ما أسباب الحركة الزائدة عند الأطفال؟

    الحركة الزائدة عند الأطفال

    يشكو كثير من الأمهات من الحركة الزائدة عند الأطفال، ويتساءلن هل هي حالة مرضية أم أنها مجرد شقاوة أطفال؟ والحقيقة أن الحكم على الطفل بأنه يعاني من فرط الحركة، لمجرد أنه يتحرك بشكل زائد أو يلعب كثيرًا حكم خاطئ، فطبيعة الأطفال هي الحركة، وكثير منهم نشيطون للغاية، ولكن عندما يحين وقت التوقف والاستقرار، فإنهم عادةً ما يستجيبون ويتوقفون عن الحركة، لكن في بعض الحالات لا يستطيع الطفل السيطرة على نفسه، ما يدفعه للتململ دائمًا، أو التحدث بشكل مستمر، أو الإمساك بالأشياء من حوله، وغيرها من العلامات التي تشير لفرط الحركة، وفي هذا المقال سنخبرك بأسباب الحركة الزائدة عند الأطفال، وأهم أسبابها وطرق علاجها.

    أسباب الحركة الزائدة عند الأطفال

    الحركة الزائدة قد لا تكون عرضًا لاضطراب أو مشكلة أخرى -كما ذكرنا- وإنما قد تكون طبيعة الطفل، أو نتيجة تناوله كميات كبيرة من الحلوى، وغيرها من الأسباب، وعادةً ما يتوقف الطفل عن الحركة في هذه الحالات، أما فرط الحركة فهي حالة من النشاط غير العادي أو الطبيعي، يصعب على الطفل التحكم فيه، ويسبب مشكلات له في التعامل مع الأشخاص المحيطين به في المنزل أو المدرسة، ويحدث فرط الحركة بسبب اضطرابات عقلية أو جسدية، خاصةً الحالات التي تؤثر في الجهاز العصبي أو الغدة الدرقية وأشهرها:

    • اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط (ADHD).
    • فرط نشاط الغدة الدرقية.
    • اضطرابات الدماغ.
    • اضطرابات الجهاز العصبي.
    • الاضطرابات النفسية.

    عادةً ما يكون اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، السبب الأكثر شيوعًا للحركة الزائدة لدى الأطفال.

    أعراض الحركة الزائدة عند الأطفال

    لا يقتصر الأمر على مجرد فرط نشاط الطفل أو حركته الزائدة، فغالبًا ما يواجه الأطفال المصابون بفرط النشاط صعوبة في التركيز في المدرسة، وقد يُظهِرون أيضًا سلوكيات اندفاعية، مثل:

    • مقاطعة الآخرين في أثناء التحدث بشكل دائم.
    • التحدث بشكل مفاجئ.
    • استخدام العنف مع المحيطين.
    • الشعور بالتململ الدائم، وصعوبة الجلوس في ثبات على المقعد.
    • نقص الانتباه أو التركيز.
    • عدم القدرة على إكمال المهام المطلوبة منهم.
    • صعوبة التركيز في الدراسة.
    • صعوبة تذكر الأسماء والأرقام والمناهج الدراسية والمعلومات العامة.
    • الركض والصراخ المستمر في أثناء اللعب، حتى داخل المنزل.
    • الوقوف في منتصف الفصل، والتجول بينما يتحدث المعلم.
    • التحرك بسرعة، والاصطدام بالأشخاص والأشياء.
    • اللعب بعنف، وإيذاء أنفسهم.
    • الاستمرار في الحركة حتى في أثناء الجلوس.
    • الرغبة في التقاط كل شيء واللعب به.
    • صعوبة في الجلوس لتناول الوجبات أو القيام بأنشطة هادئة.

    علاج الحركة الزائدة عند الأطفال

    إذا كان طبيبك يعتقد أن فرط النشاط لدى طفلكِ ناتج عن حالة جسدية كامنة، فقد يصف أدوية لعلاج هذه الحالة، وقد تحدث الحركة الزائدة -كما ذكرنا- بسبب اضطراب عقلي، يحتاج لخطة علاجية تشمل ما يلي: 

    1. العلاج النفسي: يتضمن العلاج السلوكي المعرفي الذي يهدف إلى تغيير أنماط تفكير الطفل وسلوكه.
    2. الأدوية: قد يحتاج الطفل إلى تناول الأدوية للسيطرة على فرط النشاط، وعادةً ما تكون الأدوية الموصوفة ذات تأثير مهدئ، وتشمل الأدوية المستخدمة لعلاج الحركة الزائدة:
    • الديكس ميثيل فينيديت.
    • الديكستروأمفيتامين والأمفيتامين.
    • الليسديكسامفيتامين.
    • الميثيل فينيديت.

    لا يجب بأي حال من الأحوال إعطاء الطفل أدوية لتهدئة الحركة الزائدة لديه دون استشارة الطبيب، ليصف الجرعة المناسبة له، خاصةً أن معظم هذه الأدوية إذا لم تُؤخذ بشكل صحيح، قد تتسبب في أعراض شبيهة بالإدمان، كذلك قد ينصحك الطبيب بتجنب تقديم الحلوى للطفل والمياه الغازية، وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، وقد تزيد من حركة الطفل.

    أخيرًا عزيزتي، الحركة الزائدة عند الأطفال لا تعني بالضرورة أن طفلك لديه فرط نشاط حركي، وإذا لم تتمكني من تمييز الأعراض التي ذكرناها لكِ في المقال، والتفرقة بين حركة الأطفال الزائدة الطبيعية، وتلك التي ترتبط باضطراب، فلا تترددي في استشارة الطبيب ليشخص الحالة بدقة، ويصف لطفلكِ العلاج المناسب.

    تعرفي إلى مزيد من النصائح في كيفية التعامل مع المشكلات الصحية التي قد تواجه صغاركِ في قسم تغذية وصحة الأطفال.

    عودة إلى أطفال

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    سارة أحمد السعدني تخصص كيمياء حيوية وميكروبيولوجي، تخرجت في جامعة عين شمس كلية العلوم بتقدير جيد جدًا، وحصلت على دبلومة التحاليل الطبية، عملت كمساعد باحث في المركز القومي للبحوث لمدة عام، واتجهت للكتابة في المحتوى الطبي منذ ثمانِ سنوات وكتبت ما يزيد عن 500 مق...

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon