هل يمكن تغيير صفات الزوج السيئة؟

صفات الزوج المختلفة

لدينا جميعًا صفات مزعجة، ومن الغريب أننا لا نراها كذلك في أنفسنا، لكن يشعر بها من يعيش معنا، بعض هذه الصفات يمكن احتماله، وبعضها الآخر لا يمكن تحمّله. الزوجات قد يعانين من هذه المشكلة، إذ قد تكتشف الزوجة في زوجها صفات مختلفة عنها أو عادات غير التي تعودت عليها قبل الزواج، ولا توجد مشكلة إن كانت هذه الأمور بسيطة، لكن قد يكون الأمر أكثر سوءًا مع الصفات التي لا يمكن تقبلها، وقتها تجد الزوجة نفسها في حلقة مفرغة من الاستياء والملل من عادات زوجها المزعجة، وهو ما قد يؤثر مع الوقت في العلاقة الزوجية. لذا من الضروري معرفة كيفية التعامل مع صفات الزوج المختلفة بشكل صحيح، وهو ما سنخبركِ به في هذا المقال.

كيفية التعامل مع صفات الزوج المختلفة

يمكن أن يكون لدى الزوج بعض الصفات أو العادات السيئة التي قد تؤدي إلى نفور زوجته منه، لكن مع معرفة كيفية التعامل معها، يكون الأمر أسهل كثيرًا، فيما يلي تجدين أبرز المشكلات التي تواجهها الزوجات مع أزواجهن وكيفية التعامل مع كل منها: 

  1. قلة النظافة الشخصية: يشتكي بعض الزوجات من قلة النظافة الشخصية لأزواجهن، ومن بعض تصرفاتهم المقززة أحيانًا، كاللعب في الأنف أو إخراج الغازات أو التجشؤ أمام زوجاتهم والآخرين، وللتعامل مع هذا المشكلة، أوضحي لزوجكِ أنكِ لا تحبين أن تريه وهو يقوم بهذه السلوكيات لأنها تنفرك منه، واطلبي منه أن يفعل ذلك منفردًا، ويمكن وضع لافتات لتذكيره ببعض الأمور، كغسل أسنانه أو تنظيف المرحاض خلفه وهكذا.
  2. عدم الاستماع للزوجة: الزواج علاقة بين طرفين يحتاج كل منهما إلى الدعم والشعور بالمشاركة، فإذا كنتِ في كل مرة تتحدثين فيها مع زوجكِ، إما يحدق في التليفزيون أو الحاسب الآلي أو الهاتف المحمول، فبالتأكيد ستشعرين بالانزعاج، لكن يمكنكِ التعامل مع الأمر من خلال الاتفاق على كلمة سر تقولينها له، عندما تريدين الاهتمام منه حقًّا، وتعني أن الانتباه الآن أمر مهم بالنسبة لكِ.
  3. الكذب: بالتأكيد الكذب من أسوأ الصفات التي يمكن أن تكون في أي شخص، وعندما تكون في شريك الحياة يكون تأثيرها أصعب، وللتعامل معها ابحثي عن الأسباب وراءها، هل هي عادة منذ الطفولة؟ هل تبالغين في رد فعلكِ تجاه أي موقف حتى لو كان بسيطًا؟ حددي السبب وتحدثي مع زوجكِ كيف يؤثر الأمر في ثقتكِ فيه، وكوني صبورة معه، وساعديه حتى يتخلص من هذه العادة.
  4. العصبية: عصبية الزوج تكاد تكون السبب الأكثر شيوعًا لغضب الزوجات، لكن الغضب المقابل لعصبية الزوج لا يحل المشكلة، لذا حاولي أن تتحلي بالهدوء والصبر قدر الإمكان، حتى تساعديه على التغيير، لكن هذا لا يعني أن تقبلي الإهانة أو التقليل منكِ، وإذا وصل الأمر لذلك كوني حازمة، وتعاملي معه بكل حسم، واتخذي موقفًا يوضح غضبكِ الشديد من سلوكه معكِ.

هل يمكن تغيير صفات الزوج السيئة؟

تغيير الصفات الشخصية للزوج ليس أمرًا سهلًا بالتأكيد، فمن شب على شيء شاب عليه، لكنه ليس مستحيلًا في الوقت نفسه، وكذلك يختلف الأمر من زوج إلى آخر، ومن صفة إلى أخرى، لكن بشكل عام ضعي في اعتباركِ هذه الخطوات للتعامل مع صفات زوجكِ السيئة، لتساعديه على أن يصل إلى أقصى درجات التغيير للأفضل:

  • الوعي بالأولويات: لا تقولي كل ما يزعجكِ لزوجكِ دائمًا، حتى لا يراك طوال الوقت غاضبة وناقدة له، فلا يتقبل منكِ أي نصيحة، كوني محددة، فقد يؤدي التذمر المستمر بشأن عادات زوجك إلى تدمير الزواج، لذا اختاري معارككِ بحكمة، فلا يمكنكِ الفوز بها جميعًا.
  • الكلمات الإيجابية: كلنا لدينا عادات سيئة، ونفعل أشياء تغضب من يعيشون معنا، لكن التأكيد على الصفات الإيجابية قبل الشكوى من هذه العادات، سيجعل زوجكِ يتقبل النقد ويتغير تدريجيًّا، قولي له: "أعلم أنك رائع في كذا وكذا، وأنه من الصعب التوقف عن هذه العادة، لكن هل يمكنك المحاولة؟"، ولتحددي صفات زوجكِ الإيجابية اكتبي ثلاثة أشياء تحبينها فيه، أو تذكري أسباب حبكِ له، وقومي بذلك لمدة أسبوع.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى كيفية التعامل مع صفات الزوج المختلفة، تذكري أن الزواج ليس معركة وأن أساسه الحب والمودة، لذا تجنبي استخدام أسلوب الهجوم والنقد الدائم لزوجكِ، فيمكنكِ تغيير أي شيء يزعجكِ فيه بقليل من الذكاء والصبر.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon