أسباب وعلاج الجفاف عند الرضع

تغذية وصحة الرضع

محتويات

    يتعرض الإنسان وخاصة الأطفال الرضع والأكبر عمرًا للإصابة بحالة من حالات الجفاف وهي ليست حالة بسيطة لأنها يمكن أن تعرض الجسم خاصة الأطفال إلى عدة مشكلات صحية.

     

    الإصابة الجفاف تعني فقدان كمية كبيرة من سوائل الجسم وهو ما يفقد الأعضاء المختلفة القدرة على القيام بوظائفها الحيوية، ويتعرض الطفل للإصابة بالجفاف أكثر من البالغين بسبب الوعكات التي يمر بها وضعف جسمه الصغير.

     

    ما هي أسباب الإصابة بالجفاف؟

    تختلف أسباب الإصابة من الكبار للصغار لكنها ترتكز في الأسباب نفسها تقريبًا

     

    -        بعد الإصابة بحالات القيء والإسهال وتكرار ذلك

    -        قلة تناول السوائل الكافية للجسم وتحديدًا الماء

    -        زيادة التعرق والتبول وقت نزلات البرد وارتفاع درجة الحرارة

    -        في الصيف بسبب غزارة العرق

    -        بسبب ارتداء ملابس ثقيلة بالنسبة لحرارة الجو والطقس مما يجعله يفقد عرقًا كثيرًا

    -        الإصابة بحالات الإسهال أو القيء الحاد

    -        العرق الشديد بعد مجهود كبير

    -        زيادة التبول حتى دون ارتفاع في درجات الحرارة أو في غير الشتاء (تأكدي فقد يكون دليلًا على مرض السكري)

    -        تناول أدوية مدرة للبول خاصة الأدوية الخاصة بالحساسية والضغط لك إن كنت مرضعة أو له.

    (اقرأي أيضًا: كل شئ عن الجفاف)

    مضاعفات الجفاف

    خطر الإصابة بالجفاف هو عدم اكتشافه وعدم تعويض الجسم بالسوائل مما يؤدي إلى تعرض الطفل لصدمة وفقدان الوعي وضعف الأعضاء وفشلها الوظيفي وأخيرًا لا قدر الله الوفاة.

     

    ومن المضاعفات حدوث تشنجات بسبب قلة الأملاح مثل البوتاسيوم والصوديوم اللازمة لنقل الإشارات العصبية بين أعضاء وخلايا الجسم أو فقدان للوعي. قد يتعرض الجسم أيضًا لصدمة انخفاض ضغط الدم المفاجئ وكذلك للفشل الكلوي الذي قد يكون مفاجئًا مؤقتًا وقد يصل لأن يكون مزمنًا.

     

    إن لم يحدث تدخل بعد كل هذا قد يتعرض الطفل للغيبوبة ثم الوفاة حفظ الله جميع الأطفال.

     

    علاج الجفاف

    يعتمد علاج حالات الجفاف على شدة الحالة، ففي حالات الجفاف الخفيف أو المتوسط يرتكز العلاج في تقديم السوائل بكثرة عن طريق الفم بصورة طبيعية مثل الماء والعصائر غير المركزة وغير عالية التحلية وكذلك تقديم محلول الجفاف أيضًا لتعويض الجسم بالأملاح اللازمة.

     

    في حالات الجفاف الشديدة، يجب نقل الطفل المصاب للمستشفى لأنه سيحتاج إلى تعويض السوائل عن طريق الوريد.

    (اقرأي أيضًا: نصائح وقائية لطفلك المصاب بالزكام من الجفاف)

    ما هي الأعراض التي عليك ملاحظتها؟

    ·         الشعور بسرعة ضربات قلبه على الدوام

    ·         الخمول أو النعاس الدائم

    ·         الضعف العام

    ·         جفاف البشرة والشعور بحكة فيها

    ·         انخفاض كمية البول بشكل كبير

    ·         زيادة كمية العرق

    ·         يصبح لون البول أصفر داكن وأحيانًا يميل للون البني

    ·         جفاف الفم

    ·         في الحالات الشديدة، اختفاء الدموع فتجدينه يبكي دون دموع

    ·         التلهف الشديد على المياه عندما يراها

     

    كيف تقين صغيرك من التعرض للإصابة بالجفاف؟

    في الستة أشهر الأولى الرضاعة تكفيه، لكن عليك أنت الاهتمام بتناول السوائل كثيرًا وزيادة مرات الرضاعة بعد الإسهال والقيء. استشيري الطبيب إن كان يجب عليك تقديم محلول معالجة الجفاف.

     

    بعد الستة أشهر وبعد إمكانية تقديم الأطعمة والمشروبات المختلفة للصغير، قدمي المياه والعصائر غير المركزة والفواكه المليئة بالماء مثل البرتقال واليوسفي مثلًا، واهتمي بذلك بعد حالات الإسهال والقيء وزيادة العرق وفي الصيف. قدمي أيضًا محلول معالجة الجفاف للصغير خاصة بعد الإصابة بمثل هذه الوعكات الصحية.

    (اقرأي أيضًا: أعراض يجب ألا تتجاهليها لدي حديثي الولادة)

    استشيري الطبيب أيضًا لمزيد من الاطمئنان.

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    س
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon