6 أسباب شائعة للإسهال المتكرر عند الرضع

أسباب الإسهال المتكرر عند الرضع

يشيع الإسهال كثيرًا بين الأطفال الرضع مما يثير خوف الأمهات ويجعلهن يتساءلن عن أسباب الإسهال المتكرر عند الرضع وعن مدة الإسهال الطبيعي، في هذا المقال، نتكلم عن هذا الموضوع المهم.

الإسهال المتكرر عند الرضع

تعرف حالة الإسهال بملاحظة كون البراز سائلًا أو لينًا أو مائيًا، والذي يتكرر كثيرًا في اليوم.

عادة يُشفى الإسهال خلال يوم أو يومين دون علاج لكن إن استمر عدة أسابيع، أو كان يختفي ويظهر، تعد الحالة إسهالًا مزمنًا أو متكررًا.

من أهم مخاطر الإسهال: الجفاف أو سوء التغذية في الأطفال الأصغر من سن خمس سنوات.

أسباب الإسهال المتكرر عند الرضع

رغم شيوع الإسهال بين الرضع فإنه من الصعب الجزم بمسببات الإسهال بشكل قاطع، والذي قد تكون:

  1. العدوى البكتيرية أو الطفيلية.
  2. السيلياك أو الداء البطني وهو مرض يصيب الجهاز الهضمي كردة فعل مناعية لاستهلاك الجلوتين أو بروتين القمح.
  3. الالتهاب المزمن للجهاز الهضمي كالتهاب القولون التقرحي أو مرض كرون.
  4. الإسهال المزمن وغير المحدد سببه الذي يصيب الأطفال من سنة لثلاث سنوات ويشفى تلقائيًا دون التسبب في مشكلات النمو أو فقدان الوزن.
  5. عدم تحمل اللاكتوز أو حساسية الألبان.
  6. متلازمةالقولونالعصبي.

هناك بعض الأسباب النادرة، مثل:

  • الأورام العصبية الصماوية: التي تبدأ في الجهاز الهضمي.
  • داء هيرشسبرونج: وهي حالة تصيب حديثي الولادة تُفقد الخلايا العصبية فيها في جزء من القولون أز فيه كله.
  • التليف الكيسي: مرض يسبب تراكم المخاط السميك على جدار الأمعاء ويتسبب في منع امتصاص الطعام.
  • نقص الزنك.

في حين أن نقص الوزن أو مشكلات نمو الرضع في حالات الإسهال تشير إلى صعوبة الامتصاص كمرض السيلياك أو التليف الكيسي فإنه يصعب تشخيص الأمراض الأخرى.

يجب الحذر من سهولة تأثر الرضع بالإسهال المتكرر لكي لا يحدث جفاف للطفل، خاصة إن صاحبت الإسهال حمى أو قيء، لذا يجب التوجه إلى الطبيب مباشرة حال ملاحظة أعراض الجفاف التالية:

  • عدم بلل الحفاضلمدة ثلاث ساعات أو أكثر.
  • جفاف الفم أو البكاء دون دموع.
  • عدم الاتزان أو الدوخة أو النوم الكثير.
  • العيون الغائرة وبهتان الجلد.
  • جفاف الجلد وعدم رجوعه إلى وضعه عند قرصه.

أيضًا هناك بعض الحالات التي تستدعي التدخل الطبي، مثل:

  • البراز المدمم أو الأسود.
  • زيادة درجة الحرارة على 39 درجة مئوية.

هل المضاد الحيوي يسبب إسهالا للرضيع؟

مثل أي دواء، المضادات الحيوية لها أعراض جانبية جوار فوائدها المهمة والكثيرة.

من أشهر الآثار الجانبية للمضادات الحيوية في الرضع،  الإسهال إذ وجد أن 25% من الأطفال المتعاطين للمضادات الحيوية يصابون بالإسهال في أثناء استهلاكها أو بعد عدة أسابيع من الانتهاء منها، ويُعتقد أن حدوث الإسهال ناتج من اختلال البيئة والتوازن الطبيعي بين البكتيريا الجيدة والسيئة في الأمعاء.

من أشهر المضادات الحيوية المسببة للإسهال البنسلين كالأموكسيسيلين والسيفالوسبورين والإريثرومايسين.

وعادة يكون الإسهال الناتج من المضاد الحيوي خفيفًا ويطول عدة أيام، لكن إن استمر فيجب وقفه وتغيير المضاد الحيوي وعلاج الإسهال.

هل اليانسون يسبب إسهالا للرضع؟

يُستخدم منقوع اليانسون كثيرًا للرضع لإراحتهم من التقلصات وآلام البطن.

لكن من المعروف أنه من السهل تلوث الأعشاب وعدم نقائها، لذا لا يفضل إعطاءها لحديثي الولادة فقد لا يتحملونها وتتسبب في اضطرابات جهازهم الهضمي أو حدوث حساسية.

لا توجد معلومات متوافرة كثيرًا عن تأثير الينسون على الرضع، أو إذا ما كان من الآمن لهم استهلاكه، لذا يجب استشارة الطبيب والالتزام بتقديم أقل كمية من الينسون لهم.

هل الزبادي يسبب إسهالا للرضع؟

الزبادي من الأطعمة المفيد إدخالها للرضيع بعد ستة أشهر في أثناء إدخال الطعام الصلب له، لقيمته الغذائية وسهولة بلعه واحتوائه على البروتين والبكتيريا النافعة المعززة لجهازه الهضمي ومناعته.

قد يسبب الزبادي الإسهال للرضيع وقد ترافقه بعض الأعراض الأخرى مثل القيء والحكة والطفح الجلدي كأعراض للحساسية،  حال كان الطفل متحسسًا من منتجات الألبان أو مصابًا بعدم تحمل اللاكتوز، لذا يفضل التوقف عن تقديم الزبادي له واستشارة الطبيب.

هل حليب الأم الحامل يسبب إسهالا للرضيع؟

من المتوقع في أثناء تقدم الحمل أن تحدث تغيرات بحليب الأم مما يغير من طعمه.

أيضًا متوقع نقص كمية الحليب بتقدم الحمل مما قد يجعل الرضيع يفطم نفسه.

بتقدم الحمل يُفرز اللبأ وهو الحليب الذي ينزل للجنين فور ولادته، ويكون ملينا لمساعدته على الإخراج مما قد يؤثر في الطفل الكبير ويجعل برازه سائلًا أكثر.

بشكل عام، من الآمن إرضاع الطفل في أثناء الحمل لكن يجب على الأم موازنة نظامها الغذائي وأخذ فيتاميناتها وشرب السوائل، ولا تؤثر الرضاعة في الجنين أو الرضيع.

مدة الإسهال الطبيعي

يمكث الإسهال الطبيعي عادة يومًا أو يومين لكن إن زادت مدته في الرضع على ذلك، فيجب استشارة الطبيب خاصة إن صاحبته الحمى أو القيء أو التقلصات والآلام الشديدة أو البراز المدمم أو الأسود، أو كان الإسهال شديدًا (أكثر من ثماني مرات في ثماني ساعات) فالرضع يكونون أكثر عرضة للجفاف لذا يجب توخي الحذر.

ختامًا، نرجو أن نكون قد أجبنا تساؤلاتك بخصوص أسباب الإسهال المتكرر عند الرضع ومدته الطبيعية ونتمنى لكِ ولرضيعك تمام الصحة والعافية.

يمكنك مطالعة المزيد من المقالات حول العناية بصحة الرضيع على سوبرماما.

المصادر:
What's causing my infant's diarrhea?
Diarrhea in Babies
Chronic Diarrhea in Infants and Young Children
Antibiotic-associated diarrhea
Is it safe to continue breast-feeding if I'm pregnant with another child?
ANISE
Can Babies Have Yogurt?
Common and Serious Antibiotic Side Effects in Children
Breastfeeding During Pregnancy
Anise for Colic

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon