احذري تقديم الينسون لطفلك الرضيع لهذا السبب

    تغذية وصحة الرضع

    "قدمي لمولودكِ رضعة من الينسون قبل النوم كي يرتاح بطنه وينام في هدوء" إذا كنتِ أمًّا للمرة الأولى، فلا شك أنكِ قد سمعتِ هذه النصيحة من والدتك أو حماتك أو أحد معارفك، خاصة عندما يبكي صغيركِ دون سبب واضح، فيبدأ الجميع في إعطاء نصائح مختلفة لتهدئته، ومن أشهر تلك النصائح تقديم رضعة الينسون السحرية التي تهدئه وتجعله يكف عن البكاء وينام في سلام، ولكن هل الينسون آمن للأطفال الرضع بالفعل؟ أم أن له آثار جانبية قد تؤذيه؟ هذا ما ستوضحه لكِ "سوبرماما" في هذا المقال.

    أفضل مشروبات للأطفال من سن 6 شهور

    هل من الآمن تقديم الينسون لطفلكِ الرضيع؟

    يحتوي الينسون على مادة الأنيتول، التي تؤثر سلبًا على الجهاز العصبي للطفل الرضيع في حالة تناولها بكميات كبيرة أو بجرعات مركزة، إذ أشارت بعض الدراسات إلى أن تأثير الينسون على الرضيع يشبه إلى حد كبير تأثير الخمر على الكبار، إذ يؤدي إلى إصابتهم بالخمول وسد الشهية عن الرضاعة الطبيعية، بالإضافة إلى أن تناول جرعات كبيرة منه قد يؤدي إلى إصابة الرضيع بالتسمم، لذا يجب استشارة الطبيب أولًا قبل تقديم أي شيء بخلاف حليب الرضاعة للمولد، وعدم الانصياع إلى أي نصائح أو موروثات قد تضر بصحة الطفل.

    وتكمن الخطورة في أن الجهاز العصبي للأطفال الرضع يكون في طور النمو، لذا يجب الاهتمام بالتغذية الصحية للرضيع في الأشهر الأولى من عمره، والتي تتمثل بشكل أساسي في حليب الرضاعة سواء الطبيعية أو الصناعية، والتي تلعب دورًا كبيرًا في نمو جميع أجهزة الطفل وليس الجهاز العصبي فقط، وعند تقديم رضعة الينسون للطفل في هذه المرحلة فإنها تحل محل الحليب الذي يحتاج جسم الطفل إلى كل قطرة منه للنمو السليم.

    ما تأثير الينسون على الرضاعة الطبيعية؟

    يمكنكِ تناول الينسون بشكل مستمر طوال فترة الرضاعة الطبيعية دون إعطائه مباشرة لطفلكِ، إذ يعمل ثدي الأم على توصيل فوائد الينسون للطفل الرضيع دون الإضرار به، بالإضافة إلى أنه يساعد بشكل كبير على إدرار حليب الثدي.

    متى يمكن تقديم الينسون للطفل بأمان؟

    توصي منظمة الصحة العالمية بعدم تقديم أي نوع من الأعشاب للأطفال الرضع خلال الستة أشهر الأولى من عمرهم، وينصح الأطباء بعدم تقديم الينسون للأطفال الرضع دون سن سنة حتى يكتمل نمو الجهاز العصبي لديهم.

    ما بدائل الينسون للتخلص من المغص والانتفاخ عند الرضع؟

    • ساعديه على التخلص من الغازات المتجمعة في بطنه إذا شعرتِ بأنه يعاني من المغص أو الانتفاخ عن طريق بعض التمارين المخصصة لطردها، مثل تدليك بطنه بأطراف يدكِ بعكس اتجاه عقارب الساعة أو دفع رجليه على بطنه.
    • احرصي على تجشؤ طفلكِ الرضيع مرتين خلال كل رضعة عن طريق حمله بشكل عمودي والتربيت على ظهره، مرة في منتصف الرضعة ومرة بعد نهايتها، لتجنب تراكم الغازات في بطنه مسببة الانتفاخ والمغص.
    • ضعي طفلك الرضيع على بطنه أمام عينيكِ وهو مستيقظ، إذ تساعد هذه الوضعية على التخلص من الغازات المتراكمة في بطنه.
    •  استشيري طبيب الأطفال واتبعي تعليماته، وذلك في حالة شعور طفلكِ بمغص حاد، ولم تنجح جميع الطرق الطبيعية لإخراج الغازات التي يشعر بها.

    بالصور.. 4 تمرينات للرضع تخلصهم من المغص

    وأخيرًا، تذكري أن هناك أسبابًا كثيرة تؤدي إلى بكاء الأطفال الرضع بخلاف الشعور بالمغص، فقد يكون بكاؤه ناتجًا عن شعوره بالجوع أو البرد أو الحرارة أو رغبته في النوم أو تغيير الحفاض، لذا لا تتسرعي بإعطاء دواء المغص لطفلكِ كلما بكى، وتحلي بالصبر وللهدوء كي تتمكني من فهم طفلكِ وترجمة طريقته الخاصة في التعبير عن رغباته.

    عودة إلى رضع

    هنا راضي

    بقلم/

    هنا راضي

    أعشق القراءة خاصًة في علم النفس والسلوك، والتربية الإيجابية. أتطلع إلى تطبيق وتطوير الأساليب التربوية التي أتبناها مع مولودي الصغير الذي ينمو بداخلي الآن. وأؤمن أن القلم مرآة القلب، فهو يستطيع التعبير عن ما يعجز اللسان عن التفوه به.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon