تدريب على الحمام في الشتاء.. هل هذا ممكن؟!

رعاية الصغار

يمر طفلك بمراحل نمو مختلفة، أهمها هي مراحل النمو الأولى، والتي يبدأ بها تكوين انطباعاته وسلوكياته وتمييزه أيضاً للأشياء، لكنك تعلمين جيداً أن تعويد طفلك على استخدام القصرية هي من أصعب الخطوات التي تواجهينها في تلك المرحلة لعدة أسباب منها عدم استجابته السريعة لذلك  وتكراره للأخطاء، وعدم تخطيه لهذه المرحلة خاصة في فصل الشتاء والذي عادة ما تنصح الأمهات والجدات بتجنب تعويده على القصرية أثناء الأجواء الباردة.

 

يزيد الجو البارد من معدلات التبول فتصعب فكرة تكرار تغيير الملابس، فتتصورين أن استخدام الحفاظات وتأجيل التجربة لفصل الصيف هو الحل الأنسب.

 

من أجل كل تلك الأمور تُقدم لكِ "سوبر ماما" خطوات لتعويد طفلك على استخدام القصرية حتى في الشتاء، فتأجيل التخلص من فكرة استخدام الحفاظات يعني استمرار مشكلاتها التي تتمثل في التهابات جلدية معظم الأوقات.

 

نصائح أساسية

 

عليك أولًا اتباع نصائح أساسية عند تدريبه على القصرية سواء في الصيف أو الشتاء:

 

-         اختاري التوقيت المناسب لطفلك وقدرته على التحكم في جهازه الهضمي بغض النظر أولًا عن الجو، فربما يكون تدريبه الآن مبكرًا ولا يزال لديه بعض الوقت للتعود.

-         راقبي طفلك جيداً واعرفي ما إذا كان يريد التبول أو التبرز، حتى تتمكني من وضعه على القصرية، وأنسب الأوقات هي الأوقات التي تلي فترة طعامه، وكذلك فترة ما بعد استيقاظه مباشرة من النوم.

-         احرصي أيضاً على وضعها في مكان بارز وبجوار سرير طفلك حتى إذا ما لاحظتِ قيامه بقضاء حاجته قومي بوضعه مباشرة على القصرية.

-         عوّدي جسمه على اتخاذ وضع الجلوس عليها، ومع مرور الوقت سينمو إدراكه بذلك أيضاً، وربما يقوم باستخدامها مباشرة إذا شعر بأنه يريد التبول.

-         لا تتركيه في المرات الأولى جالسًا لفترة طويلة حتى لا يشعر بالملل.

-         اختاري ملابس المنزل مناسبة لذلك، فلا تختاري السلوبيت أو البنطلونات ذات الأزرار الكثيرة حتى تكون سهلة الاستخدام.

-         اختاري الأوقات المناسبة لك بالنسبة لعملك حتى لا تضطرين لقطع التدريب فقد تضطرين للبدء من البداية ويضيع مجهودك دون فائدة.

-          وظفي الألعاب التي يقوم بها طفلك "ولد أو بنت" في تكوين انطباعه بأن قضاء الحاجة يستلزم استخدام القصرية، كأن تستخدمي عروسة ابنتك وتلعبين معها في الثناء عليها عند تعوّدها على استخدام القصرية وقت حاجتها مثلاً، وكذلك ابنك والتأكيد عليهم بأن من يتخذ هذا السلوك هو إنسان جيد باستخدام المصطلحات التي يستطيعون إدراكها وتشجعهم على اتباع هذا السلوك.

-         اعلمي جيداً أنه في المراحل الأولى لتدريب طفلك، فإن تكرار وضعه عليها لمرات كثيرة خلال أوقات متقاربة يعمل على اختصار المسافة والحصول على نتائج أفضل.

 

اقرئي أيضاً: تدريب الطفل على استخدام القصرية.. متى أبدأ؟

 

ماذا عن الشتاء؟

 

لا ننكر أن فترة الشتاء هي الأصعب إذا كنتِ تمرّنين طفلك على استخدام القصرية، حيث إن درجة حرارة الأطفال تكون في المعتاد أقل من البالغين فترة الشتاء، وبالتالي فهو يشعر بالبرودة، لذلك فإقناعه بخلع ملابسه والجلوس لقضاء حاجته صعب.

 

تجنبي ذلك بخطوات بسيطة، منها:

 
 

-         اختاري أدفأ غرفة في المنزل وقت التمرين على استخدام القصرية

-         شغلي تكييف دافئ أو دفاية لكن اجعليه بعيدة عنه

-         لفي وسطه ببطانية صغيرة وضعيه على القصرية، ثم مدي هذه البطانية إلى قدميه، فتدفئته تجنبه المرض وتلغي الانطباع بأن هذا أمر مرهق أو عقابي.

-         ضعي القصرية أحيانًا داخل الحمام ليفهم رسالة أنه المكان المخصص لقضاء الحاجة، لكن دفئيه بدفاية صغيرة قبل الدخول إليه.

-         لا تنسي إعطاءه لعبة تسليه.

 

 

 

 

عودة إلى صغار

هبة سلامة

بقلم/

هبة سلامة

حاصلة على بكالوريوس إعلام جامعة القاهرة، قسم صحافة. أحب الكتابة فهي مرآة المجتمع، خاصة ما يتعلق بالمرأة، ومعها أهوى الموسيقى والقراءة،

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon