كيف أكون شخصية قوية؟

كيف أكون شخصية قوية

في الماضي كانت النساء الطرف الأضعف في المعادلة بين الجنسين، لاعتقاد بعضهم أنهن يُغلّبن العاطفة على العقل، لكن هذا ليس صحيحًا، في هذا المقال، نجيب سؤالك: كيف أكون شخصية قوية في المجتمع؟ وكيف تغيرين الصورة النمطية المأخوذة عنكِ.

كيف أكون شخصية قوية؟ 

المرأة تمتلك مجموعة من العواطف والأفكار والخبرات التي تجعلها تواجه أي تحدٍ في حياتها، القوة العاطفية والعقلية التي تتمتعين بها، عزيزتي، ما تجعلك أكثر قابلية للتكيف مع أي بيئة، المشكلة أن عددًا قليلًا فقط هم من يفهمون هذا، وهم المحظوظون بما يكفي لاستمداد قوتهم منكِ وتعلم كيفية تسيير الأمور مثلكِ. 

إذا كنتِ تعانين من ضعف الثقة بنفسك، اتبعي الخطوات التالية:

  • حددي نقاط ضعفك وقوتك: تذكري دائمًا أن هناك جزءًا ضعيفًا منكِ ليس لكونك امرأة، ولكن لأنكِ إنسان، وكل إنسان مهما كان جنسه لديه نقاط ضعف ونقاط قوة. 
    يمكنك أن تتعلمي كثيرًا من نقاط ضعفك قبل نقاط قوتك، واستخدميها لتكون بداية انطلاق نحو معرفة نفسك بشكل أفضل وعدم مقاومة الضعف فيها، التقبل ومعرفة النفس الحقيقية بكل جوانبها أول خطوة نحو شخصية قوية. 
  • لا تنظري إلى القوالب النمطية: مجتمعات كثيرة عدت النساء ضعيفات وأقل مرتبة من الرجال، لكنها ليست أمرًا يعوقك عن تحقيق ما تريدين أن تكوني عليه، لا تسمحي لهم بذلك. 
    في الحقيقة لا يمكن أن تلومي أي شخص على إخفاقاتك سوى نفسك، المجتمعات مفتوحة والقراءات موجودة والمعرفة لم تعد حكرًا على أحد، لذلك لا يوجد ما يمنعك من قلب الصفحة وعدم وضع أي اعتبار لتلك القوالب النمطية. 
  • تحكمي في حياتك: لا تدعي الآخرين يأخذون القرارات المصيرية في حياتك بدلًا منكِ، تحكمي في مصيرك وقراراتك، واعترفي لنفسك أنك ربما تكونين مخطئة أحيانًا، لكنك في النهاية تتحملين عواقب الاختيارات والقرارات، استشيري ولكن لا تجعلي لأحد سلطة عليكِ عند اتخاذ القرارات. 
  • القوة لا تلغي الضعف: أي شخص قوي، رجلًا أو امرأة، تأتي عليهم لحظات ضعف، الاعتقاد السائد أن المرأة القوية لا تبكي ولا تحمل من العواطف ما تمتلكه النساء الأخريات، منافٍ للطبيعة، قوة الشخصية لا تلغي أوقات الضعف، كل الأمور التي تمرين بها وتؤثر فيكِ لا يمكنك تجاهلها، ولا يجب أبدًا أن تظهري قوية طوال الوقت! 
  • المرأة القوية تستطيع فعل المستحيل: أي إنسان قوي الشخصية عالم بمواطن ضعفه وقوته، وكيفية استخدام هذا بطريقة عقلانية، سيكون قادرًا، رجلًا كان أو امرأة، على تحقيق أهدافه في النهاية، نعم تستطيعين تحقيق ما يعتقده بعضهم مستحيلًا! 
  • لا تلتفتي للكلام: لا تنتظري من أحد الثناء عليكِ طيلة الوقت، من المهم أن يوجد أشخاص داعمون في حياتك، لكن لا تعتمدي على أحد في تشجيعك لتحقيق أهدافك، يكفيك أن تكوني مؤمنة بها وبقدراتك. 
  • عبري عن نفسك: عبري عن أفكارك وكوني أكثر ثقة فيما تقولينه، معظم الناس يعتقدون أن طبيعة المرأة الحساسة تجعلها غير قادرة على الرد والتعبير عن النفس بشكل واضح، الحقيقة أن كل شخص قادر على التعبير عن نفسه رجلًا أو امرأة، وفي النهاية الكلام والإقناع مهارات يمكن تعلمها بسهولة. 

اقرئي أيضًا: 5 أسرار تتميز بها الأم الواثقة بنفسها

كيف أكون قوية أمام المشكلات؟ 

قبل الخوض في حل أي مشكلة أو التعامل معها يجب أن تكوني هادئة تمامًا، الغضب عدو العقل عند الرجل والمرأة، اهدئي أولًا وبعدها يمكنك وضع نقاط توضح المشكلة وأسبابها وبناءً عليه يمكنك حلها. 

وقت المشكلة نفسها حاولي التحكم في أعصابك وردود فعلك، العصبية والتوتر من أكثر السلوكيات التي تجعلك ضعيفة أمام أي مشكلة، خذي نفسًا عميقًا واستوعبي المشكلة جيدًا ولا تأخذي رد فعل سريعًا. 

اقرئي أيضًا: 19 فكرة للقضاء على التوتر في دقائق

كيف تكونين شخصية قوية في العمل؟

كثيرون يعتقدون أن المرأة عندما تكون مديرة أو تقود فريق عمل ستكون الحلقة الأضعف، ويمكن السيطرة عليها بسهولة، وفي الغالب يحكمون على هذا الفريق بالفشل من قبل أن يبدأ، لا تجادلي أحدًا بخصوص هذا الأمر، يمكنك إثبات نفسك وقدراتك بالعمل والنتائج، كوني قائدة متوازنة بين الحزم واللين بعض الأحيان، ولا تفكري أبدًا في الصورة التي تتناقلها الأذهان عن المرأة المديرة. 

كيف أكون قوية الشخصية مع أهل زوجي؟

في العلاقات الخاصة والأسرية لا يُفترض أو يُطلب منكِ أن تكوني شديدة في التعامل، وهنا يظهر الفرق بين مفهوم الشدة والقوة، الشدة ليس مطلوبة أبدًا في العلاقات الأسرية، خصوصًا مع أهلك وأهل زوجك. 

أما القوة فمطلوبة، وهي تعني هنا السيطرة على كل مجريات حياتك، وعدم السماح لأي شخص بالتدخل في أمور بيتك وزوجك وأطفالك، وإن كان هؤلاء الأشخاص أهل الزوج، عليكِ فقط أن تكوني ذكية في فرض شخصيتك دون أن تخسري العلاقة معهم إن كانوا من النوع الذي يحب التدخل في شؤونكم الخاصة. 

اقرئي أيضًا: 8 أفعال تكسبين بها عائلة زوجك

القوة صفة يتسم بها أي إنسان رجلًا كان أو امرأة، فهي ليست حكرًا على الرجال، كما أن الحنان ليس حكرًا على النساء، كوني امرأة حنونًا وقوية في الوقت نفسه، ولا تتخلي عن مبادئك وشخصيتك لأجل أحد، تعلمي أن تحبي نفسك كما هي بكل مواطن قوتها وضعفها، حينها لن تحتاجين لمن يجيب سؤالك: كيف أكون شخصية قوية، لأنكِ تعرفين الإجابة جيدًا.

المصادر:
Emotionally and Mentally Strong Woman
Ways To Become A Stronger Woman
A Strong And Independent Woman

عودة إلى منوعات

إيمان رفعت

بقلم/

إيمان رفعت

أحب الكتابة فهي طريقتي في التعبير عن كل ما أعرفه وأشعر به. صديقي هو الكتاب وحياتي هي أسرتي الصغيرة.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon