7 مستلزمات مهمة عند رضاعة المولود الجديد

    رضاعة المولود الجديد

    الرضاعة الطبيعية لا تقتصر على تقديم التغذية المثالية للمولود الجديد لينمو بصحة جيدة، لكنها توفر له مناعة أقوى وصحة أفضل، لذا يجب على كل أم أن تستعد لإرضاع طفلها، من خلال توفير كل سبل الراحة له ولنفسها، ليستمتعا معًا بوقت الرضاعة، ولكي تتمكني من تحقيق هذا، عليك أن تضعي مجموعة من المستلزمات المهمة بجانبكِ عند إرضاع مولودك الجديد، فتعرفي معنا في هذا المقال على أهم المستلزمات الواجب توافرها عند رضاعة المولود الجديد.

    مستلزمات مهمة عند رضاعة المولود الجديد

    من أهم المستلزمات التي يجب عليكِ أن تحرصي على وجودها بجوارك عند رضاعة المولود الجديد:

    وسادة الرضاعة

    يُعاني كثير من الأمهات بعد الولادة من آلام الظهر، وفي حالة المكوث على وضع جلوس واحد عند إرضاع المولود لفترات طويلة، تتحول الرضاعة الطبيعية لمهمة شاقة، لذا صُممت وسادة الرضاعة لتساعدك على تقريب مولودكِ من ثدييك لإرضاعه بسهولة، دون أن يؤلمك ظهركِ أو ذراعيكِ.

    المناديل المبللة

    عند تغيير الحفاض لمولودكِ بعد الرضاعة، احرصي على استخدام المناديل المبللة، لتساعدكِ على تنظيف طفلكِ بسهولة دون أن تترك أي بقايا غير موغوب فيها، فاحرصي على اختيار نوع ناعم ولطيف يصلح للتنظيف المتكرر للبشرة الرقيقة، وألا يدخل في تركيبتها الكحول والصبغات والعطور، حتى لا تؤذي بشرة طفلكِ.

    واقي الحلمات

    سواء كنتِ تعانين من آلام الحلمة وتشققاتها أو مشكلات الحلمة الغائرة، أو كان مولودك لا يتمكن من الإمساك بالحلمة في فمه، سيُساعدك واقي الحلمة السيليكون في إرضاع طفلكِ بسهولة دون ألم.

    غطاء الرضاعة

    ضعي غطاء الرضاعة بجواركِ دائمًا، لتتمكني من تغطية نفسكِ بسرعة، إذا ما تعرضتِ لزيارة مفاجئة من إحدى صديقاتكِ أو قريباتكِ، فهذا الغطاء يجعلكِ لا تتوترين أو تخجلين من إرضاع طفلك أمام الآخرين، ويُمكنكِ من الحفاظ على أناقتكِ دون تعرية صدركِ، كما أنه يُتيح لكِ رؤية مولودكِ وهو يرضع.

    ضمادات الرضاعة

    احرصي على اقتناء ضمادات الرضاعة ووضعها بعد الانتهاء من إرضاع طفلكِ، لحمايتكِ من تسرب الحليب وظهور بقع الحليب على ملابسكِ الخارجية.

    زجاجة ماء

    كلما زادت كمية الماء التي تشربينها، زادت كمية إدرار حليب الرضاعة، فتذكري دائمًا وضع زجاجة ماء بالقرب منكِ في وقت الرضاعة، ويمكنك أيضًا تناول كوبًا من المشروبات الساخنة المدرة للحليب مثل الحلبة أو الحليب الدافئ.

    الحفاضات

    عادة ما يحتاج مولودكِ بعد الرضاعة لتغيير حفاضه، للحفاظ عليه من الالتهابات الجلدية، خاصة في الشهور الأولى، التي يحتاج فيها المولود للتغيير المستمر، لذلك فشراء حفاضات تناسب طفلك أمر مهم يجب تجهيزها وتوفيرها في المنزل بشكل دائم.

    نصائح لأول أسبوع مع المولود الجديد في المنزل

    إليكِ بعض النصائح المهمة التي يجب عليكِ اتباعها عند التعامل مع مولودك الجديد، خصوصًا في الأسبوع الأول لكِ معه:

    • نظمي أوقات نومكِ حسب نوم مولودكِ الجديد، فالأطفال حديثي الولادة عادة ما ينامون 18 ساعة، ولكنها متقطعة وليست متصلة، لذا حاولي أن تنامي في نفس الوقت الذي ينام فيه طفلكِ لتحصلي على بعض الراحة.
    • أرضعي طفلكِ كلما طلب الرضاعة على مدار اليوم، فهذا سيساعدك على إدرار الحليب بشكل سريع، ويؤدي لإشباع مولودكِ ونموه بشكل سليم.
    • اطلبي من زوجكِ أو المحيطين بكِ المساعدة والدعم، كلما شعرتِ بالإرهاق والتعب، لا تخجلي من قبول المساعدة في حمل طفلكِ أو تحميمه أو محاولة تنويمه.
    • هدئي مولودكِ عندما يعاني من المغص أو الانتفاخ، من خلال تدليكه أو تحميمه بالماء الدافئ أو عمل تمرين العجلة أو حمله والسير به لفترة في وضعية مريحة.
    • لا تغرقي نفسكِ بالمهام والمسؤوليات اليومية، خذي الأمور ببساطة واهتمي بمولودكِ الجديد فقط في الأيام الأولى، وكل شيء سيتحقق مع مرور الوقت.
    • جربي الكثير من أوضاع الرضاعة الصحيحة، حتى تستقري على ما يناسبك أنتِ ومولودكِ ويشعركما بالراحة.
    • احرصي على وضع شيء يسليك مثل أن تستمعي لفيديو تحبينه أو موسيقى تفضلينها، لكن لا تلتهي عن رضيعك بشيء تشاهدينه فالتواصل بين الأم ومولودها مهم جدًا خلال الرضاعة الطبيعية.

    وأخيرًا، بعد أن تعرفتِ على أهم المستلزمات الواجب توافرها بجواركِ عند رضاعة المولود الجديد، احرصي على وضعها بجواركِ، حتى تجعلي من وقت الرضاعة وقتًا ممتعًا ومريحًا، ويمكنكِ أيضًا الاستمتاع إلى الموسيقى الهادئة لتهدئي أعصابكِ وتبعدي عنكِ الشعور بالملل.

    عودة إلى رضع

    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon