إلى متى يستمر التبول اللا إرادي مع طفلك ؟

    تغذية وصحة الصغار

    مع بلوغ الطفل سن الحضانة وتحديدًا بعد سن العامين تبدأ معظم الأمهات في مرحلة التدريب على الحمام (القصرية) مباشرة، وفقًا لاستعداد الطفل وتقبله للأمر وقدرته على التحكم في مثانته لفترة محددة، عادة الأطفال الذين يكون لديهم استعداد أكبر للتدريب وفهم لتوجيهات الأم في خلع ملابس داخلية غير نظيفة، أو حمامات عامة بها عدوى، وأحيانًا نتيجة استخدام منظفات قوية كالصابون المعطر والمنظفات التي تحتوي على كيماويات عالية لا تناسب الصغار.

    يمكنك ملاحظة العدوى إذا كان طفلك يعاني من ألم عند التبول، مع تبول كمية صغيرة من البول والإحساس بعدم إفراغ المثانة بالكامل، والرغبة المتكررة في التبول مع ارتفاع درجة حرارة الجسم، وفي هذه الحالة يجب الذهاب للطبيب مباشرة لأخذ العلاج اللازم حتى لا تحدث مضاعفات للعدوى.

    3. كثرة التبول:

    كثرة التبول لدى الأطفال غالبًا ما يكون لها سبب مباشر مثل تناول الطفل لكميات سوائل كبيرة على مدار اليوم، وتزداد أكثر في فصل الشتاء وعدم التعرق فبالتالي يخرج الماء الزائد عن حاجة الجسم عن طريق التبول، وكذلك تناول مشروبات وأعشابًا مدرة للبول، أو لسبب آخر يجهله الجميع لدى الصغار وهو أنهم ببساطة لا يعرفون كيفية التحكم في المثانة لفترات طويلة بعد.

    لذلك راقبي طفلك قبل القلق، فإذا لم يكن هناك تفسير من التفسيرات السابقة لتبول الطفل المتكرر، يجب عليك التحدث إلى طبيب الأطفال لأنه يمكن أن يكون علامة على مرض السكري أو أمراض الكلى أو عدوى المسالك البولية.

    4. التبول اللاإرادي:

    يزداد في فصل الشتاء وفي أثناء النوم ليلًا، ويُعد أمرًا طبيعيًّا حتى سن الخامسة وأحيانًا السابعة لدى الأطفال، وعادة لا يدل الأمر على حدوث مرض ما على الرغم من أنه يمكن أن يكون محرجا جدًّا للطفل، لكن وفقًا للأكاديمية الأمريكية للطب النفسي للأطفال والمراهقين، فإن حوالي 15% من الأطفال ما زالوا يبللون السرير خلال النوم بعد سن الثالثة.

    يمكنكِ مساعدة طفلك عن طريق تدفئته جيدًا في أثناء النوم، ومنع تناول السوائل قبل النوم بساعتين على الأقل، مع وضع غطاء كاف وتدفئة الغرفة وإيقاظ الطفل مرتين على الأقل مساءً للذهاب إلى الحمام.

    5 طرق لتدفئة الطفل الذي يرفض الغطاء ليلًا في الشتاء

    وأخيرًا في كل المشكلات السابقة قد يبدو الأمر عاديًا ومقبولًا حتى الوصول لنقطة معينة، وهي تكرار المشكلة أو معاناة الطفل بشكل واضح ومستمر منها مع نموه وكبر عُمره، وهنا عليكِ التوجه للطبيب فورًا للفحص والاستشارة.

    عودة إلى صغار

    باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

    بقلم/

    باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

    أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon