كيفية إثارة الزوج الزعلان

كيفية إثارة الزوج الزعلان

يقول المختصون في مجال العلاقات الزوجية إنه لا يوجد طريقة أفضل لإنهاء الخلاف بين الزوجين من العلاقة الحميمة، وجميع الإحصاءات التي تمت على الأزواج كثيري الشجار أثبتت أن العلاقة الحميمة هي ما تنهي الخلاف، وأنهم يتحولون إلى أشخاص مختلفين أكثر تفهمًا للمشكلة ونضجًا في إيجاد الحلول بعد انتهاء العلاقة، لكن عندما يكون الزوج غاضبًا أو حزينًا يكون الأمر أصعب قليلًا، سنخبرك في هذا المقال عن كيفية إثارة الزوج الزعلان في خطوات بسيطة، وهذه الخطوات تساعدك على مصالحة زوجك بالعلاقة الحميمة.

كيفية إثارة الزوج الزعلان

هناك عدد من الأفكار الفعالة التي يمكن أن تساعدك على الاعتذار لزوجك وإثارته، من أهمها:

  • انظري إلى الزوج بحب وخجل: للتواصل البصري دور مهم في الاعتذار لزوجك، كأنك تقولين له أنا آسفة لما فعلته، استخدمي نظرات مليئة بالشجن والخجل والحب، فكل ما تريدين قوله سيصل إلى زوجك من نظرة عينيك فقط.
  • اختطفيه إلى حضنك: الرجل مثل الطفل الصغير يرضى بأصغر الأشياء، جربي تلك الطريقة البسيطة، اتركي حضنك ينقل ما تودين قوله ولا تقدرين على التعبير عنه، ومن الممكن أن تُكملي الحضن بقبلة عميقة وهمسة في أذنه بكلمة "بحبك" وفي تلك اللحظة لن يقاوم زوجك كل ما قدمتِه من مشاعر ولن يفكر فيما فعلتِه، وستسيطر مشاعره على تصرفاته وأفعاله.
  • تودّدي إليه بشكل حميمي: لا يوجد سلاح للمرأة أقوى من سلاحها الأنثوي الذي غالبًا ما يصلح مع جميع الرجال، كل ما عليك التزين بثياب مثيرة والتعطر بالعطر الذي يفضله زوجك، واستخدمي أسلوبك الأنثوي المليء بالدلال للتقرب منه وإغرائه لتصالحيه.
  • راسليه: إذا كان من المريح لك الاعتذار في شكل خطاب، فاجئي زوجك برسالة رومانسية على هاتفه المحمول أو بريده الإلكتروني، توضحين فيها مشاعرك تجاهه واعتذري له واكتبي له فيها شيئَا مثيرًا مثل "أنتظرك بلا أي ملابس".
  • أمسكي به بقوة: ربما تنجحان في التوقف عن الجدل، ومع ذلك يرغب شريككِ في الابتعاد لأنه ما زال غاضبًا، في هذه اللحظة، حاولي الاقتراب أكثر بل والإمساك به بقوة، وإذا كان العكس صحيحًا، فاسمحي له بالاقتراب منكِ والإمساك بكِ، فهنا قد تتحول الطاقة التي تدفعكِ للشعور بالغضب والجدال إلى رغبة بإقامة علاقة حميمة، يُنصح في مرحلة التقارب الأولية أن تخففي من الملابس التي ترتدينها وتبدين بعضًا من مفاتنكِ، فهذا سيساعد أكثر على استثارته وزيادة رغبته في القيام بهذه العلاقة.
  • تبادلي معه بعض الكلمات: في البداية، من المهم أن تتبادلي مع زوجكِ بعض كلمات الإغواء والتدليل، لتجذبيه إلى الدخول في العلاقة على نحو أسرع، في أثناء التهاب التلامس والتقارب بينكما، يمكنكِ تبادل بعض كلمات التراضي معه، وهذا سيجعله يرد بالمثل عليكِ، وبذلك ستقل حدة التوتر بينكما.
  • التركيز على نقاط الإثارة السريعة: في هذه المرحلة تختار كل امرأة ما يناسب مشاعرها، هناك من تبادر بخلع قميص زوجها، وهناك من تبدأ لمس مناطق الإثارة عند زوجها، وأخرى تبدأ مباشرةً لمس العضو الذكري في إشارة مباشرة منها عن رغبتها في العلاقة الحميمة على الفور، ولن تجدي ما يسعد زوجك أكثر من هذا.

كيف أرضي زوجي؟

من المعروف أن أكثر شيء يشعر فيه الرجل بالسعادة والرضا هو العلاقة الحميمة والمتعة الجنسية، لكن الجديد أن العلاقة ليست الشيء الوحيد الذي يمنح زوجك الرضا عن حياته معك، فقلب زوجك كقلبك يحتاج إلى الرعاية والحنان، ومعنوياته لو كانت منخفضة فلن يشعر بالسعادة حتى في العلاقة الحميمة، لذلك نقدم لكِ بعض الطرق التي تساعدك على إسعاد زوجك: 

  • كوني زوجة سعيدة: إذا كنتِ تريدين لزوجك أن يشعر بالسعادة فعليكِ أولًا أن تكوني سعيدة، لن يكون زوجك سعيدًا إذا كنتِ دائمًا مكتئبة ومحبطة وغاضبة، ومن ثم تعلمي أن تُسعدي نفسك أولًا قبل أن تفكري في إسعاد زوجك، فربما يكون هذا حل مشكلاتكم.
  • توقفي عن الشكوى والتذمر: إذا كنتِ تعتقدين أن الشكوى المستمرة تساعد على أن يكون زوجك شخصًا أفضل ومسؤولًا عن المنزل، فهذا اعتقاد خاطئ، بل على العكس الزوجة المزعجة كابوس لكل زوج، إذا كنتِ تريدين منه فعل شيء توقفي عن إخباره بهذا الشيء باستمرار وإجباره على فعله، اكتفي بمرة أو مرتين مع تلميحات لتذكيره فقط. 
  • اهتمي باحترام الزوج: عاملي زوجك باحترام لا تقللي من شأنه أمام أطفالك أو أصدقائك أو أهلك، اطلبي نصيحته عند اتخاذ القرار واستمعي إليه عندما يقول شيئًا أو يعبر عن رأيه، الاحترام أحد أهم أركان الزواج السعيد والناجح، والحياة الصحية بين أي طرفين تعتمد في أساسها على الاحترام المتبادل.
  • ابتعدي عن الكذب: الزوج السعيد زوج واثق في أهل بيته، ولأجل هذا لا تفكري أبدًا في الكذب على زوجك أو غشه مهما كانت العواقب، عندما تقولين لزوجك إنه جميل في عينيك قوليها دون كذب، لا تخبريه بأي شيء غير حقيقي لأنه يشعر بالكذب، كوني مخلصة له يشعر بالسعادة الأبدية. 
  • كوني لطيفة مع زوجك: عندما يرتكب زوجك الأخطاء أو يقصر في المنزل كوني لطيفة، لا تغضبي بسرعة ولا تقسي عليه بشدة، الرجل يعتبر نفسه رمز القوة، ولكنه مع هذا يمتلك قلبًا ينكسر بسهولة، خصوصًا مع المقربين منه. 
  • لا تخضعي لكبريائك كل مرة: الكبرياء والغرور أعداء العلاقة السعيدة، من المهم أن تكون العلاقة مرنة ومتوازنة، اعتذري لزوجك عندما يغضب منك وكوني متواضعة، لا تجعلي كبرياءك سببًا في إنهاء العلاقة وفشلها. 
  • احترمي أهله: الزوج يشعر بسعادة كبيرة عندما يرى زوجته تحترم أهله وتودهم وتهتم بإسعادهم كأهلها، فلا تنسي أهل زوجك من المعادلة.

قدمنا لكِ اليوم عدد من الأفكار عن كيفية إثارة الزوج الزعلان وإنهاء الغضب والوصول في نهاية اليوم إلى علاقة حميمة مثيرة وابتسامة على وجه كل منكما، اتبعي النصائح التي ذكرناها لمحاولة إضفاء السعادة إلى منزلك.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن العلاقة الزوجية، يمكنكِ زيارة قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

المصادر:
Ways to Make Your Husband Happy
Things Your Husband Wishes

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon