ما أسباب تقطع البول؟

أسباب تقطع البول

يخرج البول في الحالة الطبيعية على هيئة تيار مستمر ينتهي بانتهاء تفريغ المثانة، لكن في بعض الحالات قد يحدث انقسام لتيار البول. يمكن لعديد من المشكلات الأساسية أن تسبب تقطع البول، تتراوح بين الحالات غير المقلقة إلى الخطيرة، وهي حالة أكثر شيوعًا لدى الرجال منها لدى النساء. في موضوعنا نتناول تقطع البول ونتعرف إلى أسبابه، وعلاجه.

أسباب تقطع البول

هناك عدة أسباب قد تسبب تقطع البول، في ما يلي نوضِّح أبرزها:

  • الالتصاق: وهو السبب الأكثر شيوعًا للتيار المزدوج (المتقطع)، ويحدث عندما تلتصق حواف الإحليل معًا بشكل مؤقت، الإحليل هو الأنبوب الذي ينقل البول (وكذلك السائل المنوي عند الرجال) إلى خارج الجسم، غالبًا ما يحدث هذا الالتصاق بسبب القذف الجاف الذي لا يخرج فيه السائل المنوي تمامًا من مجرى البول ويتراكم في الأنابيب. بشكل عام لا يعد الالتصاق خطيرًا وعادة ما يزول في غضون يوم أو نحو ذلك.
  • تضيق الإحليل: وهو تضييق في مجرى البول، عادة ما يكون نتيجة التهاب طويل الأمد أو ندبة ناتجة عن إصابة أو عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويمكن أن يتطور أيضًا بعد إجراء عملية جراحية أو وضع قسطرة عبر الإحليل. تشمل العلامات الأخرى للتضيق الألم في أثناء التبول والتهابات المسالك البولية.
  • تضيق الصماخ: يمكن أن تُسد الفتحة الموجودة في طرف القضيب جزئيًا، وهي حالة تُعرف باسم تضيق الصماخ، غالبًا ما يكون ذلك مرتبطًا بالختان ويحدث نادرًا عند الأولاد والرجال الذين لم يُختتنوا، إلى جانب تدفق البول المتقطع، تشمل أعراض تضيق الصماخ الأخرى صعوبة التبول والألم أو الحرق عند الخروج.
  • الشبم (تضيق القُلْفَة - تضيق حشفة القضيب): بالنسبة لبعض الرجال، يمكن أن تسبب القلفة المشدودة جدًا، المعروفة باسم الشبم، مشكلات، بما في ذلك الألم والالتهابات وانقسام تيار البول.
  • تضخم البروستاتا: من الشائع أن يصاب الرجال بتضخم غدة البروستاتا مع تقدمهم في السن، يمكن أن هذه تسبب الحالة مجموعة متنوعة من الأعراض المرتبطة بالحمام، بما في ذلك كثرة التبول، وإجهاد التبول، والتقطير، وسلس البول، وتدفق البول الضعيف أو المنقسم.
  • سلائل مجرى البول: في حين أن الأسباب الأخرى لانقسام التيار تؤثر في الرجال، فإن الأورام الحميدة يمكن أن تسبب هذه الأعراض لدى الفتيات والنساء. السلائل أورام صغيرة حميدة في مجرى البول، وهي حالة نادرة ولكنها أكثر شيوعًا عند النساء منها لدى الرجال. قد يكون من الصعب على النساء ملاحظة تقطع البول، لكن قد يلاحظن تيارًا أكثر فوضى.

في الفقرة التالية نجيب سؤالك هل يمكن علاج تقطع البول بالأعشاب.

هل يمكن علاج تقطع البول بالأعشاب؟

هناك بعض الاقتراحات لبعض الأعشاب الصينية التي يمكن استخدامها لعلاج بعض حالات تقطع البول، لكن لم نجد ما يؤكد أو ينفي فاعليتها وأمانها، فعليك الرجوع إلى طبيب المسالك البولية واستشارته قبل تناول أي منها.

إذا تقطع تدفق البول فجأة، فلا داعي للذعر، إذ يمكن علاج معظم الحالات بالأدوية أو الجراحة، حسب السبب الكامن وراء التقطع، ولكن يمكن أن يكون تقطع البول أحيانًا أمرًا جادًا، الشيء الأكثر إثارة للقلق أن يمنع الانسداد المريض من إفراغ مثانته تمامًا، وقد يرجع ذلك إلى مشكلات في مجرى المثانة والكلى.

إذا عاد تدفق البول إلى طبيعته في غضون يوم أو نحو ذلك، فمن المحتمل أن يكون انسدادًا مؤقتًا وليس سببًا للقلق، ولكن إذا استمر حدوث التقطع، فعليك اللجوء إلى لطبيب المسالك البولية الذي يمكنه مساعدتك على العودة إلى التدفق الطبيعي.

ختامًا، وبعد معرفة أسباب تقطع البول، قد يعاني بعض الرجال من علامات وأعراض مرضية لتقطع البول، لكنهم يخجلون من الفحص، مما يبطئ العلاج، وقد يؤدي إلى آثار أكثر خطورة. لذلك شجعي زوجك على الفحص الفوري بمجرد ظهور أي أعراض غير طبيعية، قد يجنبه بدء العلاج في أسرع وقت ممكن حدوث تطورات أكثر خطورة.

لمعرفة مزيد عن صحتك والعناية بها، زوري قسم الصحة على "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
9months
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon