كيف أعلم طفلي القراءة السريعة؟

كيف أعلم طفلي القراءة السريعة؟

كما تعلمنا من صغرنا القراءة هي غذاء العقل، فكل معلومة في كتب المدرسة أو في الكتب الأخرى تضيف جديدًا لعقولنا، وهو ما يدفعنا لمساعدة أطفالنا على إتقانها بكل شغف، لكن أحيانًا يقف بطء القراءة عند الأطفال عائقًا أمام التحصيل الدراسي الجيد أو المواظبة على عادة القراءة، لذلك نخبركِ في هذا المقال بخطوات تعليم طفلك القراءة بسهولة وأيضًا إجابة التساؤل الذي تطرحه كثير من الأمهات " كيف أعلم طفلي القراءة السريعة؟".

خطوات تعليم طفلك القراءة بسهولة

لتساعدي طفلكِ على تعلم القراءة اتبعي هذه الخطوات:

  1. اقرئي مع طفلكِ كل يوم: اقرئي مع طفلكِ كل يوم لمدة لا تقل عن 20 دقيقة، واجعليها عادة مفيدة لكما.
  2. اقرئي كل شيء مع طفلكِ: شجعي طفلكِ على التعرف على الحروف في جميع المطبوعات من حولكما: لافتات، أي علامات كعلامات المرور، الملابس، المجلات، وكل شيء.
  3. اسأليه أسئلة خلال القراءة: إن طرح الأسئلة أثناء القراءة لطفلكِ ليس أمرًا رائعًا فقط لتشجيع طفلكِ على التفاعل مع الكتاب وتعلم القراءة، ولكنه أيضًا فعال للغاية في تطوير قدرته على فهم ما يقرؤه.
  4. ادمجي مجالات التنمية المتعددة: يتعلم الأطفال بشكل أفضل عندما تتفاعل كل حواسهم، هذا هو السبب في أن التعلم العملي ينتج عنه الاحتفاظ بالمعلومات لفترة أطول وتطبيق أكثر فائدة لهذه المعلومات، وهناك عدد كبير من الطرق لدمج مجالات متعددة للتطوير فيما يتعلق بالتعرف على الحروف ومهارات القراءة المبكرة، كعمل أشكال بطريقة القص واللصق، أو قذف أكياس القماش على الحرف المناسب المجسم، أو القراءة بالأغاني والقوافي.
  5. علمي طفلك أسر الكلمات (الكلمات المتشابهة الحروف): تساعده هذه الطريقة على معرفة عدد أكبر من الكلمات، بالأصوات وأنماط القراءة، وهذه مهارة مهمة لأنها تسمح للأطفال ببدء "القراءة" من خلال تجميع مجموعات من الأحرف في كلمة واحدة.
  6. كوني مثالًا جيدًا لطفلكِ: حتى إذا كان طفلكِ يحب القراءة من سن مبكرة، فإن حبه سيتضاءل سريعًا إذا لم ير نموذجًا لحب القراءة في منزله، احرصي على أن يراكِ طفلكِ تقرئين حتى لو بضع دقائق كل يوم، سواء مجلة، كتاب طبخ، رواية.
  7. شجعي طفلكِ على القراءة بمفرده: اطلبي منه قراءة مقاطع قصيرة في كل مرة، ثم علميه أن ينظر بعيدًا عن مادة القراءة ويحاول تلخيص ما قرأه في جملة أو جملتين، وابدئي بقراءة المواد أو الموضوعات التي يهتم بها طفلكِ، واختاري كتبًا مطبوعة بخط كبير.

بعد أن عرفتِ كيفية تعليمه القراءة بسهولة، اعرفي كيفية مساعدته على القراءة بشكل سريع.

كيف أعلم طفلي القراءة السريعة؟

ليتمكن طفلكِ من القراءة بشكل سريع اتبعي معه ما يلي:

  1. خصصي وقتًا كل يوم لتعليم طفلكِ القراءة بشكل أسرع، ابدئي بـ 15 دقيقة ثم زيدي من المدة حتى تصبح 30 دقيقة.
  2. اقرئي ما يستمتع به طفلكِ حسب سنه، وابدئي منذ العام الأول لطفلكِ، في العام الأول اقرئي معه: كتب القماش (مع مواد مختلفة)، كتب الأغاني، في عمر سنة إلى ثلاث سنوات اقرئي معه: كتب الأغاني، كتب قصص قصيرة، في عمر ثلاث إلى خمس سنوات اقرئي معه: كتب الأبجدية، وكتب الأغاني، والكتب المصورة، ومع الوقت ستشعرين بتطور طفلكِ في القراءة.
  3. علميه قراءة أكثر من كلمة واحدة في كل مرة (في عمر المدرسة)، اطلبي منه قراءة كلمتين في كل مرة، ثم يمكنكِ زيادة عدد الكلمات تدريجيًا (يعتمد تقدم كل طفل على قدرته الفردية).
  4. علمي طفلكِ كيفية الحفاظ على التركيز مع الاستمرار في القراءة من خلال عمل جلسة صغيرة لدقائق قبل القراءة، واطلبي من طفلكِ قراءة عنوان قصة أو مقالة قصيرة وتوقع موضوع القصة، ثم اطلبي منه أن يقرأ القصة لمعرفة ما إذا كان توقعه صحيحًا.
  5. تأكدي من فهمه للمعلومات التي يقرؤها، فبمجرد أن يحرز طفلكِ تقدمًا في القراءة بشكل أسرع، اطلبي منه طرح الأسئلة عليكِ والبحث عن إجابات في أثناء قرائته، عندما يتعلم الأطفال طرح الأسئلة والإجابة عنها مع القراءة، فهو ينمي مهارة الفهم مع القراءة.
  6. مارسوا تمرينًا للقراءة السريعة مرة واحدة يوميًا، اختاري مادة سهلة واطلبي من طفلكِ أن يقرأ ثلاث فقرات منها دفعة واحدة، كرري قراءة نفس الأجزاء عدة أيام، اضبطي الموقت وأخبري طفلكِ بذلك حتى يحاول القراءة بشكل أسرع، ولا تنتقلي إلى مادة جديدة حتى يحسن طفلكِ من سرعة قراءته بنحو 25 %.

شاهدي فيديو يوضح تمرين بسيط لتقوية مهارة القراءة عند الأطفال من خلال بعض الصور:

بعد أن عرفتِ كيف تعلمين طفلكِ القراءة بسهولة، وعرفتِ إجابة تساؤل كيف أعلم طفلي القراءة السريعة؟، جربي هذه الطرق مع طفلكِ منذ أول شهور من عمره، وستجني ثمار هذه العادة المفيدة لاحقًا.

اضغطي هنا لقراءة المزيد المقالات عن رعاية الأطفال، لتتعرفي أكثر على طفلك واحتياجاته وتقدمي له ما يناسبه.

المصادر:
Teach Your Children to Read Faster
Teach A Child to Read

عودة إلى أطفال

ريهام سمير

بقلم/

ريهام سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon