5 أوضاع حميمية لتأخير القذف عند زوجكِ

    أوضاع تؤخر القذف

    هل تشعرين في كل مرة تمارسين فيها العلاقة الحميمة مع زوجك بأنكِ لا تصلين إلى النشوة الجنسية، أو أنكِ لا تستمتعين بشكلٍ كامل بسبب سرعة القذف أو القذف المبكر عند زوجكِ؟ تعرفي معنا اليوم إلى خمسة أوضاع تؤخر القذف، ليزيد ذلك من استمتاعكِ لأطول فترة بالعلاقة الحميمة.

    أوضاع تؤخر القذف 

    هناك عدة أوضاع حميمية قد تساعد على تأخير القذف، ما يساهم في ضبط وصول الزوجين إلى النشوة معًا، مثل: 

    1. وضع الفارسة: يكون فيه جسمكِ فوق جسم زوجكِ، ما يسمح لكِ بالتحكم في ضغط العضو الذكري داخل المهبل، وبالتالي سرعة أو بطء العلاقة، ما يساعد على أن تمضي وقتًا أطول في العلاقة الحميمة والاستمتاع بها، وكذلك سيعطيه الفرصة لمداعبة جسمك.
    2. الوضع العمودي: يشبه كثيرًا الوضع التقليدي، ولكنه يختلف عنه في أن وضع الزوج وزاوية الإيلاج تكون بشكل عمودي في المهبل وأقرب لزواية 90 درجة، إذ يسمح للزوج في التحكم في السرعة خلال العلاقة، بالإضافة إلى أنه يعطيه الفرصة لمداعبة البظر بعضوه، كلما أردتِ ذلك، ما يزيد من وقت العلاقة والاستمتاع بها.
    3. وضع الملعقة: فيه تنامين على جانبك وينام زوجكِ في الجهة الخلفية لكِ بطريقة ملاصقة، ويساعد هذا الوضع على تأخير القذف، إذ إن زاوية إدخال العضو الذكري ستكون أضيق، ما يقلل من إحساس العضو بالإثارة الشديدة.
    4. وضع القرفصاء: اجعلي زوجكِ يجلس في وضع القرفصاء أو اليوجا مستندًا بظهره إلى السرير والتفي بساقيكِ حول خصره، هذا الوضع الذي يمنع أيضًا سرعة القذف، إذ يكون التركيز على الجزء العلوي من القضيب الذي يكون فيه الإحساس بالإثارة أقل من الجزء السفلي.
    5. وضع الـ69: يعتمد هذا الوضع على المداعبة المثيرة للزوج أو الجنس الفموي، إذ يكون وجهكِ مقابلًا لقضيب زوجك، ويكون وجهه مقابلًا للمهبل والبظر، وعند وصولكما لدرجة الإثارة الكافية يمكن تغيير هذا الوضع إلى أي وضع آخر لتبدأ عملية الإيلاج.

    هل يمكن علاج سرعة القذف بالأعشاب؟

    الحقيقة أنه لا توجد أعشاب لعلاج سرعة القذف! ويمكنك التعامل مع سرعة القذف بتغيير الأوضاع الجنسية واستخدام الأوضاع الحميمية التي أشرنا إليها في الفقرة السابقة، أو اتباع الاستمناء والاستمناء المتبادل وإطالة فترة المداعبة، وبالطبع استشارة طبيب متخصص إذا لم تفلح كل هذه الحلول. 

    لكن يوجد عدة أعشاب تنشط الدورة الدموية عند المرأة، ما يساعدها على علاج تأخر النشوة، ومن هذه الأعشاب:

    • الزنجبيل: تناول كوب من الزنجبيل يوميًا، إذ ينشط الدورة الدموية ويزيد من ضخ الدم للأعضاء التناسلية. 
    • جوزة الطيب: تناول مقدار من جوزة الطيب بانتظام يحسّن الدورة الدموية عمومًا، ويزيد من الرغبة الجنسية، ويقال إنه يؤخر القذف! 

    هل يمكن علاج سرعة القذف بالعسل؟

    لا شك أنّ للعسل فوائد جمة لكل أعضاء الجسم، وأنّ تناوله بانتظام ينشط الدورة الدموية ويقوي العضلات والأعصاب، ويقي من كثير من الأمراض ويعزز إفراز هرمون التستوستيرون. 

    ورغم ذلك، فإنّ تأثير العسل في علاج سرعة القذف أمر غير معروف تحديدًا حتى الآن، لذا فمن الجيد تناول زوجك للعسل لكن بعد استشارة الطبيب، حتى يصف العلاج المناسب أو الجرعة المناسبة، وحتى لا يتسبب تناول العسل في أضرار إذا كان زوجك يعاني من السكري أو خلافه. 

    في الختام، ننصحك يا "سوبرماما" بتجربة أوضاع تؤخر القذف مثل الأوضاع الحميمية التي ذكرناها، أو إطالة فترة المداعبة، وإذا كان زوجكِ يعاني من مشكلة جدية في هذا الأمر، عليكِ التحدث معه دون خجل لعرض الأمر على طبيبٍ مختص، كي يصف العلاج المناسب لهذه الحالة، حتى تكون النتيجة وصولكِ أنتِ وزوجكِ إلى أقصى درجات الاستمتاع والراحة في العلاقة الحميمة. 

    يمكنك الإطلاع على معلومات أخرى عن مشكلات العلاقات الزوجية من خلال الضغط على هذا الرابط

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon