أشياء على الأم القيام بها لمولودها بعد الولادة مباشرة

رعاية الرضع

محتويات

    هناك بعض الأمور يجب على الأبوين القيام بها للمولود بعد ولادته مباشرة أو خلال الفترة الأولى من عمره كأسبوع بعد الولادة.

    بالنسبة للذكور والإناث

    هناك أمور ينبغي على الأم الانتباه لها سواءً كان مولودها ذكرًا أم أنثى وهي:

    1-      السرة

    • السرة هي القناة التي تنقل للجنين الغذاء والدم من الأم وتأخذ منه الفضلات لتخرج عن طريق الأم، ويقطعها الطبيب أثناء الولاد ليترك جزءًا باقيًا منها عادة ما يسقط في الفترة بين اليوم السابع والعاشر وربما تظل إلى اليوم العشرين ما بعد الولادة.
    • من المهم أن تعتني الأم بسرة المولود في تلك الفترة، ويحتاج الأمر منها إلى تطهير على الأقل ثلاث مرات في اليوم بالكحول.
    • ويجب الحفاظ عليها جافة لتسمح بسقوطها لذا عليها إغلاق حفاظته تحت السرة، وعليها تجفيفها جيدًا بعد الاستحمام، وبعد سقوطها ستأخد شكل سرة الكبار.
    • ويجب استشارة الطبيب إن لاحظت أي تلوث للسرة أو تورم أو احمرار أو ارتشاح للدم.

    2-      متابعة نسبة إفراز الصفراء خلال الـ 48 ساعة وإن كانت مرتفعة العناية بها واتباع تعليمات الطبيب ومصباح الفلورسانت أو قد تتطلب الحالة الانتقال للمستشفى

    (اقرئي أيضًا: الفتاق والصفراء متى تصل لمرحلة الخطر)

    3-      قياس وظائف الغدة الدرقية والانتباه لموعد التطعيمات في أول أسبوع وما بعد ذلك

    (اقرئي أيضًا: جدول تطعيمات الأطفال)

    4-      حلق الرأس وهو سنة في الأديان السماوية وله فائدة صحية هي تنشيط فروة الرأس وإزالة أي بكتيريا عالقة بها من الولادة.

    بالنسبة للذكور

    1-      ختان الذكور

    • الخِتان هي عملية إزالة لفلفة قضيب الذكر وهي عبارة عن جلد زائد، وكانت عادة منتشرة بين عدة أجناس منها الفراعنة والعرب أيضًا قبل الإسلام، وقد حضّت عليها الأديان السماوية كاليهودية وبعض الطوائف المسيحية والإسلام.
    • الختان يحفظ الطفل والرجل من حدوث أي التهاب أو عدوى أو أمراض كالزهري والسيلان وغيرها من الأمراض الجنسية المختلفة، بل لقد أثبتت عدة دراسات أنه يقلل من خطر الإصابة بالإيدز وبسرطان القضيب
    • يفضل القيام به فور ولادته أو خلال الأسبوع الأول على الأكثر على يد طبيب متخصص، وقد انتشر الآن القيام بالعملية بعد الولادة والأم وطفلها لا يزالان في المستشفى.
    • يفضل عدم تأخيرها لأنه فضلًا عن أهمية الأمر دينيًا عند العديد من الأديان، فإن شعور الألم يكون أقل وكذلك ذكرى الألم في نفس الطفل.

    (شاهدي أيضًا من هو الطبيب المسؤول عن عملية ختان الذكور؟)

    بالنسبة للإناث

    1-      خرم الأذن

    يفضل القيام به خلال الفترة الأولى من العمر لأن شعور الألم يكون أقل وكذلك ذكرى الألم في نفس الطفلة.

    2-      تقليل ظهور الشعر للبنات

    • يقال أن الأم لو استخدمت قطرات من لبن السرسوب على جلد ابنتها، فإن ذلك يقلل من كثافة الشعر على جسمها سواء في الجسم أو في الوجه
    • ويقال أيضًا في العادات والتقاليد المصرية، باستخدام مخ الأرنب نيئًا وفركه على جسم الطفلة الوليدة وتركه ليلة ثم تحميمها.  ولكني لا أشجع على هذا لأنه ليس له دليل علمي

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    شامبو للاطفال شايني دروبس
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon