5 قنوات تعليمية للأطفال عمر سنتين

قنوات تعليمية للأطفال عمر سنتين

في عالم مليء بالتحديات وسرعة التعلم، تجد الأم نفسها حائرة بين ترك طفلها أمام الشاشات التي تقدم المواد السيئة وغير التعليمية، وتؤثر في شخصيته وقدراته العقلية، وتضيع وقته دون إفادة، وبين متطلبات الحياة ونمط الحياة المتسارع الذي تتسابق فيه الأمهات لتعليم أطفالهن، والضغط عليهم للتعلم مبكرًا. لكن ماذا عن اختيارات آمنة تساعد الطفل على التعلم دون أن يشعر، وبشكل شيق لا يسبب له ضيق أو يسيء له. نحن في "سوبرماما" نهتم كثيرًا بكِ عزيزتي وبطفلك، ونقدر حيرتك وبحثك كثيرًا عن البرامج المناسبة لطفلك، لذا سنستعرض معكِ في هذا المقال بعض القنوات التعليمية للأطفال عمر سنتين وثلاث سنوات، مع نصائح حول الوقت المسموح لصغيرك بالجلوس فيه أمام الشاشات.

قنوات تعليمية للأطفال عمر سنتين

في سنوات عمر الطفل الأولى، ومن عمر السنتين تحديدًا، يبدأ الصغير في امتصاص الكلمات كالإسفنج، ويستطيع وقتها صنع جملة من كلمتين لثلاث كلمات، وبالطبع يتعلم عن طريق اللعب والغناء والقصص والحكايا، لذا فهناك قنوات تعليمية تراعي تلك الاحتياجات مثل:

قناة متخصصة في تعليم الأطفال في عمر سنتين وحتى تسع سنوات، وتعلم الطفل الأرقام والحروف والأشكال والألوان، وكثير من المعلومات عن طريق الغناء والمرح.

قناة تغرس القيم الأسرية بمحتوى خفيف وشيق للأطفال بالغناء والرسومات الكرتونية، لتعليمهم الحروف وأسماء الخضراوات وكثير من الأشياء.

قناة مبهجة مليئة بالألوان والرسومات الكرتونية التي تسعد الطفل وتشده وتعلّمه الكثير، ويكتشف معها العالم عن طريق الفيديوهات التعليمية والغناء بالإنجليزية، وكثير من المعلومات التي تظل معه في رحلته التعليمية، لزيادة معلوماته واكتشاف عوالم عديدة.

يتعلم فيها الطفل الحروف الهجائية الإنجليزية وأشياء أخرى عديدة، عن طريق الغناء والمرح لسهولة التعلم.

عبارة عن حلقات كرتونية لتعليم الصغار، ففي كل حلقة يقوم أبطالها باكتشاف شيء جديد، يتعلم من خلاله الأرقام والحروف والأشكال والألوان وغيرها.

أما في الفقرة التالية، فسنتناول القنوات التعليمية لعمر ثلاث سنوات، فتابعي القراءة.

قنوات تعليمية للأطفال عمر 3 سنين

في عمر الثلاث سنوات يستطيع الصغير قول جملة من ثلاث إلى خمس كلمات، ليبدأ الكلام والانخراط في الأحاديث، وإخبار أمه بأحداث يومه، كذلك في هذا العمر فإنه يحب التجارب واكتشاف الأشياء بيده، وتتسع مخيلته، لذا فقراءة القصص والحكايات تشده، ومن القنوات المناسبة له في هذه السن:

تقوم على مسلسلات ثلاثية الأبعاد، تتكلم فيها كل حلقة عن شيء مختلف، لتعليم الأطفال القيم والسلوكيات الجيدة، ومساعدتهم على التعلم وحب اللغة العربية.

قناة عربية ترفيهية تربوية توصل فكرتها للطفل عن طريق الغناء دون إسفاف، وتعلمهم معلومات كثيرة أيضًا.

تهدف هذه القناة لتعليم الأطفال في سن الحضانة ما هو مناسب لسنهم بطريقة ممتعة، عن طريق الغناء والقصص والحكايات بشخصيات محببة وقريبة لهم.

قناة سيحب طفلك التعلم منها، وتعتمد على فيديوهات تعليمية للصغار والأطفال وسن ما قبل الحضانة وسن الحضانة، تعلمهم كل ما يتعلق بالأرقام والحروف والألوان والأشكال بشكل شيق.

بعد ذكرنا لكل هذه القنوات التعليمية، هل يمكن جلوس الصغير كل وقته أمام الشاشة حتى لو للتعلم؟ أم يجب تحديد عدد ساعات جلوسه أمام الشاشات بشكل عام، حتى لو كان يشاهد برامج تعليمية، هذا ما نجيبكِ عنه في السطور التالية.

الأطفال والشاشات

قد لا تكون جلوس الطفل أمام الشاشات أمرًا سيئًا، إن كان يتعلم أو تتسع مداركه، لكن لكل شيء تأثيرات إيجابية وسلبية، حتى إن كان الغرض تعليميًا، فيجب موازنة الأمور، خاصة إن كان الطفل أصغر من عشر سنين، ولكل سن وقت مسموح فيها للتعرض للشاشات، حتى لا يسبب ذلك آثارًا سلبية في تطور الطفل وعقله كما يلي:

  1. الرضع في أول عامين: لا توجد فائدة لمشاهدتهم الشاشات، إذ تكون أضرارها أكثر من فوائدها، إلا في نطاق مكالمات الفيديو لرؤية الصغير لأقاربه والتعرف عليهم، خاصة مع ظروف التزام المنزل الحالية.
  2. الصغار من عامين حتى خمس سنوات: يجب تحديد عدد ساعات الشاشات لساعة واحدة يوميًّا، ومراقبة ما يشاهده الطفل جيدًا، وفحصه قبل تقديمه له، ويفضل القنوات التعليمية، وتجنب محتويات الأطفال السيئة، حتى إن كتب عليها أنها للأطفال، فلا بد من فحص أي شيء قبل تقديمه للطفل.
  3. بعد الخمس سنوات: تُقدم المواد التعليمية للطفل حسبما يحتاج ويكون شغوفًا به، وبعد فحصها جيدًا من قبل الأبوين.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى أفضل قنوات تعليمية للأطفال عمر سنتين والثلاث سنوات، ننصحكِ بعدم الضغط على نفسك وطفلك، ومقارنته بالآخرين لتعليمه أكبر قدر من المعلومات وهو صغير، فسن الطفولة للعب والمرح، والتعلم يكون عن طريقهما بلا ضغوط على الطفل، وندعوكِ لمشاهدة أي مادة علمية قبل تقديمها لطفلكِ وفحصها جيدًا، والتأكد من ملاءمتها لسنه، حتى إن كان مكتوبًا عليها أنها آمنة للأطفال، مع الالتزام بعدد الساعات المحددة لطفلك وعدم تجاوزها.

يمكنك عزيزتي الأم الاطلاع على مزيد من النصائح التعليمية والتربوية في قسم رعاية الصغار على موقع "سوبر ماما".

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon