بتر أحد أصابع رضيع بمستشفى بني سويف

    بتر أحد أصابع رضيع بمستشفى بني سويف

    تعرض طفل حديث الولادة للإهمال داخل حضانات مستشفى بني سويف، وقرر الأطباء بتر إصبع إحدى قدميه بعد جفاف الإصبع لعدم وصول الدم إليه.

    وقالت الأم أن الطفل كان يعاني من صعوبة التنفس، وصغر حجمه مقارنة بالوزن الطبيعي، فقرر الأطباء نقله إلى قسم الحضانات.

    تحكي الأم أنها كانت تتردد على قسم الحضانات لإرضاع طفلها، فوجدت إصبع صغيرها يكسوه اللون الأسود تمامًا، وعندما سألت الطبيبة أجابتها بأن طفلها كان يعاني من سيولة عالية بالدم، ولذلك يعطونه نوع من الحقن كعلاج لحالته.

    سحبت الأم عينة من دم طفلها وبعد التحاليل اكتشفت كذب الطبيبة، وعلمت بطريقة غير مباشرة بتعرض الطفل للإهمال والتقصير في رعايته، تمثلت في غلق الحضان على أصابع إحدى قدميه، ولف وصلة "خرطوم" التنفس على أصابعه لساعات ما أدى إلى انقطاع وصول الدم إلى قدم الطفل.

    وأمر الأطباء بضرورة إجراء جراحة لبتر إصبع الطفل في حالة عدم سقوط الإصبع نتيجة جفافه تمامًا بعد انقطاع تدفق الدم إليه.



     

    عودة إلى صحة وريجيم

    نانسي الرويني

    بقلم/

    نانسي الرويني

    أعمل كاتبة محتوى بقسم التسويق بسوبرماما "Digital Marketing". أحب الكتابة وأجدها المتنفس الوحيد للتعبير عن مشاعرنا حين يعجز اللسان عن ذلك!

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon