8 أسباب للشعور بألم في وسط الظهر

أسباب الشعور بألم في وسط الظهر

يحدث ألم وسط الظهر في المنطقة من تحت الرقبة حتى فوق أسفل القفص الصدري في المنطقة المسماة بالعمود الفقري الصدري، الذي يحتوي على 12 فقرة تربط بين الفقرات العنقية والفقرات القطنية، ويفصل بين كل فقرة وفقرة أقراص، ويتصل بالفقرات عديد من العضلات والأربطة والأعصاب، وعند حدوث أي إصابة أو شيء يهيج أيًا من هذه المكونات فقد يحدث ألم الظهر في وسطه، الذي قد يكون على هيئة ألم في العضلات أو تيبسها أو تصلبها أو إحساس بالحرقان أو الألم الشديد المفاجئ، وفي الحالات الشديدة يصاحبه تنميل في الأرجل أو الأذرع أو الصدر، أو ضيق الصدر وآلامه، أو الضعف في القدمين أو اليدين، أو فقدان القدرة على التحكم في البول والإخراج، في هذا المقال، نذكر بعض أسباب الشعور بألم في وسط الظهر والإجراءات العلاجية، والعلاقة بين الشعور بألم في وسط الظهر وضيق التنفس، فتابعينا.

أسباب الشعور بألم في وسط الظهر

هناك عديد من الأسباب المحتملة للشعور بألم في وسط الظهر، يتراوح بين الإصابة وحتى الجلوس والوقوف بوضعيات خاطئة، ومن هذه الأسباب:

  1. الأوضاع الخاطئة: بالضغط المستمر على العمود الفقري عند الجلوس أو الوقوف الخاطئ، فالتحدب يزيد الضغط على الفقرات ويؤدي لتوتر العضلات التي تحاول الحفاظ على التوازن وقتها.
  2. السمنة: التي تضع ضغطًا على العضلات والعظام وغيرها، وكذلك ممارسة العادات الحياتية الخاطئة، مثل نقص التمرن الذي يضعف العضلات.
  3. التواء العضلات: كما عند تمدد الأربطة أو العضلات أو الأوتار أو تمزقها عند حمل شيء ثقيل واتخاذ وضعية خاطئة عند حمله، أو بعد حركة غريبة مفاجئة أو غيرها.
  4. الإصابة أو الوقوع: على الرغم من أن وسط الظهر أقل عرضة للإصابة عن أسفل الظهر وأعلاه، بسبب صلابته وطبيعة تكوينه، قد يصاب بشدة بسبب الوقوع الشديد من على السلم أو من ارتفاع أو في حوادث السيارة أو الحوادث الرياضية، وتزداد حدوث الإصابات لكبار السن بسبب نقص الكتلة العضلية وحجم السائل بين فقرات الظهر وترقق عظامهم.
  5. انفتاق القرص: عندما تخرج المادة الجيلاتينية من قلب القرص للخارج في الغضاريف، فيضع ذلك ضغطًا على الأعصاب، ما يؤدي للألم والتنميل في وسط الظهر أو المنطقة المتأثرة كالقدم.
  6. التهاب المفاصل: كما في الفصال العظمي، وهو مرض تنكسي تتدهور فيه حالة الغضاريف المغطية للمفاصل فتحتك العظام ببعضها ويظهر الألم الشديد والإعاقة، أو كما في التهاب المفاصل التصلبي الذي يصيب الفقرات ويؤدي لتصلب الظهر وألمه ومع الوقت التحام الفقرات، ما يصعب الحركة والتموضع.
  7. الكسور: خاصة بعد الإصابات كما بعد الوقوع أو حادث السيارة، وتسبب الألم الشديد الذي يسوء مع الحركة، وتستدعي التدخل الطبي العاجل.
  8. مشكلات الكلى: التي تتسبب بالألم في منتصف الظهر، كما في حصوات الكلى خاصة أثناء التبول.

في الفقرة التالية، نذكر الخيارات العلاجية لألم وسط الظهر.

علاج الشعور بألم في وسط الظهر

يعتمد علاج وسط الظهر على سبب الألم، ولأن آلام الظهر شائعة جدًا فمعظم المصابين بها يحاولون علاجها في المنزل أولًا، فإن لم يفلح ذلك فقد يحتاجون للعلاج الدوائي أو الجراحة كحل أخير، ومن الإجراءات المنزلية التي تخفف الألم:

  • وضع كمادات الثلج ثم الكمادات الدافئة على المنطقة المصابة، لتوفير الراحة من الألم.
  • تناول المسكنات، مثل الإيبوبروفين والنابروكسين، لتخفيف الألم والتورم.
  • ممارسة التمارين الرياضية، لتقوية عضلات الظهر كتمارين اليوجا.
  • ممارسة الوضعيات الصحيحة وتجنب التحدب عند الوقوف وإرجاع الكتفين للخلف، وأخذ فترات راحة من الجلوس الطويل بالوقوف كل فترة، والجلوس الصحيح.

أما العلاجات الطبية تتضمن:

  • تناول باسطات العضلات.
  • تدليك المنطقة المصابة.
  • الخضوع للعلاج الطبيعي.
  • حقن الستيرويدات في مكان الالتهاب، والمعروفة بأدوية الكورتيزون.
  • المعالجة اليدوية أو تقويم العمود الفقري الذي يفعله المتخصصون.

كحل أخير، قد يلجأ الطبيب للجراحة لعلاج ألم الظهر وتتضمن:

  1. استئصال القرص: خاصة لأصحاب القرص المنفتق، لإزالة الجزء المصاب ومنع حدوث تلف فيه.
  2. دمج الفقرات: فيه تُلحم فقرتين معًا كفقرة واحدة، لدعم الفقرة المصابة.
  3. الاستئصال الكامل للصفيحة الفقرية: لفك انضغاط العمود الفقري بإزالة الجدار الخلفي للفقرة أو تقوس الظهر.
  4. الاستئصال الجزئي للصفيحة الفقرية: فيها يستأصل الطبيب جزءًا من الصفيحة لعلاج العصب المنضغط.

في الفقرة التالية، نعرف إن كان هناك علاقة بين ألم وسط الظهر وضيق التنفس، فتابعينا.

هل هناك علاقة بين الشعور بألم وسط الظهر وضيق التنفس؟

في معظم الأحيان يتلازم كل من ألم الظهر أو وسطه مع ضيق التنفس بسبب التواء العضلات وزيادة الوزن، لكن في بعض الحالات تكون هذه الأعراض نتيجة حالة طبية خطرة، خاصة إن صاحبها ألم الصدر والدوخة وفقدان الوعي والقيء، ومن هذه الأسباب:

  • الالتهاب الرئوي: عدوى في الرئة تتبع نزلات البرد أو الأنفلونزا بسبب بكتيريا أو فيروس أو فطر أو بسبب التهاب الجنبة، وهو التهاب بطانة الرئة الذي يسبب صعوبة التنفس وألم الصدر، الذي قد ينتشر للظهر والكتف.
  • أمراض القلب: مثل مرض الشريان التاجي عند إعاقة سريان الدم فيها، ما يسبب عدم الراحة في أماكن أخرى في الجسم كالظهر والفك والأذرع والكتفين، خاصة لأصحاب الضغط المرتفع والكوليسترول، أو في حالات النوبات القلبية التي تتسم بالألم الشديد في الصدر مع أو دون ألم الظهر وضيق التنفس، ويجب التدخل الطبي العاجل وقتها، أو في حالات تسلخ الشريان الأبهر الذي يسبب ألم الظهر الشديد وضيق التنفس وألم الصدر والضعف والتعرق.
  • الارتجاع المعدي المريئي: عند صعود أحماض المعدة للمريء، ما يسبب ألم الصدر الذي قد ينتشر للظهر خاصة بعد الأكل، وقد يصاحبه ضيق التنفس.
  • مشكلات المرارة: التي تقع في البطن وتخزن العصارة الصفراوية، فقد تسدها الحصوات، ما يسبب الألم الشديد في البطن الذي قد ينتشر للظهر ويصاحبه ضيق التنفس وسرعة ضربات القلب.
  • الانصمام الرئوي: أو ظهور جلطة في الرئة التي يصاحبها ضيق في التنفس وألم الصدر، وقد يصاحبه ألم الظهر أيضًا، وهي حالة طارئة.
  • تشوهات العمود الفقري: مثل الإصابة بالحداب أو الجنف.
  • إصابة ضلع أو كسره: ما يسبب ألما في مكان الإصابة عند التنفس أو السعال أو الضحك أو العطس، أو عند كسر فقرة من فقرات الظهر، الذي يسبب ألمًا يسوء بالحركة، أو عند انفتاق القرص كما ذكرنا سابقًا.
  • سرطان الرئة: عند ضغط الورم على أعصاب العمود الفقري، أو عند انتشار السرطان للعظام.

ختامًا عزيزتي السوبر، بعد ذكرنا لبعض أسباب الشعور بألم في وسط الظهر والإجراءات العلاجية له والعلاقة بينه وبين ضيق التنفس، يمكن الوقاية من ألم وسط الظهر بإبقاء الوزن في النطاق المثالي والنوم على أحد جانبي الجسم ووضع وسادة بين الركبتين أو على الظهر وليس البطن، والتموضع الصحيح عند الجلوس أو الوقوف، وعند الجلوس على المكتب والعمل على الحاسب يجب أن يكون مستواه نفس مستوى العين مع دعم أسفل الظهر ووضع الذراعين على مسندهما، مع تجنب حمل الأشياء الثقيلة أو حملها والظهر مفرود مع ثني الركبتين، وممارسة التمارين المقوية للظهر.

الحفاظ على صحتك البدنية والنفسية، يحتاج منكِ إلى اتباع عادات يومية صحيحة، وممارسة التمارين، والحصول على وجبات صحية متوازنة، وهو ما يمكنكِ تحقيقه عبر نصائحنا في قسم الصحة على موقع "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
Friso Article 4
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon