متى يبدأ الرضيع باللعب؟

متى يبدأ الرضيع باللعب

أن تصبحي أمًا لطفل حديث الولادة أمر صعب، ويحتاج لكثير من المجهود من أجل رعاية طفلك، وقد تشعرين في بعض الأوقات أن الأمومة حمل ثقيل، لأنك تقضين أغلب وقتك في تغيير حفاضات الطفل، أو إطعامه، أو الاهتمام بنظافته الشخصية، ولكن كل ذلك التعب ينسى بمجرد رؤيتكِ لابتسامة طفلكِ الأولى، وبدئه بالمناغاة واللعب معكِ، في هذا المقال، سنجيب لكِ عن سؤال يشغل بال جميع الأمهات وهو "متى يبدأ الرضيع باللعب؟".

متى يبدأ الرضيع باللعب؟

تقول واندا أبرو طبيبة الأطفال ورئيسة قسم الأطفال حديثي الولادة في أحد مستشفيات مدينة نيويورك الأمريكية: "الابتسامة جزء مهم من التطور الاجتماعي للمولود، وعادةً ما يبدأ الأطفال في المناغاة والابتسام بين الأسبوع السادس والثاني عشر، وكل طفل يتطور اجتماعيًا وفقا للسرعة التي تناسبه".

  • في الأسابيع الأربعة الأولى من العمر، أي الشهر الأول، تعد الكثير من حركات طفلك ردود فعل، على سبيل المثال، عندما تضغطين على خد طفلك، يتحول طفلك إلى هذا الجانب للرضاعة.
  • من الأسبوع الرابع إلى الثامن، أي أول شهرين، يبدأ الطفل الرضيع برفع رأسه وهو مستلقٍ على بطنه، ويتبع ما يتحرك أمامه بعينيه من جانب إلى آخر، أو بحركة دائرية بعينيه، وقد تحتاجين إلى أن يكون ما يتحرك أمامه قريبًا - يبعد نحو 30 سنتيمترًا - لكي يحدث ذلك.
  • بحلول الأسبوع الثامن، أي الشهر الثاني، يبدأ في تحريك ساقيه والركل بهما، وتحريك رأسه إذا سمع أصواتًا.
  • من الشهر الثاني إلى الرابع، يبتسم الطفل الرضيع لمن حوله، ويحاول الوصول للألعاب المحيطة به وإمساكها بيد واحدة، والتحرك بجسمه والانتقال من البطن إلى الظهر، ويبدأ في التلويح بيديه ومشاهدة يديه وقدميه، أو تحريك يديه نحو وجهك أو نحو لعبة.
  • من الشهر الرابع إلى السادس، يمكنهم فهم النظر لأنفسهم في المرآة، والانتباه عند سماع أسمائهم، وإظهار الفضول تجاه الألعاب والأشياء المحيطة بهم، وتحريك اللعبة من يد إلى أخرى، والبدء في الجلوس دون مساعدة.

ألعاب الرضع حسب العمر

إليكِ اقتراحات بألعاب مناسبة لرضيعك حسب المرحلة العمرية:

الأطفال منذ الولادة حتى ستة أشهر

يحب الرضع الألعاب صغيرة الحجم، التي تمسك بيد واحدة وتصدر صوتًا، مثل الشخيشخة، والألعاب المتحركة التي تثبت في سرير الطفل.

متى يبدأ الرضيع باللعب - الأطفال منذ الولادة حتى ستة أشهر

الأطفال في عمر ستة أشهر

الكرة اللينة، والألعاب الطرية المحشوة، والألعاب المصنعة من القماش أو البلاستيك.

متى يبدأ الرضيع باللعب - الأطفال في عمر ستة أشهر

الأطفال في عمر تسعة أشهر

دمى الأطفال، وألعاب الرص والتركيب.

متى يبدأ الرضيع باللعب - الأطفال في عمر تسعة أشهر

أطفال في عمر 12 شهر

المكعبات، الألعاب التي يصدر منها موسيقى، العربات المتحركة، البازل التي يقوم فيها الطفل بتركيب أشياء مع بعضها بعضًا.

متى يبدأ الرضيع باللعب - أطفال في عمر 12 شهر

أهمية اللعب للطفل

"عندما يستكشف الطفل العالم من حوله، يتعلم كيف تعمل الأشياء، التي هي الأساس لتطوير اللغة بالإضافة إلى فهم الرياضيات والعلوم فيما بعد، يكتشف الطفل الرضيع مدى الضغط الذي يمارسه على شيء ما لتحريكه، وكيف يرتبط هذا الضغط بحجم الجسم ووزنه، وعندما يلاحظ أن الطفل متأخرًا في التواصل مع محيطه، فذلك يحتاج إلى تدخل مبكر من الأخصائيين لمساعدته على اللحاق بركب من هم في مثل مرحلته العمرية"، هذا ما قالته الدكتورة ريبيكا لاندا، المتخصصة في علم أمراض النطق واللغة، ورئيسة مركز التوحد والاضطرابات ذات الصلة في معهد كينيدي كريجر في مدينة بالتيمور الأمريكية.

طرق اللعب مع الطفل الرضيع

إليكِ بعض الطرق لتحفيز طفلكِ وتشجيعه على اللعب:

  1. دعيه ينتزع اللعبة: عندما يكون الطفل الرضيع على ظهره، قربي ألعابًا ذات أشكال مختلفة أمامه لمعرفة ما إذا كان بإمكانه الإمساك بها وجلبها إليه، في البداية، حرّكي اللعبة لأعلى، وأسفل، وإلى الجانب حتى ينتزعها.
  2. ساعديه على تمدد جسمه: ابتداءً من الشهر الثالث، ضعي طفلك على ظهره، ضعي كاحليه برفق في يديك، واثني ركبتيه، ثم مدي ساقيه نحوك لزيادة مرونته ومساعدته على الشعور بمكان وجود ساقيه في الفضاء.
  3. دربيه على الجلوس: بحلول الشهر السادس، يجب أن يكون طفلك قادرًا على الجلوس على كرة تمرين قابلة للنفخ إذا أمسكتِه بإحكام وأمان، أميلي الكرة ببطء بحيث يكون لدى الطفل الرضيع الوقت الكافي لإدراك ما يحدث ويغير وزنه، وهذا يساعد على تقوية عضلاته ومساعدته في تحسين توازنه.
  4. أعطيه ألعابًا مختلفة: في أثناء جلوس طفلك، سواء كان مدعومًا أو منفردًا، أعطيه أشياءً ذات أوزان وأشكال مختلفة، حتى يتمكن من تعلم استخدام عضلاته للاحتفاظ بها.
  5. شجعيه على الحركة: ضعي الألعاب في أماكن مختلفة في المحيط الذي يجلس فيه طفلك الرضع، من أجل تشجعيه على التحرك ومحاولة الإمساك بالألعاب.

الأهم من لعب الطفل نفسه هو أن تلعبي معه، ليتعلم الثقة بكِ والاعتماد عليكِ، وتصبح الرابطة بينك وبين طفلك أقوى، هذا يساعد طفلكِ على الشعور بالأمان، ومن خلال اللعب يتعلم طفلك المزيد عن العالم من حوله، وكيف يمكنه التفاعل معه، ولذلك عليكِ أولا معرفة متى يبدأ الرضيع باللعب كي تستعدي للاستمتاع بهذه المرحلة معه.

عودة إلى رضع

J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon