متى تنتهي فترة النفاس بعد الولادة الطبيعية؟

فترة النفاس بعد الولادة الطبيعية

بعد الولادة، سينتهي الجزء الأكبر من الأعراض التي كنتِ تعانين منها في التسعة أشهر الماضية على الفور، لكن هناك بعض الأشياء التي ستجدينها مستمرة معكِ لفترة من الزمن. فترة النفاس بعد الولادة الطبيعية التي تستمر غالبًا لمدة أربعين يومًا هي فترة تزعج بعض الأمهات، وفي هذا المقال، نطمئنك ونقول لكِ إن الأمر طبيعي ومؤقت، ويمكن في فترة النفاس العناية بالجسم وجعلها فترة نقاهة تستعيدين فيها إشراقك مرة أخرى.

فترة النفاس بعد الولادة الطبيعية

في الولادة الطبيعية أو القيصرية أيضًا، تُصاب المرأة بنزيف مهبلي بعد الولادة، فيما يعرف بفترة النفاس، وهذه هي الطريقة التي يتخلص بها جسمها من الدم والأنسجة الزائدة في الرحم، التي ساعدت الطفل طوال الفترة السابقة على النمو. 

النزيف في الأيام الأولى التالية للولادة يكون ثقيلًا، ويقل بعد عدة أيام (على الأكثر أسبوع)، لكن إذا استمر النزيف الحاد بعد أسبوع، فعليكِ التواصل مع طبيبك على الفور. 

دم النفاس له لون أحمر ساطع، وتجدين فيه بعض الجلطات الدموية في الأيام التالية للولادة مباشرةً، وحجم الدماء في البداية يكون كبيرًا، لذلك ترتدين حفاضات الولادة الكبيرة، وبعد أسبوع واحد على الأكثر تستطيعين ارتداء الفوط الصحية العادية التي ترتدينها في فترة الحيض. 

يزيد النزيف مع الحركة، لذلك حافظي قليلًا في البداية على أوقات الراحة خلال اليوم ولا تتحركي كثيرًا إلا في نطاقات ضيقة ومحدودة، ومن الطبيعي أن تشعري بنزول الدم وأنتِ واقفة فلا تنزعجي من هذا الأمر، واطمئني لأنه سينتهي وسيكون النزيف عاديًا ولن تشعري به بعد أسبوع على الأكثر. 

مدة النفاس بعد الولادة الطبيعية

يبدأ نزول دم النفاس في أي وقت بعد الولادة ولكن في معظم الأحوال يكون في أول 24 ساعة، ويكون النزيف ثقيلًا جدًا في الأسبوع الأول، وبعد ذلك ستقل كمية الدم ويمكن استخدام الفوط الصحية المعتادة في فترة الحيض الشهرية، ولكن يستمر نزول الدم حتى ستة أسابيع بعد الولادة (40 يومًا).

النزيف التالي للولادة عرض خطير، لأنه يسبب انخفاضًا كبيرًا في ضغط الدم في الفترة الأولى التي تتعافين فيها، وإذا انخفض قياس الضغط جدًا، فلن تحصل بقية أعضاء الجسم على ما يكفي من الدم، ويمكن أن يسبب ذلك مشكلات خطيرة، لذلك من المهم التواصل مع طبيبك على الفور في حالة وجود إحدى العلامات التالية في فترة النفاس، وخاصةً في البداية: 

  • لون الدم أحمر مشرق بعد اليوم الثالث من الولادة. 
  • جلطات الدم حجمها أكبر بكثير من العادي. 
  • النزيف لا يقل بمرور الساعات والأيام. 
  • معاناة من صعوبة في الرؤية. 
  • الشعور بالبرد دائمًا. 
  • ضربات قلب سريعة. 
  • دوخة. 
  • ضعف عام وشديد وعدم قدرة على التواصل المعتاد في اليوم. 
  • غثيان. 

فترة النفاس والعناية بالجسم

في فترة النفاس تنزعج الأم من وجود الدم فترة طويلة جدًا. ففي الأسبوع الأول استخدمي الفوط الصحية الخاصة بفترة النفاس فقط، وفي الأسابيع التالية يمكنك استخدام الفوط الصحية، ويمكنك الالتزام ببعض النصائح للعناية بجسمك ونظافته في هذه الفترة كي لا تزعجك وتمر بسلام: 

  1. انتقي الملابس الداخلية التي ترتدينها في فترة النفاس، فاختاري الملابس القطنية بالمقاس المناسب لهذه الفترة، ولا ترتدي الضيق منها أو البكيني أو غيرهما من الأنواع التي ستُشعرك بالضيق النفسي أكثر، ولن تشعري معها بالراحة في الحركة. 
  2. خذي الأمر ببساطة، فالحالة النفسية السيئة تبطئ نزول الدم، وتعاملي مع الأمر كما هو، وتذكري أنه شيء مؤقت وسينتهي وليس هناك ما تخجلين منه. 
  3. غيري الفوطة الصحية باستمرار كل ساعتين أو ثلاث على الأكثر، كي تتجنبي حدوث الالتهابات، وفي الوقت نفسه تتجنبي الروائح الكريهة التي تنبعث منها.
  4. استخدمي كريمات التدليك التي ينصحك بها الطبيب في منطقة الظهر السفلية ومنطقة البطن السفلية، فالمساج يساعد كثيرًا في تخفيف التقلصات والآلام وفي الوقت نفسه تمنحك الكريمات رائحة وشعورًا رائعًا. 
  5. العناية بجسمك ونظافته ورائحته في هذا الوقت لن تتطلب كثيرًا من الجهد، ستحتاجين فقط إلى الماء والكريمات المرطبة للجسم واحرصي على استخدام الكريمات الآمنة في هذه الفترة التي يوصيك بها الطبيب، واحذري من وضع أي كريمات أو مستحضرات على منطقة المهبل أو بالقرب من جرح الولادة الطبيعية أو القيصرية إلى أن تنتهي هذه الفترة بسلام. 

فترة النفاس بعد الولادة الطبيعية وإن استمرت ستة أسابيع، لن تشعري معها بضيق إن أخذتِ الأمور بسلاسة شديدة، فجسمك ينظف نفسه بنفسه ويتخلص من كل الأنسجة والمواد التي يسبب وجودها بالداخل ضررًا عليكِ، فكري في الأمر بهذه الطريقة ولن يزعجك وجوده، واستمتعي مع طفلك الرضيع ولا تنسي التقاط الصور الرائعة معه في أسابيعه الأولى. 

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Vaginal Bleeding After Birth
Postpartum Bleeding (Lochia)
Postpartum Bleeding

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon