ما هو الأفضل بالنسبة لطفلك ... القصرية أم الحمام؟

مرحلة التخلص من استخدام الحفاضات لطفلك والتدريب على استخدام النونية (البوتي) تحديًا هامًا بالنسبة لكِ  وبالنسبة لجميع للأمهات ولا أبالغ إن قلت إنها من اللحظات العصيبة التي تمر بها كل أغلب الأمهات مع أطفالها، وتعتبر الأم النجاح في هذه المهمة  لحظة فارقة وهامة للغاية. 
في الواقع، هناك سؤال دائمًا ما يتبادر إلى ذهن الأمهات في هذه المرحلة وهو " هل الأفضل بالنسبة لطفلي استخدام النونية تمهيدًا لاستخدام الحمام أم التدريب على استخدام الحمام مباشرة. ونحن في هذا المقال سنساعدك في الإجابة على هذا السؤال.   
 
اقرئي أيضًا تعاملي مع مواقف طفلك أثناء فترة التمرين على النونية

كيف تحددين ما هو المناسب لطفلك؟

في الواقع، الاختيار بين استخدام النونية أو الحمام وتفضيل أيًا منهما على الأخر يعود إلى قرارك ومدى استجابة طفلك أكثر من أي شئ أخر.  
عادة ما يفضل الأطفال استخدام البوتي بدلًا من الحمام، حيث يكون الجلوس على النونية أسهل بالنسبة لهم أو لأن بعض الأطفال يخافون الجلوس على الحمام خوفًا من السقوط داخله (يوجد قاعدات حمام مخصصة لهذا الغرض قد تساعد في القضاء على خوف طفلك من الحمام).   وهناك أطفال يستخدمون كلًا من الحمام والبوتي في الوقت ذاته. إذًا الأمر وكما أوضحت لكِ سابقًا يتوقف على قرارك واستجابة طفلك.
ولكن هناك عدة اعتبارات ربما تودين أن تأخذينها في الحسبان عند اختيار الطريقة الملائمة لاسلوب حياتك ولطفلك سنستعرضها معًا لمساعدتك في تحديد ما هو الأفضل بالنسبة لطفلك وبالنسبة لكِ أيضًا.
 
اقرئي أيضًا تدريب على النونية في ثلاثة أيام

مميزات وعيوب استخدام النونية (البوتي)

المميزات 

oصغر حجم البوتي  مما يجعل الطفل يفضل استخدامها.
oيمكنك نقلها من مكان إلى مكان داخل المنزل أو حتى خارجه.
oسهلة الاستخدام. 
o تصميماتها قد تكون عامل جذب لطفلك.
oلا تشكل تهديدًا لطفلك وتعزز شعوره بالاستقلال حيث يمكنه استخدامها بنفسه.

العيوب

oستحتاجين إلى تنظيفها والتخلص من محتوياتها مما قد يسبب عبئًا إضافيًا بالنسبة لكِ.
oبأي حال من الأحوال سينتقل طفلك حتمًا من استخدامها إلى استخدام الحمام فيمكن الاستغناء عن هذه الخطوه.
oإذا كنتِ في الخارج ونسيتِ اصطحابها معك قد يرفض طفلك  استخدام الحمام العادي مما قد يضعك في موقف صعب.

مميزات وعيوب استخدام الحمام

oاستخدام الحمام سيوفر لكِ خطوة كما إنه سيجنبك تنظيف البوتي في كل مرة.
oمن عيوب استخدام الحمام الحاجة إلى وجودك بجانب طفلك دائمًا لأنه لا يمكن أن يعتمد على نفسه في الدخول إلى الحمام.
oيخاف بعض الأطفال من استخدام الحمام خوفًا من السقوط داخله.
 
اقرئي أيضًا مشكلة دخول طفلي الحمام في الشتاء

الآن وقد استعرضنا بعض مميزات وعيوب كلًا من البوتي والحمام ربما يمكنك التفكير واختيار الطريقة الانسب لطفلك ولكِ والبدء في مرحلة التدريب.

بعض النصائح:

قبل البدء في التدريب ضعي خطة لتدريب طفلك، فكلما كنتِ أكثر تنظيمًا كلما كان الأمر أكثر سهولة.
لا تشعري باليأس إذا لم ينجح طفلك في بادئ الأمر، حيث إن التدريب يجتاج بعض الصبر والمثابرة.
امدحي طفلك حين ينجح في الأمر ويمكنك مكافأته أيضًا.
يمكنك في حالة استخدام الحمام إبقاءه منشغلًا عن طريق اللعب بفقاقيع الصابون أو الغناء. 
يمكنك تدريبه على استخدام الطريقتين معًا إن كان لديه قابلية لذلك.
وأخيرًا،  عزيزتي السوبر اتمنى أن تمري من هذا التحدي سريعًا وبأفضل النتائج.
 

هل تفضلين البوتي أم الحمام وما هي أسبابك؟ شاركينا ... 

 

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon