هل تنظيف الرحم (الكحت) يؤخر الحمل؟

 هل يتأخر الحمل بعد عملية الكحت؟

كثير من النساء لا يسمعن بعملية الكحت (تنظيف الرحم) إلا في حالات طارئة مثل حالات الإجهاض، وقد تعتبر كثيرات مجرد سماع كلمة عملية شيئًا مخيفًا، خصوصًا مع تزامنها مع فقد الحمل، لكن الواقع أن عملية الكحت تعتبر من العمليات السهلة جدًّا، التي لا تحتاج إلى مهارات عالية من الطبيب، وهدفها الأساسي يتركز في التخلص من بواقي الحمل الذي فُقد نتيجة للإجهاض، وهي عملية قصيرة تستغرق من 15 إلى 30 دقيقة فقط، لكن من أكثر الأسئلة التي تفرض نفسها على النساء هي "هل يتأخر الحمل بعد عملية الكحت؟" وما هي مضاعفات عملية الكحت؟ هذا ما سنجيبك عنه في السطور التالية

 هل يتأخر الحمل بعد عملية الكحت؟

يتمتع جسمك بقدرات هائلة على التعافي الذاتي، وعملية الكحت لا تؤثر بأي شكل من الأشكال في فرصك المستقبلية في حدوث الحمل، حتى في حالات الإجهاض المتكرر لا تزال فرصك في حدوث حمل وولادة طفل مكتمل عالية جدًّا. 

وفي دراسة أجريت في عام 2005، وجد الأطباء أن 87% من النساء اللاتي خضعن لعملية كحت، أصبحن حوامل قبل مرور عام على إجراء العملية، وينصح معظم الأطباء بالانتظار لدورة إلى ثلاث دورات شهرية قبل البدء في محاولة الحمل بعد إجراء الكحت، وذلك لإعادة بناء الغشاء المبطن للرحم حتى يصبح مستعدًا لاستقبال طفل جديد.

وتعتمد الفترة التي ينصح بها الأطباء قبل حدوث الحمل على المدة التي حدث فيها الإجهاض قبل عملية الكحت، حتى في الحالات التي لا تحتاج فيها المريضة لإجراء كحت بعد الإجهاض، ينصح الأطباء المريضة غالبًا بالانتظار لدورة أو دورتين حتى يسترد جسمها عافيته بعد المرور بتجربة الإجهاض، والتي تمثل عبئًا نفسيًّا وصحيًّا على جسمها.

مضاعفات عملية الكحت

في 16% من الحالات، قد تتعرض المريضة لتكون ندبات في الرحم أو عنق الرحم بعد إجراء عملية الكحت، وقد تحتاج إلى جراحة أخرى لاستئصال الأنسجة التالفة، ونتائجها مضمونة إلى حدٍّ كبير، وتزداد احتمالات حدوث الندب مع زيادة مدة الحمل عن 20 أسبوعًا، ولكنها تظل في حدود 16%.

تشمل المخاطر الأخرى حدوث التهابات في الرحم، أو حدوث ثقب في الرحم، وتزداد احتمالات حدوث مضاعفات بعد إجراء عملية الكحت أيضًا في حالات الرحم المقلوب (موجود في نحو ثلث النساء حول العالم)، لكن استعمال السونار في أثناء إجراء العملية يقلل كثيرًا من احتمالات حدوث المضاعفات.

لعل أشهر الأعراض التي تتلازم مع إجراء عمليات الكحت هي الأعراض النفسية السلبية، مثل الإحساس بالحزن والغضب والفقد، وهي أعراض ترتبط بالأساس بحدوث الإجهاض وفقد الحمل، فلا تترددي في إعطاء نفسك الفرصة المناسبة للتعبير عن حزنك، ومشاركة مشاعرك مع أي شخص تعتقدين أنه قادر على دعمك نفسيًّا ومعنويًّا.

متى عليك زيارة الطبيب؟

كما هو الحال مع أي عملية جراحية، إذا كنت تعانين من نزيف حاد يستمر فترة أطول من دورتك الشهرية المعتادة، أو إفرازات كريهة الرائحة، أو ألم شديد في البطن، أو حمى مرتفعة، أخبري طبيبك.

ختامًا، حاولنا من خلال المقال أن نجيبك عن تساؤلك "هل يتأخر الحمل بعد عملية الكحت؟" اعلمي عزيزتي الأم أن عملية الكحت في حد ذاتها عملية سهلة وبسيطة، ولا تستدعي بقاءك في المستشفى بعد إجرائها، والتعافي بعدها سريع جدًّا، ويمكنك العودة لممارسة حياتك الطبيعية في خلال أسبوع واحد من إجرائها في معظم الحالات، وهي لا تؤثر بحال في فرص حملك المستقبلية بأي شكل من الأشكال في معظم الحالات.

يمكنك الاطلاع على مزيد من المعلومات عن كل ما يخص الحمل عبر الضغط على الرابط التالي

عودة إلى الحمل

د. نوران صادق

بقلم/

د. نوران صادق

طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon