كيف تجعلين زوجك يصالحكِ حتى إن كنتِ المخطئة؟

كيف أجعل زوجي العنيد يصالحني 

لا تخلو أي حياة زوجية من المشكلات والخصام والتصالح أيضًا، لكن هذه المشكلات لا يجب أن تطول بين أي زوجين، كما لا يجب أن تخرج للعلن من الأصدقاء والأهل، سواء كنتِ المخطئة أو زوجك، إذًا، كيف تحثينه على مصالحتك والاعتراف بالخطأ أو عدم تكراره؟

اقرئي أيضًا: أسرار الزواج الناجح 

كيف أجعل زوجي العنيد يصالحني 

تذكري أنّ الرجال يتصرفون أحيانا مثل الأطفال، وإذا كنت تجيدين التعامل مع طفلك ومحايلته، فغالبًا ما ستنجحين مع زوجك أيضًا.

إليك بعض الطرق والحيّل حتى يصالحك زوجك سريعًا بعد أي خصام أو مشكلة: 

  1. لا تغيري معاملتك: فالأزواج أطفال عنيدون، هذه حقيقة لا مفر منها، بعد أي مشكلة مع زوجكِ لا تبدئي التربص له ومعاقبته بتغيير معاملتك، سيجعله ذلك يعند أكثر ويرفض الصلح والاعتراف بالخطأ، بالعكس تعاملي وكأن شيئًا لم يكن، خاصة إذا كنتِ أنت المخطئة، حضري الطعام واهتمي بنظافة ملابسه ورعايته، ابتسمي في المنزل واهتمي بمظهرك ونفسك ومارسي الروتين اليومي كالمعتاد، ستجعلينه يتساءل عن هذا الهدوء ويفكر فيما فعل، ولن يتردد لحظة في جذب أطراف الحديث معكِ للتصالح.
  2. تقبلي أي مبادرة: الرجال عادة لا يعرفون كيف يصالحون زوجاتهم، ربما يبدأ الصلح بطلب كوب شاي أو بالثناء على طعامك أو بمداعبتك، تقبلي أي مبادرة صلح ولا تصديه لمجرد أن المبادرة لا تروق لكِ، ستحصلين بعد ذلك على ما تريدين.
  3. لا للعناد: إذا جاء زوجك لمصالحتك وطلب رضاكِ، فلا تكوني عنيدة ومدللة أكثر من اللازم، حتى لا ينقلب السحر على الساحر ويبتعد أكثر هذه المرة، عاتبيه برفق ودلال واقبلي الصلح.
  4. الشعور بالذنب: تفلح هذه الطريقة دائمًا، فبكاؤك ومعاتبتك لزوجك بطريقة طفولية لا تخلو من الدلال، له مفعول السحر على زوجك الذي لن يتردد لحظة في طلب الصلح والمبادرة به، كوني طفلة في هذه المرحلة وعاتبيه بنظرة أو ابتسامة أو حتى كلمة عابرة، وانتظري النتيجة. 

كيفية تجنّب كثرة الخلافات الزوجية 

في الحقيقة لا يوجد زوجان على وجه الأرض ليس بينهما خلافات زوجية ومشكلات، وكثيرًا ما يكون لأهل الزوجين دور كبير في نشوب تلك المشكلات وتفاقمها. نحاول في هذه الفقرة تقديم بعض النصائح لتجنّب كثرة الخلافات الزوجية. 

  • التواصل الجيد والانفتاح: إذا كنت مقتنعة أنّ لكل منكما كيانه الخاص وأسلوبه المختلف عن الآخر، فذلك سيجعلك تتقبلين كثيرًا من تصرفاته التي تسبب المشكلات بينكما. والعكس صحيح. ضروري جدًا قبول كل منكما للآخر واحتمال اختلافه. 
  • احترام الزوجين لبعضهما: فلا تحاولي تغيير زوجك أو يحاول هو تغييرك. فاحترام كل منكما للآخر ورغباته سيغلق سلسلة من المشكلات التي لا تنتهي. 
  • الحفاظ على الرغبة الجنسية: إذ إنّ وجود حياة جنسية ممتعة بينكما يجعل حياتكما أكثر هدوءًا ويساعدكما كثيرًا في التغلّب على المشكلات والخلافات الزوجية. 
  • اللطف والود والمشاعر الحميمة وشيوع جو به قدر من الرومانسية بينكما، سيصنع فارقًا كبيرًا في حياتكما الزوجية. 
  • لا تقارنا حياتكما بحياة أصدقائكما أو أقاربكما: كثير من الخلافات الزوجية ينشأ بسبب هذه العادة السيئة. 
  • لا تتوقعي تصرفات من زوجك حسب أسلوبك
  • أنت في حياتك، والعكس، فلكل منكما تربية مختلفة وأسلوب مختلف في الحياة. 
  • التقليل من التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي يعزز ويقوي التواصل الجيد بينكما. 
  • الشعور بالآخر: فلا تكوني أنانية أو يكون زوجك أنانيًا. 
  • حاولا حل خلافاتكما بينكما دون تدخل الأهل. 
  • الاستماع للآخر جيدًا: كثير من المشكلات والخلافات يتفاقم لأنّ أحدكما لا ينصت للآخر ويفهم منه. 

في النهاية، إذا كنت تتساءلين عن كيف أجعل زوجي العنيد يصالحني، حاولي تطبيق ما قدمناه من حيل، ولا تكوني أنت العنيدة وتعلمي كيف تقللين الخلافات الزوجية التي لا مفر منها في الحياة الزوجية.

 تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن العلاقة الزوجية، يمكنكِ زيارة قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

 

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon