكِ بين ليلة وضحاها، لذا أصري على موقفك وشجعيه، وعبري عن امتنانك إذا رأيتِ منه محاولات جادة ليساعدكِ، وسيتغير مع مرور الوقت ويشارككِ المسؤولية.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon