ما طريقة التعامل مع الزوج المحقر؟

طريقة التعامل مع الزوج المحقر

بغض النظر عن مدى قرب الزوجين لبعضهما بعضًا، فالاحترام المتبادل في الزواج لا بديل عنه، لا يصح أبدًا أن يقبل طرف الإهانة بدعوى الحب أو أن الطرف الأخر سيتغير مع الوقت، لكن على من يتعرض للإساءة أن يتعامل مع المشكلة لينعم بحياة صحية وهادئة، لذا مقالنا اليوم عن طريقة التعامل مع الزوج المحقر، وسنجيب أيضًا عن تساؤل كثير من السيدات، وهو كيف أعرف نمط شخصية زوجي؟ فتابعي القراءة.

طريقة التعامل مع الزوج المحقر

التحقير أو التقليل من شأن الآخرين صفة مذمومة للغاية تصيب الأشخاص المُحقر منهم بالحزن، ومع مرور الوقت ربما تقلل من ثقتهم بأنفسهم وتسبب لهم خسائر نفسية أكبر، والشخص المُحقر يكون كذلك مع جميع أصدقائه وعائلته وبالتأكيد زوجته، لكن لأن الزوجة أول المتضررين من هذه الصفة، إليكِ في السطور التالية كيف يمكنك أن تتعاملي مع هذا الزوج:

  1. عرفيه توقعاتكِ منه بوضوح: كل زوجة تتوقع من زوجها طريقة تعامل محددة، لكنها في الغالب لا تخبره بها، وهو لن يعرفها من تلقاء نفسه، لذا عندما تشعرين بالخزي أو التحقير من زوجك لا تنتظري وتحدثي معه عن توقعاتكِ، فربما يكون ما تريدينه مختلف عن ما تربى عليه فلا يعرفه أو يفهمه.
  2. ضعي حدودًا واضحة والتزمي بها: بشكل عام، من الأساسي وضع حدود عند التعامل مع الأخرين حتى الزوج، في ما هو مقبول وما هو غير مقبول، فإذا كان زوجكِ لا يزال يُحقر منك حتى بعد مشاركته توقعاتكِ منه معه، فالخطوة التالية وضع الحدود والالتزام بها، وهو ما يعني اتخاذ رد فعل حاسم معه في عدم تقبل الإهانة حتى دون الانفصال، لكن فرض أسلوب التعامل المحترم معه بالطرق التي يفهمها هو وتُجدي مع شخصيته حسب فهمكِ لها.
  3. تحكمي في رد فعلكِ: في حين أنه من الطبيعي أن ترغبي في تغيير الصفات السيئة في زوجكِ، فإن الشيء الوحيد الذي يمكن أن تتحكمي فيه حقًا هو أفعالكِ وأفكاركِ، لأنك عندما تعتقدين أنه يمكنكِ تغيير زوجكِ فإنكِ تخلقي مزيدًا من المشكلات، لكن أن تظلي هادئة وصبورة أمر أفضل مما تعتقدين، كما أنه في بعض الأحيان يكون أفضل شيء يمكننا القيام به لتغيير أزواجنا أن نكون مثالاً للتغيير الذي نرغب في رؤيته، فإذا كانت الزوجة لا تحترم زوجها وتقلل من شأنه، فهي بذلك تؤكد له أن هذه طريقة تعامل مقبولة.
  4. استشارة متخصص: الاستشارة جزء طبيعي في رحلة الحياة، فنحن نعيش في مجتمع بشري له أخطاؤه، فعندما يصبح عدم الاحترام (أو أي مشكلة أخرى في العلاقة) مشكلة كبيرة نحتاج إلى شخص موثوق به للتحدث معه، فحتى إذا لم تعرفي الحل بنفسكِ، يمكن للمتخصص مساعدتكِ.
  5. احمي قلبك من الاستياء: التحقير أو عدم الاحترام أمر مؤلم سيجعلكِ تشعرين بالإحباط والغضب ونفاد الصبر وربما تميلين إلى المقاومة بطريقة غير ملائمة، فقد تقنعي نفسكِ أنه لا بأس من الصراخ أو توجيه الإهانات أو الرد بالمثل على عدم احترام الزوج، لكن هذه المشاعر ستؤذيكِ أنتِ أولًا، وتجعلكِ تشعرين أنكِ امرأة أخرى غير التي تعرفينها، فاحمي نفسكِ من الانتقام والاستياء.

أما لتعرفي أكثر عن شخصيات الأزواج وطرق التعامل معها، تابعي قراءة السطور التالية.

كيف أعرف نمط شخصية زوجي؟

لتعرفي كيف تتعاملين مع من أمامكِ، يجب أن تفهمي أكثر عن صفاته وشخصيته، وفيما يلي نعرفكِ إلى أنواع مختلفة من الرجال لتعرفي شخصية زوجكِ وكيف تتعاملين معه:

  • النرجسي: الرجل الذي كان جذابًا وساحرًا في البداية في أفعاله وحديثه معكِ، لكن بعد أن وقعت في حبه ظهرت عيوبه، وأهمها تمركزه حول ذاته هو فقط.
  • الرجل غير الواثق بنفسه: تظهر صفات هذا الزوج في أن لديه تدني احترام ذات واضح ولديه انعدام في الثقة بالنفس، ولا يستطيع التعبير عن آرائه أو رغباته أو المجادلة، وسوف يوافق على أي شيء تقولينه.
  • الاعتمادي: يشعر بأنه "أقل" منكِ بالتأكيد وأن ليس لديه إمكانات مثلكِ ولا يعرف كيف يتصرف أو يفعل أي شيء بمفرده بعيدًا عنكِ وأنكِ دائمًا أفضل منه، فيطلب منكِ التعامل في كل الأمور حتى المطلوبة منه.
  • الاستغلالي: تظهر صفاته في أنه دائمًا ما يطلب مساعدتكِ المالية وربما في أمور أخرى، وفي النهاية تشعرين أنكِ لا تستفيدين منه ولا من العلاقة كما يستفيد هو منكِ.
  •  اللوام: هو الشخص الذي يلومك باستمرار على أشياء ليست خطأكِ، ويتحدث معكِ وكأنك طفل ويستخدم نبرة قوية وينتقد شخصيتكِ، وفي الغالب ينتقد أيضًا تربية أطفالكما.

التحقير من أصعب الإهانات التي يمكن أن يتعرض لها أي شخص على الإطلاق، خاصةً إذا كانت من شخص قريب كالزوج، لكن بعد أن عرفتِ طريقة التعامل مع الزوج المحقر، احرصي على حسن التعامل معه وعدم تقبل الإهانة بأي شكل من الأشكال، لكن أيضًا لا تتعاملي معه بالطريقة نفسها، فعندما يرى احترامكِ لنفسكِ ربما يجعله ذلك أكثر تقبلًا للتغيير مع الوقت.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

ريهام سمير سعيد سمير

بقلم/

ريهام سمير سعيد سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon