تقوس الساقين عند الرضع

    تقوس الساقين عند الرضع

    تقوس الساقين عند الرضع من الأمراض الشائعة لدى الأطفال، ويظهر التقوس بوضوح حين يبدأ الطفل في الوقوف والمشي بمفرده، وهو ما يحدث في المرحلة العمرية بين 11 و14 شهرًا، فتلاحظ الأم أن هناك مسافة كبيرة وواضحة بين كلتا الساقين والركبتين.

    عادة لا يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 إلى 18 شهرًا إلى علاج بسبب تقوس الساقين، لأن تقوس الساقين في هذه المرحلة يعد أمرًا طبيعيًا ينتج عن نمو الطفل في مكان ضيق، هو الرحم، بالإضافة إلى ضعف قوة عظام الرضيع في الشهور الأولى، وتبدأ أرجل الطفل بالاستقامة عندما يبدأ بالمشي، ولكن يعد تقوس الساقين مشكلة إذا تجاوز الطفل عامه الثاني دون اعتدال شكل ساقه، وإذا لاحظت الأم أن هناك خللًا واضحًا في نمو عظام جسم طفلها.

    تقوس الساقين عند الرضع

    أسباب تقوس الساقين عند الرضع

    • مرض بلاونت: وهو نمو ساق الطفل بطريقة غير طبيعية، بحيث تتقوس الساقين ويزداد التقوس مع بدء الطفل بالمشي. 
    • البدء بالمشي مبكرًا: الأطفال الذين يبدؤون المشي مبكرًا هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بتقوس الساقين، إذ يجب أن يبدأ الطفل عادة بالسير بمفرده بين 11 و14 شهرًا من العمر.
    • كساح الأطفال: وهو هشاشة العظام وضعفها، وينتج عن نقص فيتامين "د"، وهو ما يسبب أيضا تقوس الساقين.
    • مرض باجيت العظمي: هو إصابة العظام بالهشاشة والتشوه، يشيع حدوث داء باجيت العظمي في عظام الحوض، والجمجمة، والعمود الفقري، والساقين.
    • التقزم: وهو اضطراب نمو العظام الذي يمكن أن يؤدي إلى تقوس في الساق مع مرور الوقت.
    • كسور العظام: التي تلتئم بشكل غير صحيح.
    • نمو العظام بصورة غير طبيعية: وحدوث خلل في شكل العظام.
    • التسمم بالرصاص: الرصاص معدن شديد السمية، ويسبب التسمم عندما يتراكم الرصاص في الجسم، وهو يوجد في الغبار الملوث، وفي مواد الطلاء التي تستخدم في طلاء المنازل أو بعض الألعاب الخاصة بالأطفال.
    • التسمم بالفلورايد: وهو مادة كيميائية تضاف إلى عدة أشياء يستخدمها الإنسان مثل معجون الأسنان.

    كيف يتم علاج تقوس الساقين عند الرضع؟

    إذا تم تشخيص الطفل بأنه مصاب بتقوس الساقين، فإنه يوصى بالعلاج، خاصة إذا كانت حالة التقوس لدى الطفل شديدة أو تزداد سوءًا، و خيارات العلاج تشمل:

    • ارتداء أحذية خاصة.
    • استخدام دعامات.
    • إجراء عملية جراحية لتصحيح تشوهات العظام.
    • علاج الأمراض التي قد تسبب تقوس الساق، مثل مرض بلاونت أو الكساح.

    هل يمكن الوقاية من تقوس الساقين عند الرضع؟

    لا بد أن تتحدثي إلى الطبيب إذا استمر تقوس الساق لدى طفلكِ بعد أن تجاوز عمر العامين، ليس هناك ما يمكن فعله من أجل وقاية الأطفال الرضع من تقوس الساقين، وإنما في إمكاننا منع حدوث بعض الحالات التي تسبب تقوس الساقين، مثلا يمكنكِ منع إصابة طفلك بالكساح إذا تأكدتِ أنه يحصل على كمية كافية من فيتامين "د"، من خلال النظام الغذائي والتعرض لأشعة الشمس.

    تقوس الساقين عند الرضع وغيرها من المشكلات التي تصيب الأطفال، من الممكن الحد من مخاطرها إذا أدركت الأم مبكرًا أن هناك مشكلة، من المهم أن تلاحظ الأم رضيعها طوال الوقت وتركز مع مراحل نموه، فمهما كانت المشكلات التي يمكن أن تحدث، بالتأكيد إدراك المشكلة مبكرًا يساهم في حلها بطريقة أفضل.

    عودة إلى رضع

    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon