10 خطوات للحصول على شهية أفضل لطفلك

فتح الشهية عند الطفل

مشكلة قلة الشهية أو فقدانها لدى الأطفال من الأمور التي تُؤرق العديد من الأمهات، وفي معظم الحالات لا تحتاج هذه المشكلة إلى تدخل طبي وإنما إلى بعض الجهد من الأم لتحفيز الطفل على تناول الطعام وجذبه إليه. في هذا المقال ستقدم لكِ "سوبرماما" بعض النصائح التي قد تساعدكِ على فتح الشهية عند الطفل، بعدها لن يتعبك في تناول الطعام.

أسباب انسداد الشهية عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب التي قد تدفع الطفل لرفض الطعام، منها:

  • نوع من إثبات الذات في عمر ما بعد السنتين، فإذا كان الأمر كذلك، فلا تجعلي من الطعام مكافأة أو عقابًا، فقط اجعليه وقتًا للمتعة وتذوق الأصناف الجديدة.
  • التوتر الزائد على سفرة الطعام وتركيزك الكبير على ما يأكل طفلكِ -بدلًا من تركيزكِ على طبقكِ- يجعله متوترًا، ضعي أمامه بعض الخيارات ودعيه يتولى عملية طعامه بمفرده.
  • تشتت ذهن الطفل بمشاهدة التلفاز أو الإلكترونيات والألعاب يجعله لا ينتبه لإشارات الجوع التي يرسلها جسمه، فقط حددي وقت استخدامه لهذه الأجهزة وحددي أوقات الطعام بدقة.
  • تناول الطفل الكثير من العصائر أو الحليب من شأنه أن تقلل شهيته ويشعره بالشبع، حددي كميات المشروبات وباعدي بينها وبين أوقات الطعام.
  • قد يكون الطفل متعبًا فقط، فعلى عكس الكبار المضغ والإمساك بأدوات الطعام يعتبر مجهدًا للطفل، خاصةً بعد يوم مليء باللعب والحركة.
  • فقدان الطعام قد يكون مقدمة لمرض قادم، فأولى علامات الزكام والإنفلونزا والتهابات الحلق هو فقدان الشهية، فانتبهي لحالة طفلكِ جيدًا.

نصائح لفتح الشهية عند الطفل

  1. احرصي على أن ينام مبكرًا ويستيقظ مبكرًا، فانتظام النوم يفتح الشهية، وينظم عمل أجهزة الجسم وإفراز الهرمونات التي تنظم جميع عمليات الجسم، ومن بينها الجوع والشبع.
  2. لا تعطيه عصائر أو حليبًا قبل الأكل حتى لا تشعره بالشبع، لأن حيز معدته محدود ولا يسمح يتناول الطعام وشرب المشروبات في أوقات متقاربة.
  3. لا تقدمي له أي حلوى إلا بعد تناول الطعام، وغير مسموح إلا بقطعة واحدة في اليوم، فهي لا تعطي أي فائدة غذائية للطفل وتفسد شهيته.
  4. لا تقدمي له وجبات بينية (سناكس) كثيرة لأنها تشعره بالشبع، ولا تسمح له بتناول وجبة رئيسية مشبعة.
  5. دعيه يساعدك في تحضير بعض وصفات الطعام، أشركيه في عملية الشراء والإعداد والتقديم، فهذا يُشعره بالرغبة في تجربة ما صنع.
  6. لا تدعيه يتناول الطعام أمام التليفزيون، فهو يؤدي إما لسد الشهية أو الإفراط في تناول الطعام المؤدي للسمنة.
  7. اجعليه يتناول الطعام مع بقية أفراد الأسرة، واجعلي وقت الطعام وقتًا ممتعًا ومجالًا لتناول الأحاديث السارة والمرحة التي تترك أثرًا إيجابيًّا في الطفل وتفتح شهيته للطعام.
  8. لا تجبريه على إنهاء كمية معينة، واحترمي حدود شبعه.
  9. استشيري الطبيب إذا استمر الأمر لفترة كبيرة، ولمستِ تأخرًا في نمو الطفل، لتتأكدي أن السبب غير مرضي.

متى يكون فقدان الشهية خطيرا؟

من المهم أن تعلمي أن معدل نمو الطفل يبدأ بالتباطؤ مع بلوغ الطفل عامه الثاني، ما يعني أن رغبته في الطعام تنقص أيضًا. فهناك رغبة طبيعية في داخل الطفل للطعام والشبع تتأثر طرديًّا بمعدل النمو، فإذا كان معدل نمو طفلكِ طبيعيًّا فلا داعي للقلق، فغالبًا هو أمر عابر ولن يؤثر على صحة طفلكِ. وإن كان معدل نمو طفلك أقل من العادي، فيجب عليكِ التوجه للطبيب لمعرفة سبب المشكلة وعلاجها.

هذه بعض النصائح التي قد تساعدكِ في فتح الشهية عند الطفل، وبمعرفتك للأسباب لا داعي للتوتر، ويجب أن تعلمي أن هذه الحالة من الأمور الشائعة التي تحدث للأطفال في فترات نموهم ونادرًا ما تشكل علامة خطر على صحتهم. قد تكلفكِ فقط مجهودًا إضافيًّا في تغذية طفلكِ.

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
كيف أستخدم مسك الطهارة؟ وهل له خطورة؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon