كيف أجعل زوجي يجامعني دون أن أطلب ذلك؟

كيف أجعل زوجي يجامعني دون أن أطلب ذلك؟

العلاقة الحميمة من أقوى الروابط التي تجمع بين الأزواج، لكن الخجل في طلبها من المشكلات الشائعة التي توجه كثيرات، إذ تشتكي بعض الزوجات من قلة رغبة أزواجهن في ممارسة الجماع نظرًا لانخراطهم في مشاغل الحياة المختلفة، ما يضع كثيرات في مأزق نفسي حين رغبتهن في ممارسة العلاقة دون رغبة أزواجهن، لذا تتساءل كثيرات كيف أجعل زوجي يجامعني دون أن أطلب ذلك؟ وكيف أدفعه لإطالة مدة الجماع لمزيد من المتعة.

كيف أجعل زوجي يجامعني دون أن أطلب ذلك؟

الشهوة الجنسية من الأمور التي تتأثر بعدد من العوامل النفسية، مثل الاكتئاب والقلق والضغوطات وغيرها من الأمور التي تؤثر في الحالة النفسية لأغلبنا، ولكنها في الوقت نفسه من الشهوات الإنسانية التي تحتاج للإشباع بدرجة نسبية تختلف من جنس لآخر ومن شخصية لأخرى وفقًا لعدد من العوامل المختلفة، وعلى الرغم من خصوصية العلاقة بين الأزواج، كثير من السيدات لا يعرفن أنسب طريقة لطلب ممارسة الجماع من دون طلبها بشكل مباشر، خوفًا من نظرة الزوج، لا سيما أن المجتمع العربي ما زال ينظر إلى الرجل على أنه هو قائد العلاقة لا العكس، لذا سنحاول عزيزتي مساعدتك بعدد من النصائح التي يمكنك اتباعها لكسر هذا الحاجز من دون أن تشعري بخجل: 

  1. حفزي زوجك على ممارسة الجماع بالطريقة التي تتناسب مع تفضيلاته: هل (لفظيًا) أم لمسه (جسديًا)، إذا كان زوجك من مفضلي الكلمات الشفهية التي تحث على ممارسة الجنس بشكل غير مباشر، لا تترددي في التجمل والاستعداد وطرح بعض الكلمات المثيرة التي من شأنها إشعال فتيل الإثارة لدى زوجك، ولكن إذا كان من مفضلي المداعبة أو أنك تخجلين من استخدام الكلمات الموحية، يمكنك الاهتمام بالتواصل الجسدي والتلامس المباشر بجسمه أو العناق الطويل أو القبلات المثيرة، ويمكنك الهمس في أذنه في تلك اللحظات بكلمات تعبر عن حبك له وشوقك لجسمه مع إثارة خفية أو مغازلة ساخنة تجعله في حالة مزاجية جيدة وتدفعه لجماعك من دون أي تردد، وفي تلك الحالة سيظهر الأمر على أنه عفوي ونابع من حبك لزوجك واشتياقك له.
  2. كوني مبدعة وابحثي عن طريقة لإضفاء الإثارة الجنسية بشكل غير مباشر أو ببساطة تبادلي الأدوار معه: لا بد أن تشعري زوجك بأنك بحاجة له طوال الوقت، فيمكنك أن تفاجئيه برسالة نصية عن مظهره في موعد سابق لا يُنسى، أو عن مدى تفكيرك في مضاجعته طوال اليوم، كما يمكنك بعد العودة إلى المنزل مفاجأته بتقبيل مؤخرة رقبته أو خلع ملابسك بطريقة مثيرة أمامه، كما يمكنك التحسيس بخفة على الأماكن الحساسة في جسمه لإثارة الرغبة داخله.
  3. أظهري جمالك وأنوثتك بشكل كامل: أحيانًا كثيرة مع الأعباء المنزلية والأعمال الروتينية تغفل بعض السيدات عن التزين بشكل مثير، ولكن إذا رغبتِ في إشعال رغبة الإثارة الجنسية في زوجك فلا تترددي في ارتداء فستان مثير مع تسريحة شعر أنيقة، واستخدمي واحدًا من العطور النسائية المثيرة ولن تتخيلي تأثير ذلك في زوجك، ستجدينه هو الذي يتهافت على ممارسة العلاقة الجنسية معك.

كيف أطيل مدة الجماع؟

سرعة القذف من المشكلات الشائعة بين عدد كبير من الأزواج، وفي الوقت نفسه تجد زوجاتهن صعوبة في التعبير عن ضيقهن من قصر مدة الجماع، لذا سأحاول خلال السطور القليلة القادمة استعراض مجموعة من الحلول، يمكنك اختيار المناسب من بينها، والذي يتماشى بالأساس مع طبيعة شخصية زوجك:

  • فكري في تغيير طرق تحديد النسل: اقترحي على زوجك استخدام الواقي الذكري الممتد كمحاولة لإضفاء بعض التجديد على علاقتكما الزوجية، يساعد استخدام الواقي الذكري على التقليل بشكل كبير من مستوى التحفيز للرجل، ما ينعكس بالإيجاب على إطالة الجماع فترة أطول، ويزداد الأمر فاعلية عند استخدام الواقي الذكري الخاص المصنوع من مادة اللاتكس السميكة أو مادة مختلفة بهدف تأخير القذف.
  • ادفعي زوجك لتغيير الأوضاع الحميمة المعتادة: من أبسط الحيل الفعالة في إطالة مدة الجماع هي تجربة أوضاع حميمة جديدة تساعد على إطالة مدة الجماع، كما يمكنكما تغيير الوضعية أكثر من مرة خلال ممارسة الجماع الواحد، ولا تقتصر فائدة تلك الحيلة على إطالة المدة فقط، ولكن في زيادة الاستمتاع الجنسي أيضًا.
  • ادفعي زوجك لإطالة مدة المداعبة: حاولي بخفة مضاعفة فترة الملاطفة والتقبيل قبل الإيلاج، وذلك لتسهيل وصول كل منكما للنشوة الجنسية بشكل أسرع.

أخيرًا، بعد تعرفك إلى إجابة سؤالك كيف أجعل زوجي يجامعني دون أن أطلب ذلك؟ احرصي على اتباع ما سبق من نصائح لتحسين علاقتك الجنسية مع زوجك، لكن يمكنك الإبداع في اكتشاف الجوانب التي تثير زوجك وتحسن من علاقتكما الزوجية.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

ندى هشام حافظ أمين

بقلم/

ندى هشام حافظ أمين

كاتبة ومترجمة، أحب الكتابة خاصة للأم إذ اكتشفت من كتاباتي في مجال الأمومة أنه لا يوجد أفضل من تقديم معلومة موثوقة تفيد حياة أشخاص آخرين مهما بدت بسيطة.

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon