تخلصي من 5 مشكلات للرضاعة الطبيعية مع الحلمة الصناعية

مع أول صرخة لطفلك وفي أول مرة تُحاولين فيها إرضاعه، قد تُفاجئين بعدم قدرته على الإمساك بصدرك أو بعدم تحملك لذلك، نظرًا لتقرح الحلمة أو تشققها. لكن إذا كنتِ تحرصين على رضاعته طبيعيًا، فواقي الحلمة (الحلمة الصناعية) هو الحل الأمثل لهذه المشكلات.

ما هو واقي الحلمة؟ ومتى تستخدمينه؟

واقي الحلمة هو قطعة من السيليكون المرن يُمكن ارتداؤها لتغطية الحلمة وما حولها خلال الرضاعة، ويوجد في مقدمتها فتحات تسمح بتمرير اللبن، وتُستخدم كحل مؤقت لبعض مشكلات الرضاعة الطبيعية، مثل:

- في حال كانت حلمتكِ مسطحة أو غائرة أو مقلوبة، فيعجز طفلك عن مطّها للخارج، ما يضطره للانصراف عن الرضاعة أو البكاء حتى النوم، لكن واقي الحلمة يزيد من إحساسه بالحلمة ويُحفز الجسم على إفراز اللبن.

اقرئي أيضًا: مشكلات الحلمة والحلمة غير البارزة

- مع الأطفال المبتسرين أو الضعاف أو المرضى، حيث تكون قدرتهم على المصّ ضعيفة، فيعمل واقي الحلمة على إبرازها لهم وتيسير عملية المصّ.

- تشوهات الفم لدى الأطفال، مثل الشفاه المشقوقة، ما يُعيق الإمساك بالحلمة.

- اعتياد الطفل على الرضاعة بالببرونة وعدم تقبله للرضاعة من ثدييك، ما يجعل واقي الحلمة يقوم بدور حلمة الببرونة.

- اللسان المربوط لدى الأطفال (اللجام اللساني)، عندما تكون الأنسجة التي تصل لسانه بقاع فمه قصيرة جدًا، فيعجز عن تحريك لسانه بحرية.

 

 

كيف تستخدمين واقي الحلمة؟

كل ما عليكِ هو اختيار نوع جيد، ثم وضعه على الحلمة والهالة البنية، واحرصي على اختيار الشفاف منها، الذي يكون مصنوعًا من السيليكون الرقيق، وقد يكون مفتوحًا من أحد الجوانب، ما يسمح بملامسة جلدك لجلد طفلك، ويُحفز من إدرار اللبن، كذلك عليكِ أن تختاري الحجم المناسب لفم طفلك، ومن اللازم غسله بالماء الساخن والصابون بعد الاستخدام، ولا تنسي قراءة التعليمات جيدًا.

لشراء مستلزمات الرضاعة اضغطي هنا

 

 

هل سيحصل طفلك على ما يكفيه من اللبن؟

بفضل صناعة الأنواع الجديدة من طبقات رقيقة من السيليكون، نفت الدراسات الحديثة أي تأثير سلبي لها على كمية اللبن التي يُفرزها الجسم، وأفضل طريقة لمعرفة ذلك هي متابعة وزنه وملاحظة عدد مرات تبرزه في اليوم ومدى توافقها مع عمره.

ويُمكنك أيضًا ملاحظة مدى إفراغ اللبن في ثدييك، فإذا وجدتيه لا يزال ممتلئًا أو متحجرًا، يُمكنك شفط اللبن بطريقة يدوية أو بجهاز شفط لبن الأم، حرصًا على الحفاظ على مقدار اللبن لديكِ. اقرئي أيضًا: تجربة الشخصية.. كيف تتعاملين مع مضخات حليب الثدي؟

ومع ذلك فقد أشارت دراسات سابقة في الثمانينات إلى أن واقي الحلمة يُقلل من إفراز اللبن وقد يتسبب في انسداد مجرى اللبن، لكن هذه الدراسات تستند إلى منتجات قديمة مصنوعة من مواد بلاستيكية سميكة وقد تتفاعل مع لبن الأم.هل سيُمكنني الرضاعة دون واقي الحلمة؟

نعم، بالطبع. لكن لتتغلبي على اعتياد طفلك عليه، عليكِ مراعاة التالي:

- احرصي على مراعاة الوضع الصحيح للرضاعة، وجرّبي معه أوضاعًا مختلفة.  اقرئي أيضًا: 6 أوضاع صحيحة للرضاعة الطبيعية

- بمجرد فتح طفلك فمه بأقصى حد، ضعي الحلمة والهالة البنية كلها في فمه.

- يُمكنك شفط اللبن بضعة دقائق قبل الرضاعة، ليحصل طفلك على قدر كبير بمجرد وضع فمه على الحلمة، ومن شأن ذلك أن يبرز الحلمة أيضًا.

- حاولي إرضاعه كثيرًا، قبل أن يشعر بالجوع الشديد، لأنه سيكون أكثر استعدادًا لتقبل المحاولة، كذلك في وقت النعاس، لأن الكثير من الأطفال يفضلون ملامسة ثدي الأم عند النوم.

- حاولي إرضاعه في أول الأمر باستخدام واقي الحلمة، ثم أزيلها وجرّبي إرضاعه دونها.

- قد ينصح البعض بقطع الجزء الأمامي منها، لكن لا تفعلي ذلك حتى لا تتكون أطراف حادة قد تؤذي طفلك.

- احرصي على ملامسة جلد طفلك لجلدك في أثناء الرضاعة وفي أي أوقات أخرى.

- وإذا واجهتكِ أي مشكلة، لا تترددي في استشارة أخصائية رضاعة طبيعية.

في حال عجزت عن إرضاع طفلك دون واقي الحلمة، تذكري دائمًا أن الرضاعة الطبيعية بها هي أفضل من اللجوء إلى اللبن الصناعي في جميع الأحوال.

لشراء مستلزمات الرضاعة اضغطي هنا

 

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon