دراسة: كيف تعرفين سبب بكاء طفلك من عينيه؟

    سبب بكاء الطفل من عينيه

    البكاء هو الوسيلة الرئيسية للطفل للتعبير عن مشاعره السلبية، ويصل البكاء إلى الذروة خلال الشهر الثاني ثم ينخفض ​​ويستقر عندما يبلغ الطفل من العمر أربعة أو خمسة أشهر، وعديد من نوبات البكاء تكون غير متوقعة ولا يمكن التنبؤ بها، وكثير منها لا علاقة لها بأشياء مثل الجوع أو الحفاضات المبللة، ويمكن أن تستمر نوبات البكاء فترة طويلة، خاصةً في الأسابيع الأولى، إذ يمكن أن تستمر من 35 إلى 40 دقيقة وأحيانًا ساعات، ولأنه ليس من السهل معرفة سبب بكاء المولود الجديد خاصةً بين الوالدين الجدد، نعرفكِ في هذا المقال الطرق التي تساعدكِ على معرفة سبب بكاء الطفل من عينيه حسب ما نشر في دراسة إسبانية، وأيضًا معاني إشارات الرضع الصوتية عند البكاء.

    كيفية معرفة سبب بكاء الطفل من عينيه

    على الرغم من أن الأسباب الرئيسية لبكاء الأطفال الرضع هي الجوع والألم والغضب والخوف، فالبالغون لا يستطيعون بسهولة التعرف إلى المشاعر التي تسبب البكاء، لكن من الجيد أن لحركة العين وديناميكية البكاء دورًا رئيسيًا في التعرف إليها، إذ درس باحثون إسبان مع خبراء من جامعة مورسيا والجامعة الوطنية للتعليم عن بعد UNED الاختلافات في نمط البكاء في عينة من 20 طفلًا بين ثلاثة أشهر و18 شهرًا عن المشاعر المميزة الثلاثة: الخوف والغضب والألم، ونشرت النتائج بعد ذلك في المجلة الإسبانية لعلم النفس، التي جاءت كما يلي:

    • الغضب: عند الإحساس بالغضب فإن غالبية الأطفال يُبقون أعينهم نصف مغلقة، وينظرون في أي اتجاه بطريقة ثابتة وبارزة والفم يكون مفتوحًا أو نصف مفتوح وتزداد شدة صراخه تدريجيًا.
    • الخوف: في حالة الخوف، تظل العيون مفتوحة طوال الوقت تقريبًا، كما أنه في بعض الأحيان يكون للأطفال الرضع نظرة حادة مع تحريك رؤوسهم للخلف، ويكون صراخهم عاليًا بعد زيادة تدريجية في التوتر.
    • الألم: يتجلى الألم عند الأطفال الرضع في صورة عيون مغلقة باستمرار، وعندما يفتح الطفل عيونه يكون ذلك لبضع لحظات فقط ويلقي نظرة بعيدة، بالإضافة إلى ذلك يكون هناك مستوى عالٍ من التوتر في العين وتبقى الجبهة عابسة ويبدأ البكاء بأقصى شدته، ويبدأ فجأة بعد حدوث الألم مباشرةً. 

    معاني إشارات الطفل الرضيع الصوتية

    عندما تسمعين بكاء طفلكِ الرضيع، غالبًا ما تقفين عاجزة لعدم قدرتكِ على تفسير سبب هذا البكاء، لكن هناك إشارات صوتية يمكنكِ من خلالها معرفة سبب بكاء طفلك الرضيع هي:

    • نيه "أنا جائع".
    • آه "أنا نعسان".
    • هيه "أنا غير مرتاح".
    • إييره (إيه آر) "لدي غاز".
    • إيه "أنا بحاجة إلى التجشؤ".

    طرق التعامل مع بكاء الرضع

    يمكنكِ من خلال الطرق البسيطة التالية تهدئة طفلك الرضيع من البكاء بعد التأكد من أنه غير جائع وحفاضته نظيفة، لكن إذا لم تجدي الطرق التالية يجب استشارة الطبيب في أسرع وقت للاطمئنان على حالة الطفل:

    1. تلامس الجلد الجلد: الأطفال الذين يلمسون أجسام أمهاتهم خاصةِ في الأسابيع الأولى من الولادة يبكون أقل من الذين يوضِعون في سرير بجانب أمهاتهم.
    2.  المشي: إيقاع المشي يذكر طفلكِ بالوقت الذي كان فيه في الرحم وكنت تقومين بمهامك اليومية، كما أن المقاعد المطاطية والقيادة في السيارة مهدئة بشكل مدهش. 
    3. التحدث والغناء معه: الرضيع يستمع إلى أصوات والديه خلال الأشهر التسعة الماضية لذا فهي مألوفة ومريحة، لذا تحدثوا أو غنّوا معه فهذا سيساعد على تهدئته.

    ربما سيبدو لكِ تفسير بكاء طفلكِ في البداية وتحقيق ما يريده هي المهمة الأصعب على الإطلاق، عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع الأطفال، فإن الممارسة تجعله مثالي مع الوقت، ستعتادين فهم نبرات بكائه وشكل وجهه وعينيه وبعض حركاته أيضًا التي يصدرها مع البكاء تعبيرًا عن رغباته، فلا تقلقي ولا تنسي أن تضعي في ذهنكِ سبب بكاء الطفل من عينيه التي عرفتيه معنا.

    أبناؤنا أغلى ما لدينا، نهتم لصحتهم  ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم رعاية الرضع.

     

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon